الاثنين، 29 أغسطس، 2011

رصد مجوهرات سوازن مبارك .. بدايتها كانت حلق صغير .. ونهايتها مجوهرات قيمتها 50 مليون رصد مجوهرات سوزان مبارك تم من خلال الاستعانة بالصوت والصورة..

رصد مجوهرات سوازن مبارك .. بدايتها كانت حلق صغير .. ونهايتها مجوهرات قيمتها 50 مليون

رصد مجوهرات سوزان مبارك تم من خلال الاستعانة بالصوت والصورة.. وهي طريقة علمية ترتبط الاطلاع علي آلاف الصور ومئات مقاطع الفيديو التي التقطت لسوزان مبارك طوال 36 عاما أي منذ اختيار زوجها نائبا للرئيس السادات عام 1975 وحتي تنحية عن رئاسة مصر قبل أسابيع قليلة، في نهاية عملية الرصد تلك اكتشفت أن مجوهرات سوزان مبارك تزيد علي حجم المجوهرات اتي توجد في محل جواهرجي بالصاغة!والثابت تاريخيا ان سوزان ثابت لم تكن من أسرية ثرية.. فقط كانت من أسرة مستورة.. تقضي أسبوع المصيف في بورسعيد وتشترك في عضوية نادي اسكو بشبرا المظلات. اعترفت انها عندما تزوجت من الملازم ثان حسني مبارك عام 1959 وكان عمرها آنذاك 17 عاما وعمره 31 سنة عاشا في بداية حياتهما الزوجية ظروفا صعبة سكنا في شقة من حجرتين فقط بمصر الجديدة ولم يتمكنا من شراء سيارة الا بعد 6 سنوات من الزواج وكانت صغيرة لدرجة انها لم تكن تتسع سوي لاثنين فقط! مبارك وقتها لم يكن يملك سوي راتبه كضابط في القوات المسلحة اضطرت ظروف الحياة الزوجة الشابة سوزان ثابت الي البحث عن عمل وبالفعل عملت معلمة بمدرسة ابتدائية براتب شهري 11 جنيها وهو مبلغ كبير بمقاييس تلك السنوات.وظلت سوزان مبارك مثلها مثل ملايين الزوجات في مصر حتي عام 1975 حينما اختار الرئيس السادات ـ فجأة ـ نائبا له، ولم يكن هذ النائب سوي حسني مبارك.ويبدو أن سوزان مبارك أدركت بمجرد تعيين زوجها نائبا للرئيس، انها ستصبح في يوم من الأيام سيدة مصر الأولي ولهذا التحقت بالجامعة الأمريكية وحصلت علي ليسانس آداب وعمرها وقتها كان قد تجاوز 36 عاما!ولم تظهر سوزان مبارك بجوار جيهان السادات سوي مرات قليلة جدا ولم تكن ترتدي أية مجوهرات سوي خاتم ودبلة الزواج وفي بعض الأحيان كانت ترتدي حلقاً صغيراً وبسيطاً.في كل صورها الأبيض والأسود بدت سوزان مبارك شابة ممشوقة القوام ترتدي دائما فساتين طويلة لا تخلو من مسحة بنات أولاد البلد.وظلت علي هذا الحال لسنوات طويلة، وكانت نادرا ما ترتدي عقدا ذهبيا أو كوليهاً، ولكن الحال تبدل تماما خلال السنوات الخمس عشرة الأخيرة والتي لم تظهر خلالها إلا وهي تحيط رقبتها بكوليه أو عقد.وبرصد آلاف الصور ومقاطع الفيديو التي التقطت لسوزان مبارك خلال تلك الفترة، اكتشفنا انها ارتدت 52 كوليهاً مختلف الشكل والحجم واللون والتصميم، وارتدت أيضاً 28 عقدا و24 حلقا و37 خاتماً.وبحسب الوان تلك المجوهرات يمكن الحزم بأنها تتنوع ما بين الذهب والألماظ والبلاتين والأحجار لكريمة.وحسب محمود محمد محمود خبير مجوهرات فإن المجوهرات التي ارتدتها سوزان مبارك خلال السنوات الخمس عشرة الأخيرة لا تقل بأي حال من الأحوال عن 50 مليون جنيه.وتقول الفنانة وردة لديها كوليه واحدة سعره 7 ملايين جنيه ولدي سوزان مبارك كوليهات لا تقل بأي حال عن ثمن كوليه »وردة«.هذا طبعا بخلاف الميداليات والهدايا الذهبية التي احتفظت بها سوزان مبارك ولم ترتديها.وهذه المجوهرات تفوق بكثير مجوهرات أميرات أسرة محمد علي التي كانت تحكم مصر قبل 1952.. فالملكة نازلي زوجة الملك فؤاد وأم الملك فاروق لم يكن لديها مجوهرات سوي حلية من الدهب المرصع بالماس والبرلنت وطبق من العقيق مهدي من قيصر روسيا وصينية ذهبية موقع عليها من 110 من الباشوات بخلاف بضعة عقود وحلقان ذهبية وتاج الملكة .أما الملكة صافيناز زوجة الملك فاروق فلم يكن لديها سوي تاج من البلاتين المرصع بالماس ودبابيس صدر من الذهب والبلاتين وتوكة من الماس البرلنت.أما الملكة ناريمان الزوجة الثانية للملك فاروق فلم تكن مجوهراتها تضم سوي أوسمة وقلادات وميداليات تذكارية ومسطرين وقطعة من الذهب كانت الملكة تستخدمها لوضع حجر الأساس للمشروعات.في حين لم تكن مجوهرات الأميرة فوزية شقيقة الملك فاروق تضم سوي توكة بلاتين المرصعة بالماس مكتوب عليها اسم فوزية، أما الأميرة فايزة الشقيقة الثانية للملك فاروق فلم يكن دولاب مجوهراتها يحوي سوي عقد ذهبي مرصع بالماس

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق