الثلاثاء، 12 يوليو، 2011

دركولات الأمن المصري قتلة الشهداء وهذه أسمائهم ؟؟

كتائب الثورة".. مجموعة مسلحة تهدد بعمليات انتحارية لتصفية أعداء الثورة
مجموعة مسلحة تعلن:"كتائب شهداء الثورة" لتصفية رموزا لنظام؟؟؟؟!!!
ناجي هيكل
وهذه هي الأسماء المستهدفة من القتلة من الضباط؟؟في تصعيد خطير واتجاه معاكس لمسيرة ثورة 25 يناير السلمية أعلن شباب ونشطاء مجهولين عبر رسائل البريد الإلكتروني قالوا إنهم ينتمون لثورة 25 يناير حركة مسلحة باسم "كتائب شهداء ثورة مصر" وأصدروا البيان الأول أكدوا خلاله تكوين الخلايا الأولى من كتائب شهداء ثورة مصر،وهي كتائب مسلحة _ على حد وصف البيان_مهامها الرئيسية محاسبة رموز النظام الفاسد عن طريق محاكمة عادلة سريعة ويلقى جزاءه دون أي تأثيرات خارجية أو داخليه على مجريات المحاكمة وعلى أن تكون محاكمة سريعة لا تخضع للإجراءات القانونية العادية والتي تمنح المجال للتدخلات وتغيير الذمم ومحاكمة عناصر الشرطة من أمن دولة وأمن مركزي وعناصر المباحث الذين قتلوا أو تسببوا في قتل المتظاهرين من أبناء شعبنا الأوفياء والذين نحتسبهم شهداء عند الله و القبض على البلطجيه الذين روعوا الناس والمتظاهرين وتقديمهم إلى محاكمات سريعة ومحاكمة رموز الحزب الوطني الذين فسدوا في أرض مصر وجندوا البلطجية ودفعوا لهم الأموال وتسببوا في قتل أبناء الوطن. قال البيان الأول لكتائب شهداء ثورة مصر: "حيث إنه وتحت كل الضغوط التي تتعرض لها قيادة المجلس العسكري ورئيس الوزراء فنحن نتقدم برفع الحرج عنهم وأن يتركوا الشعب يقتص لنفسه لأن دماء شهدائنا أغلى من كل الخونة وأغلى من أن يقال عنا إننا متطرفين أو محبين للعنف، فلن يذهب دمهم سدى ولن يتنازل الشعب المصري عن قطرة دم واحده سالت من شهيد مصري سواء كان مسلم أم مسيحي. وأعلنت الكتائب أنها نجحت فى: 1- تجميع بيانات كاملة عن أسماء وعناوين عناصرالشرطه سواء من الضباط أو أمناء الشرطة أو المجندين أو المخبرين الذين تلوثت أيديهم بدم شهداء مصر أو استخدموا العنف المفرط الذي أدى إلى وقوع إصابات خطيرة في صفوف الثوار , وتتبعهم وتصفيتهم جسدياً والتمثيل بجثثهم لجعلهم عبرة لزملائهم جزءاً بما أتت أيديهم ومازالوا على عهدهم . وسوف نجعل أفراحهم بالإفراج عن زملائهم مآتم يذكرونها طوال حياتهم 2- تجميع بيانات عن البلطجية ورجال الأعمال وعناصر الحزب الوطني السابق وكل من تلوثت أيديهم بدم الشهداء أو مولوا أو جندوا آخرين لإلحاق الأذى بشباب الثورة أو نهبوا من ثورات البلد ولم يردوا ما سلبوه , وأيضا تصفيتهم جسدياً والتمثيل بجثثهم وجعلهم عبرة للباقين منهم ولكل من تخول له نفسه عمل الفساد بأرض مصر 3- تشكيل مجموعات انتحارية مهمتها النيل بأي وسيلة من رموز الفساد البائد سواء الذين لازالوا طلقاء أو تحت الحراسة ومهما بلغت قوة الحراسة أو بين جدران السجون سوف ننال منهم بعون الله وعلى ضباط الشرطة الذين تم إخلاء سبيلهم في الإسكندرية والسويس وعلى أهلهم أن لا يفرحوا كثيرا ووعد وهو وعد الشرفاء إنكم لن تهنئوا بهذه الفرحة فدماء الشهداء ليست رخيصة. سوف يتم تصوير عمليات التمثيل بالخونة وعرضها على موقع اليوتيوب ونرجو من ضعاف القلوب عدم مشاهدة هذه الأفلام لما ستحتويه على مناظر صعبة . ونعتذر لشعبنا عن استخدامنا هذا الأسلوب ولكننا اضطررنا إليه لتنظيف بلدنا من هؤلاء الخونة وأن دمائهم ليست أطهر ولا أغلى من دماء شهدائنا . أخيراً أضاف البيان"تعقيباً لما تمر به بلدنا مصر الحبيبة من فساد لم يشهده تاريخها وبرغم قيام ثورة 25 يناير ثورة شباب وشعب مصر ضد هذا الفساد إلا أن الفساد لازال يستشري في جسد بلدنا الحبيب , وبرغم سلمية ثورتنا وبرغم نبذها العنف والتطرف وبرغم الضحايا والشهداء والمصابين الذين سقطوا أثناء الثورة وبعدها , وبرغم تسامح الشعب مع الشرطة وعدم تعاملهم معهم بالمثل وعدم تعدي الشعب على بلطجية النظام ليس ضعفاً منه ولكن تعبيراً عن تسامح الشعب المصري ونبذه للعنف واحتكامه إلى القانون ظناً منه بحيادية القانون ونزاهة من يعملون به ونظراً للضغوط التي يتعرض لها قيادة جيشنا العظيم الذي احتضن الثورة منذ قيامها وأثبت وطنيته وانتمائه للشعب وليس للحاكم ونظامه وحمى الثورة , إلا أن تزايد الضغوط عليه من جانب بعض الدول الخليجية وبالذات المملكة العربية السعودية والإمارات العربية خوفاً من انعكاس الثورة المصرية على حكمهما وحماية للأموال الطائله التي هربها الرئيس الفاسد وأعوانه إليهما وكذلك من جانب الولايات المتحدة الأمريكية التي تخشى على مصالحها بالمنطقة وولاء مصر لها وكذلك من جانب إسرائيل التي أمنت طوال أكثر من 30 عاماً الجانب المصري واستفادت ولازالت بغازه الطبيعي ووأد أي تحرك عربي ضد الكيان الصهيوني بمساعدة النظام الفاسد السابق. وأعلنت كتائب ثورة مصر أنها تفتح ذراعيها للمتطوعين من أبناء مصر الشرفاء الغيورين على مصلحة بلدهم وعلى انجازات ثورتهم وتفتح ذراعيها للمتطوعين من أهالي الشهداء الذين يرغبون بالقصاص وكذلك تفتح ذراعيها لصغار ضباط القوات المسلحة والذين نعلم علم اليقين ولاءهم للشعب والوطن وسوف يتم الاستعلام عن كل عنصر جديد. واختتموا بيانهم الاول بالاية الكريمة قال تعالى: ((أذِنَ لِلَّذِينَ يُقَاتَلُونَ بِأَنَّهُمْ ظُلِمُوا وَإِنَّ اللَّهَ عَلَى نَصْرِهِمْ لَقَدِير)) صدق الله العظيم
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ((من قتل دون ماله فهو شهيد، ومن قتل دون دمه فهو شهيد، ومن قتل دون دينه فهو شهيد، ومن قتل دون أهله فهو شهيد)). الشروق) تنشر قائمة (الضباط المفصولين) من الداخلية لتورطهم فى قتل الثوار
الثورة تستعد لمحاسبة المتهمين بقتل الثوار حصلت «الشروق» على قائمة بأسماء 150 ضابطا وأمين شرطة، من المتورطين فى قتل المتظاهرين خلال ثورة 25 يناير، والذين من المنتظر أن يشملهم قرار اللواء منصور العيسوى، وزير الداخلية، بالاستبعاد من الخدمة. ويأتى على رأس تلك الأسماء السبعة الكبار الذين يحاكمون أمام المستشار عادل عبدالسلام جمعة وهم: اللواء حبيب العادلى، وزير الداخلية الأسبق، والمحكوم عليه بالمشدد 12 عاما فى قضية غسل أموال، وأحمد محمد رمزى، مساعد وزير الداخلية رئيس قوات الأمن المركزى الأسبق، وعدلى فايد، مساعد أول وزير الداخلية للأمن ومدير مصلحة الأمن العام السابق، وحسن محمد عبدالرحمن يوسف، رئيس جهاز أمن الدولة السابق، وإسماعيل الشاعر، مدير أمن القاهرة السابق، وأسامة المراسي، مدير أمن الجيزة السابق «مفرج عنه»، وعمر عبدالعزيز حسن فرماوى، مدير أمن 6 أكتوبر السابق «مفرج عنه».هذا بخلاف أكثر من 14 قيادة أمنية من المتهمين بقتل المتظاهرين، والمحالين للمحاكمة الجنائية، أبرزهم «اللواء فاروق لاشين مدير مصلحة التدريب الحالى ومدير أمن الجيزة السابق، والمتهم بقتل المتظاهرين، أثناء شغله منصب مدير أمن القليوبية، وكذا اللواء جمال حسن نائب مدير الأمن لقطاع جنوب القليوبية، واللواء محمد ممتاز مساعد مدير الأمن لفرقة شبرا الخيمة، واللواء سمير زكى مساعد مدير الأمن لشئون محكمة الجنايات، واللواء أحمد شوقى مدير أمن بنى سويف، واللواء محمد عبدالهادى مدير أمن السويس السابق، واللواء محمد إبراهيم مدير أمن الإسكندرية السابق، واللواء حسين أبوشناق مدير أمن الشرقية، واللواء أحمد عبدالباسط مدير أمن الإسكندرية السابق، واللواء عادل البربرى رئيس قطاع الأمن المركزى، واللواء مصطفى البرعى مدير أمن الغربية، واللواء رمزي تعلب مساعد الوزير لمباحث النقل والمواصلات، واللواء علاء البيبانى نائب مدير أمن الغربية، واللواء صلاح عبدالحميد محرم، واللواء أسامة الطويل مدير أمن السويس السابق، والمطلوب ضبطه واحضاره للنيابة لاتهامه بتهريب الضباط المتهمين بقتل الثوار، من محكمة الجنايات، عقب جلسة محاكمتهم خلال أيام ماضية.كما ضمت القائمة أسماء الضباط المتهمين فى عدد من محافظات الجمهورية، وتحتل القاهرة المركز الأول من حيث عدد الضباط المتهمين، ويصل عددهم إلى 32 ضابطا وأمين شرطة.ففى مدينة نصر، يحاكم ضابط الشرطة تامر سامى رفعت «نقيب بالأمن المركزى»، لاتهامه بقتل سيدة وإصابة أبنائها فى يوم 29 يناير، أمام المستشار عبدالستار إمام، بينما يحاكم أمام محكمة جنايات شمال القاهرة برئاسة المستشار محمد خلف الله، كل من «محمد طاهر راسخ ومحمد صادق دويدار»، ضباط مباحث قسم السلام، المتهمين بالشروع فى قتل 2 من المتظاهرين.وفى شبرا يحاكم أمام المستشار محمد هناء المنسى الضابط أيمن نشأت، ضابط برتبة نقيب فى قسم شرطة شبرا، بالشروع فى قتل المجنى عليه شنودة بشبرا، فى يوم جمعة الغضب 28 يناير، عمدا بدون سبق إصرار أو ترصد، وسامى عبدالعظيم، أمين شرطة بقسم شبرا، بالشروع فى قتل المجنى عليه حمادة محمد، عمدا بغير سبق إصرار أو الترصد، وقررت المحكمة التأجيل لجلسة 11 سبتمبر.وفى حدائق القبة يحاكم 14 ضابطا وأمين شرطة، بقسم حدائق القبة المتهمين بقتل 22 شخصا وإصابة 44 آخرون، فى المظاهرات السلمية التى اندلعت فى البلاد، وقررت المحكمة التأجيل لجلسة 20 سبتمبر المقبل، لاستكمال سماع باقى الشهود.والمتهمون هم «العميد إيهاب خلاف مأمور قسم حدائق القبة، والمقدم محمد أحمد يوسف رئيس المباحث، والنقباء قدرى محمود الغرباوى وكريم محمد يحيى وأحمد مصطفى وهشام مصطفى مشهور ووائل عز الدين وعلى فوزى والملازم أول محمد محمود عبدالقادر وأمناء الشرطة صابر عبدالله إبراهيم ووصابر كمال مصطفى وأحمد خليفة عميرة وصبرى عبدالحميد وحمدى عبدالمجيد إبراهيم».وفى المرج قررت محكمة جنايات القاهرة، تأجيل محاكمة الضباط المتهمين بقتل المتظاهرين، فى منطقة المرج لجلسة 14 نوفمبر المقبل، وإخلاء سبيل جميع المتهمين وهم «أمجد إبراهيم مأمور قسم المرج، ومعاونوه محمد أبوشوشة، وأحمد إبراهيم ومحمد السيسى، وأمناء الشرطة على مصطفى وهانى فؤاد إيهاب أبوسيف»، قاموا بقتل المتظاهرين وأطلقوا الرصاص الحى عليهم فى يومى 25 و28 يناير الماضيين، وتسببوا فى مقتل المجنى عليهما يحيى عيد عبدالعال ومحمد سليمان فاروق وآخرين. بينما تأتى محافظة الجيزة فى المركز الثانى، حيث تضم 30 ضابطا وأمين شرطة، متهمين بقتل الثوار، وتنظر محكمة جنايات الجيزة محاكمة 17 ضابطا وفرد أمن من أقسام شرطة بولاق الدكرور والجيزة والحوامدية والبدرشين وأبوالنمرس، والمتهمين بقتل عدد من المتظاهرين يومى 28 و29 يناير الماضيين، وقررت المحكمة تأجيل نظر القضية لجلسة 17 سبتمبر المقبل، لإعلان باقى الشهود مع استمرار إخلاء سبيل المتهمين.وتضم لائحة المتهمين كلا من «الرائد هانى شعراوى رئيس مباحث بولاق الدكرور، والمعتصم بالله معاون مباحث القسم، وعمرو محمد ملازم أول، وعبده عمران أمين شرطة، ورضا عبدالعزيز أمين شرطة، وتامر صالح معاون مباحث قسم الحوامدية، وممدوح عبدالباقى مأمور قسم مركز البدرشين رئيس مباحث البدرشين، ومحمد السيد أمين شرطة وأحمد عمر معاون مباحث قسم أبوالنمرس، والنقيب محمد عياط معاون مباحث بالقسم، وأحمد شيخون حميدة وحسين حجازى وفريد شوقى وأحمد عيد بقسم أبوالنمرس». أما فى كرداسة وامبابة، فقد قررت المحكمة تأجيل محاكمة 13 ضابطا وأمين شرطة لجلسة 3 سبتمبر المقبل، والمتهمون هم «العميد ممتاز عبدالعزيز عبدالحميد مأمور مركز شرطة كرداسة، واثنين من مساعدى الشرطة، والمقدم أسامة عبد الفتاح رئيس مباحث مركز كرداسة، والملازم أول محمد قاسم وعريف الشرطة محمد ربيع وأمينى الشرطة سيد فتحى وممدوح فاروق، والنقيب محمد عدلي معاون مباحث إمبابة وزميله أحمد حسن، ومندوب الشرطة أحمد طيب، والعميد إبراهيم أحمد مأمور قسم إمبابة والنقيب أحمد عز الدين معاون المباحث، لاتهامهم بقتل والشروع فى قتل 24 شخصا أثناء المظاهرات.بينما تشمل قائمة المتهمين فى محافظة بنى سويف 11 متهما، وقررت محكمة جنايات بنى سويف تأجيل نظر محاكمة مدير أمن بنى سويف السابق وعدد من الضباط والأفراد، لجلسة 13 سبتمبر المقبل، للإعلان بالدعوة المدنية، ولحضور باقى المتهمين مع إخلاء سبيل المتهمين.كما عقدت جلسة بمجمع محاكم المنيا برئاسة المستشار محمد موسى رئيس المحكمة، وعضوية المستشارين سامح سليمان، ومحمد أحمد عبدالمالك، لنظر قضية المتهمين وهم «أحمد شوقي أبوزيد مدير أمن بنى سويف السابق (57 عاما)، والعميدين محمد عبدالمقصود قائد قطاع الأمن المركزى، محمد صلاح عثمان مدير إدارة التفتيش والرقابة بالأمن المركزى، والمقدم محمد ضبش رئيس مباحث ببا السابق، وحازم محمد على ملازم أول ومحمد هشام درويش ملازم أول، بخلاف خمس رقباء شرطة هم: محمد عبدا لموجود ووائل صموئيل لبيب وصديق غريب صديق وصلاح تقى على وعلى مصطفى حسن، بالإضافة إلى خفير نظامى وحيد هو سعيد عبدالجواد».وكانت محافظة بني سويف، قد شهدت مصرع 19 شهيدا، وأكثر من 300 جريح برصاص قوات الشرطة مساء جمعة الغضب 28 يناير، خلال ثورة 25 يناير، وحظيت مدينة ببا وحدها باستشهاد 10 شهداء وجرح 27 آخرين، مما دعا البعض لتسميتها بمذبحة ببا.وفى محافظة السويس يحاكم مدير أمن السويس السابق، و‏9‏ من ضباط الشرطة بمديرية أمن السويس، و‏4‏ مواطنين، لاتهامهم بقتل عدد من المتظاهرين أثناء ثورة 25‏ يناير، بينما أمرت النيابة بضبط مدير الأمن الحالى لاتهامه فى مساعدة الضباط المتهمين فى الهروب.والمتهمون هم «محمد عبدالهادى حمد 58 عاما مدير أمن السويس السابق ومساعد مدير قطاع الأمن العام حاليا، وهشام حسين محمد حسن 49 عاما عقيد شرطة بقوات الأمن المركزى (قطاع الإسماعيلية)، وعلاء الدين محمد خطاب 57 عاما عميد شرطة بقوات الأمن المركزى (قطاع الإسماعيلية)، وإسماعيل هاشم محمد النادى 47 عاما مقدم شرطة بقوات الأمن المركزى (قطاع الإسماعيلية)، ومحمد عزب أبوسريعة 30 عاما نقيب شرطة ورئيس وحدة البحث الجنائى بقسم شرطة الأربعين (محبوس احتياطيا)، ومحمد صابر عبدالباقى 25 عاما نقيب شرطة معاون وحدة البحث الجنائى بقسم شرطة الأربعين (محبوس احتياطيا)، ومروان محمد توفيق مبارك 23 عاما ملازم أول معاون مباحث بوحدة البحث الجنائى قسم شرطة الأربعين، ومحمد عادل عبدا للطيف رمضان 29 عاما نقيب شرطة رئيس وحدة البحث الجنائى بقسم شرطة السويس سابقا( محبوس احتياطيا)، وأحمد عبدا لله النمر (عريف شرطة) بقسم شرطة السويس سابقا، وقنديل أحمد حسن 44 عاما (رقيب شرطة) بوحدة البحث الجنائى، وإبراهيم فرج حمدي (صاحب معرض سيارات)، وعبودى إبراهيم فرج، وعادل إبراهيم فرج، وعربي إبراهيم فرج.وطلب دفاع المجنى عليهم، إدخال متهمين آخرين من قوات أمن السويس، وهم اللواءات «عبدالرءوف عبدا لمجيد ومصطفى أحمد مصطفى ومحمد الجندي وأشرف عبدا لله والعميد كمال عبدالدايم»، وكل من يثبت تورطه فى قتل المتظاهرين السلميين، وقدم أحد المحامين صورة رسمية من بلاغ يتضمن 11 ضابطا وفرد شرطة، كانت لديهم رشاشات آلية يستخدمونها فى قتل الثوار وهم «المقدم حسين نعيم والنقباء عادل أبوزيد ومحمد خليل وعمرو السيد زاهى ملازم أول أحمد ناجى، والمتهمين بقتل المتظاهرين يوم 25 يناير، وطلبوا من المحكمة إصدار أوامر بالقبض على المتهمين الذين تم إخلاء سبيلهم».وفى الإسكندرية أحال المستشار ياسر رفاعي، المحامى العام الأول لنيابات استئناف الإسكندرية، اللواء محمد إبراهيم، مدير الأمن السابق، واللواء عادل اللقانى، رئيس قطاع الأمن المركزي السابق، و٤ ضباط مباحث، إلى محكمة الجنايات، لمحاكمتهم بتهمة القتل العمد والشروع فى قتل المتظاهرين، والإضرار العمدى بأموال ومصالح البلاد على خلفية أحداث جمعة الغضب ٢٨ يناير الماضى.وشملت مذكرة الإحالة كلا من «المقدم وائل الكومى، رئيس مباحث قسم شرطة ثان الرمل، والرائد محمد سعفات، رئيس مباحث قسم شرطة ثان المنتزه، والنقيب معتز العسقلانى، معاون مباحث قسم شرطة الجمرك، والنقيب مصطفى الدامي، معاون مباحث قسم شرطة محرم بك «هارب»، بالإضافة إلى 5 ضباط أمن الدولة بتهمة حرق ملفات أمن الدولة، وإصابة عدد من المتظاهرين.بينما شمل قرار الإحالة فى محافظة البحيرة 9 من القيادات الأمنية والضباط،بينهم اللواء مجدى أبو قمر مدير الأمن السابق، واللواء محمود عبدا لله بركات قائد الأمن المركزي، و7 من ضباط وأفراد الشرطة بالمحافظة.فى الوقت نفسه، أشارت التحقيقات إلى مسئولية كل من مدير امن البحيرة السابق اللواء مجدى أبوقمر، والعميد محمود عبدا لله مدير التدريب بإدارة الأمن المركز بمحافظة البحيرة، وكل من النقيب عمرو صلاح رئيس مباحث رشيد، وعلى لبيب معاون المباحث، و5 من أفراد الشرطة السرية عن قتل المتظاهرين بالبحيرة.وفى الدقهلية أحال المستشار أبالنصر عثمان، المحامى العام الأول لنيابة استئناف المنصورة، 4 من قيادات مديرية أمن الدقهلية إلى محكمة الجنايات، بتهمة القتل والتحريض على قتل المتظاهرين، وهم «اللواء أحمد على عبدا لباسط، مدير أمن الدقهلية سابقا ومدير أمن الإسكندرية حاليا، واللواء عادل محمد البربري، مدير الإدارة العامة لقوات الأمن المركزي لمنطقة شرق الدلتا، والرائد محمود مصطفى صقر، رئيس وحدة تنفيذ الأحكام بقسم أول المنصورة، والنقيب حسام عبدالرحمن بدوى، الضابط بقوات الأمن المركزي بالدقهلية».بينما يحاكم فى الشرقية اللواء حسين أبوشناق مدير أمن الشرقية السابق، ومحمد فوزى عباس سعدون، وكيل منطقة شرق الدلتا للأمن المركزي، وشريف محمد خالد السيد مكاوي، معاون مباحث مركز شرطة منيا القمح، وأحمد الحسينى على، رقيب أول شرطة بمركز منيا القمح، وسعيد أحمد محمد فوده أمين شرطة بمركز مينا القمح، وشريف غنيم شريف أمين شرطة بمركز منيا القمح، ومحمد عبدالرحيم النجار، رئيس وحدة مباحث كفر صقر، ومحمد راغب مفتاح معاون شرطة بقسم فاقوس، بتهم القتل والتحريض، والشروع فى قتل وإصابة عدد كبير من المتظاهرين حال قيامهم بالتظاهر السلمي خلال ثورة ٢٥ يناير.
الكارثة
مفاجآت مدوية في إدانة مبارك منها شهادة لعمر سليمان تدين الرئيس الأن شهادة عمر سلمان نائب الرئيس المصري السابق حسني مبارك، دانت الأخير في جريمة قتل المحتجين أثناء ثورة 25 يناير.
وقالت صحيفة "الأخبار" المصرية انه علمت "أن أدلة إدانة الرئيس السابق حسني مبارك ونجليه علاء وجمال وصديقه حسين سالم تضمنت العديد من المفاجآت الصارخة‮، وأن ‬مبارك‮ ‬متهم بالاشتراك في قتل الثوار والرشوة والاضرار العمدي بالمال العام،‮ ‬كما أن حسين سالم متهم بتقديم الرشاوى والتربح بينما علاء وجمال متهمان فقط بالحصول على منافع ورشاوي من حسين سالم مقابل استغلالهلنفوذ والدهماسليمان‮: ‬مبارك كان يعلم بكل رصاصة أطلقتوتضمنتالادلة شهادة اللواء عمر‮ ‬سليمان نائب رئيس الجمهورية رئيس‮ ‬الاستخبارات السابق والتي اكدت تورط الرئيس السابق في جريمة قتل الثوار وادانته بالجريمة‮. واكد سليمان ان مبارك كلف القوات المسلحة والاستخبارات العامة بمتابعة التظاهرات وموقف المتظاهرين وانه كان يتلقي التقارير كل ساعة من حبيب العادلي وزير الداخلية السابق وينقلها فورا الى الرئيس السابق‮.
‬وكانت التقارير تتضمن كل عمليات اطلاق الرصاص الحي والمطاطي علي المتظاهرين في محاولة لافشال الثورة والتمكين لاستمرار مبارك في الحكم ولم يعترض الرئيس السابق مطلقا على اطلاق الرصاص الحي‮.‬واكد سليمان ان مبارك كان لديه علم كامل بكل رصاصة اطلقت على المتظاهرين وباعداد كل من سقط سواء شهيدا أو جريحا وحتى الشهداء الاطفال وبكل التحركات العنيفة للداخلية في التصدي للمتظاهرين ودهسهم بالسيارات ومحاولات تفريقهم بالقوة ولم يأمر مبارك على الاطلاق برفض هذه الممارسات العنيفة أو اطلاق الرصاص الحي،‮ ‬بما يؤكد موافقته الكاملة‮ ‬على هذه الاجراءات واشتراكه فيها‮.‬شهادة محافظ جنوب سيناء السابق‮كما تضمنت الادلة شهادة اللواء‮ ‬ممدوح الزهيري محافظ جنوب سيناء السابق والتي كشفت العلاقة المشبوهة بين مبارك وصديقه رجل الاعمال الهارب حسين سالم‮. وشهد الزهيري‮ ‬بأنه في احدى المرات كان في استقبال حسني مبارك بالمطار وكان معه حسين سالم ورغم ان البروتوكول ينص على ان‮ ‬يجلس كمحافظ بجوار مبارك الا ان الرئيس السابق طلب منه ان يجلس بعيدا في المواجهة،‮ ‬بينما طلب من حسين سالم ان يجلس بجواره‮. ‬وقال المحافظ السابق ان حسين سالم اصطحب حسني مبارك بعد ذلك إلى‮ ‬شاطيء البحر بشرم الشيخ حيث شاهدا معا قطعة الارض التي منحها حسين سالم لمبارك بعد ذلك، ووافق عليها‮ ‬مبارك‮ وباعها له حسين سالم بسعر صوري بمبلغ‮ خمسمئة ‬ألف جنيه وبنى له عليها قصراً و‮أربع ‬فيللات تتجاوز اسعارها ‮خمسين ‬مليون جنيه‮.‬وأضاف الزهيري انه اثناء عمله كمحافظ كان دائم الاختلاف مع حسين سالم وفي كل مرة كان يختلف فيها كان يفاجأ بالرئيس السابق مبارك يتصل به ويأمره بالاستجابة‮ ‬لكل طلبات‮ ‬حسين سالم في الحصول على ملايين الأمتار بشرم الشيخ في أكثر من المواقع تميزا وبأسعار بخسة،‮ ‬بما يؤكد ان مبارك حصل علي الأرض والقصر والفيللات الاربع في مقابل منح الأراضي لحسين سالم‮.وكشف مصدر قضائي لـ "الأخبار" ‬انه بشأن ما يتردد من تساؤلات عن اسباب عدم صدور قرار بإحالة‮ مبارك للمحاكمة بتهمة قتل الثوار في نفس القضية المتهم فيها حبيب العادلي وزير الداخلية السابق ومساعديه الستة‮، ‬كشف ان النيابة أسندت الى الرئيس السابق عدة اتهامات بارتكاب ‮خمس ‬جرائم مختلفة من بينها الاشتراك في قتل المتظاهرين وجرائم إهدار المال العام واستغلال النفوذ لدى السلطات العامة والاضرار المتعمد بالمال العام والتربح في موضوعات تصدير الغاز‮ ‬لاسرائيل ومنح الاراضي لحسين سالم، وبالتالي فقد وجدت النيابة العامة ان احالة مبارك إلى محكمة واحدة للنظر في كل الاتهامات المسندة اليه يتفق مع صحيح وحكم القانون‮.‬اما بالنسبة الى مسألة ضم الوقائع المنسوب لمبارك ارتكابها بالاشتراك مع آخرين سبق احالتهم للمحاكمات في قضايا سابقة ومنها الاشتراك في قتل الثوار مع حبيب العادلي ومساعديه‮ ‬الستة،‮ ‬والاشتراك في تصدير الغاز لاسرائيل مع سامح فهمي ومسؤولي البترول فهو أمر يخضع لتقرير المحكمة الجنائية التي سيتم النظر في القضية امامهاوالتي تنظر القضايا السابقة،‮ ‬حيث يجوز لكل محكمة ان‮ ‬تفصل في الواقعة المعروضة امامها خاصة وانه سيكون أمامها صورة‮ ‬كاملة من التحقيقات في باقي القضايا التي سبق احالتها للمحاكم،‮ ‬كما ان للمحكمة ان تطلب ضم صورة من‮ ‬التحقيقات في القضايا متظاهرين الأخرى".
سابق بقتل
مبارك ينفي خلال التحقيق معه التحريض على قتل الثوار ويؤكد إشادته بهم ومطالبته العادلي بالتعامل مع المتظاهرين بحذر
التحقيقات مع الرئيس المصري السابق محمد حسني أن مبارك أكد أنه لم يصدر تعليمات لأحد بإطلاق الرصاص على أحد من المتظاهرين أو التعدي عليهم بالضرب وأنه هو الذي طلب نزول القوات المسلحة إلى الشارع لحماية المواطنين وطمأنتهم.وأكد مبارك خلال التحقيقات أنه تحدث مع وزير الداخلية السابق اللواء حبيب العادلي مرة واحدة وطلب منه فيها التعامل بحذر مع المتظاهرين، وقال: "إذا كان أحد من قيادات الداخلية قد زج باسمي في التحقيقات فكلامه كذب".وكشف الرئيس السابق عن أنه كان قد اتخذ قراراً بترك الحكم في اليوم الرابع للمظاهرات، لكن المقربين منه أقنعوه بأن ذلك من شأنه دخول البلاد "منعطفا خطيرا"، وأن المظاهرات تريد تغيير الحكومة فوافق على تغييرها.وكانت النيابة العامة وجهت للرئيس السابق عدة اتهامات شملت التحريض على قتل المتظاهرين بميدان التحرير فى أثناء أحداث الثورة‏، وعدم القيام بواجباته بصفته رئيس الجمهورية فى حماية المتظاهرين وتسهيل الاستيلاء على المال العام، وتسهيل تربيح صديقه الهارب رجل الأعمال حسين سالم من خلال تخصيص أراضى الدولة له، وقيامه بالإضرار بالمال العام من خلال إهدار ملايين الجنيهات من أموال الدولة فى الموافقة على عقد عدة صفقات من بينها بيع الأراضى لرجال الأعمال والمستثمرين بمبالغ زهيدة والموافقة على عقد صفقات كثيرة.وذكرت صحيفة "الشروق" المصرية ان مبارك انكر كل التهم الموجهة إليه، مشددا على أنه فضل مصلحة البلاد العليا على مصلحته الشخصية واستجاب لرغبة الشعب المصري في تخليه عن منصب الرئيس، وأكد نفيه القاطع لإصداره أوامر بقتل الثوار، لافتا إلى أنه أشاد بهم وبأسلوبهم الحضاري في كل كلمة كان يلقيها على الأمة قبيل التنحي، كما أنه شكل لجنة لتقصى الحقائق ووعد بمعاقبة المتسببين فى الحادث، مما يؤكد عدم التورط فى ارتكاب هذه الجريمة، بحسب قوله، وتابع: "لقد آثرت التخلي عن منصبي كرئيس للجمهورية، واضعا مصالح الوطن وأبنائه فوق كل اعتبار، واخترت الابتعاد عن الحياة السياسية، متمنيا لمصر وشعبها الخير والتوفيق والنجاح خلال المرحلة المقبلة".
وفي ما يتعلق بتهم التربح والاستيلاء على المال العام وارتكاب جرائم فساد مالى لم يخرج مبارك عن إطار الخطاب الذى أذاعته قناة العربية الاثنين الماضى، حيث قال إنه "تعرض وأسرته لحملات ظالمة وادعاءات باطلة تستهدف الإساءة إلى سمعته والطعن فى نزاهته ومواقفه وتاريخه العسكرى والسياسي الذى اجتهد خلاله من أجل مصر وأبنائها حربا وسلاما".وأشار إلى أنه انتظر على مدار الأسابيع الماضية أن يصل إلى النائب العام المصري الحقيقة من جميع دول العالم، التى تفيد بعدم ملكيته لأي أصول نقدية أو عقارية أو غيرها من ممتلكات بالخارج، وأنه وافق على التقدم بأي مكاتبات أو توقيعات تمكن النائب العام بأن يطلب من وزارة الخارجية المصرية الاتصال بجميع وزارات الخارجية في كل دول العالم لتؤكد لهم موافقته هو وزوجته سوزان ثابت، على الكشف عن أي أرصدة لهما بالخارج منذ اشتغاله بالعمل العام عسكريا وسياسيا وحتى تاريخه، مؤكدا أنه يمتلك بالداخل فقط أرصدة وحسابات بأحد البنوك المصرية طبقا لما أفصح عنه فى إقرار الذمة المالية النهائي. وشدد الرئيس السابق على أن عناصر ومصادر أرصدة وممتلكات أبنائه علاء وجمال بعيدة عن شبهة استغلال النفوذ أو التربح بصورة غير مشروعة أو غير قانونية.وفي واحدة من مفارقات التحقيق مع مبارك، أكدت مصادر أن المستشار مصطفى سليمان، المحامى العام الأول لنيابات استئناف القاهرة، الذى باشر التحقيق في قضية اتهام رجل الأعمال هشام طلعت مصطفى، بتحريض ضابط أمن الدولة المفصول محسن السكري على قتل المطربة اللبنانية سوزان تميم، قاد فريقا من النيابة العامة للتحقيق مع مبارك ونجليه علاء وجمال، وضم فريق النيابة المستشار عبدالله الشاذلي المحامي العام لنيابات جنوب سيناء.وكان التحقيق مع مبارك في غرفة مجاورة لغرفة العناية المركزة بمستشفى شرم الشيخ استمر قرابة 5 ساعات بقيادة المستشار مصطفى سليمان والمستشار عبد الله الشاذلي، المحامى العام لنيابات جنوب سيناء، ليصدرا بعدها قراراً بحبس مبارك 15 يومًا على ذمة التحقيق وبعدها ينهار نجلا مبارك جمال وعلاء بعد علمهما بصدور القرار. وبمجرد صدور قرار حبس مبارك تم اصطحاب جمال وعلاء مبارك إلى مجمع المحاكم، تحت التأسيس، لإتمام الإجراءات الرسمية لحبسهما 15 يوما، بعد ذلك تم نقلهما بسيارة عسكرية إلى طائرة عسكرية أقلعت من شرم الشيخ فجراً إلى القاهرة للانضمام إلى أصدقاء النظام السابق في سجن مزرعة طره، وكانت الاتهامات التي تتوجه إليهما تتلخص في التربح غير المشروع واستغلال النفوذ. حياة القادة في الزنزانة تضاربت الأقوال عن كيفية قدوم هؤلاء الكبار إلى السجن، وكيف كانت لياليهم الأولى، وهل تكيفوا مع حياة السجن، أم ما زالوا ينعمون ببعض الرخاء. قيل عن صفوت الشريف أنه رفض استلام وجبة العشاء في أول ليلة قضاها في السجن، وكان أكثر انهيارًا ممن سبقه من الرفاق، وكان أول من استقبله في الصباح الدكتور أحمد نظيف، رئيس الوزراء الأسبق، الذي قيل عنه أنه كان مكتئبًا طوال وجوده في السجن ولم يغادره اكتئابه إلا برؤية الشريف. أما الدكتور أحمد فتحي سرور، رئيس مجلس الشعب السابق، وصل سجن طره، وكان بحوزته حقيبته الخاصة التي تحتوي على تريننج أبيض وملابس داخلية وبعض الأدوية. أما بالنسبة إلى علاء وجمال مبارك فقد رفض كل منهما استخدام ملابس التي سلمتها لهما إدارة السجن وارتديا ملابس خاصة قد أحضراها معهما، وهي عبارة عن تريننج (حذاء) أبيض، وبعد أن تم إخلاء أحد العنابر لهما حاول كل من أحمد عز وأنس ألفقي التخفيف عنهما بدعوتهما إلى إفطار جماعي، وبينما قبل جمال الدعوة رفضها علاء نظرًا لإصابته باكتئاب شديد. ووسط مطالبة بعض المفكرين بتوزيع رجال النظام على سجون متعددة حتى لا يتسببوا في متاعب لأطقم الحراسة، ولا يتعرضوا لمضايقات من المساجين القدامى، أشيع أن زنازين القادة السابقين مجهزة بأفضل التجهيزات، حيث يخدم كل مسؤول سابق سجينان مقابل مئة جنيه في اليوم، وفقًا لشهادة شاهد عيان في مداخلة هاتفية له في برنامج بلدنا بالمصري،:
العادلي سقط مغشياً عليه فور علمه بإحالته إلى محكمة الجنايات؟؟؟؟؟؟
كما يوجد في الزنزانة الخاصة بهم ثلاجة وتليفزيون وكمبيوتر "لاب عددا من الشؤون والقضايا المصرية التي كان في مقدمتها تسريبات مصدر أمني بشأن وقع سماع حبيب العادلي قرار إحالته إلى الجنايات وترحم إسرائيل على عهد مبارك والتظاهرة المليونية التي دعا إليها الشباب في التحرير اليوم، بالإضافة إلى مأزق الإخوان على خلفية إنشاء حزب جديد وتصريحات القيادي الإخواني عبد المنعم أبوالفتوح عن تركه للجماعة في حال ترشحه لانتخابات الرئاسة.مغشياً عليه ونقلت صحيفة "القبس" الكويتية عن مصدر أمني القول إن وزير الداخلية السابق حبيب العادلي أصيب بإغماء ووقع مغشيا عليه داخل زنزانته عقب سماعه بقرار إحالته إلى محكمة الجنايات ومعرفته بالتهم الموجهة إليه وإلى مساعديه والتي تصل عقوبتها إلى الإعدام، مضيفا أن طبيب السجن ذهب إلى العادلي في زنزانته وقام بعملية إفاقة له وإعطائه بعض المهدئات، وأن الوزير السابق في حالة صدمة شديدة من مجموع التهم الموجهة إليه، وأنه لم يستطع الحديث لكن لم يذهب إلى مستشفى السجن وفضل البقاء في زنزانته.وأضاف المصدر أن مساعدي الوزير السابق المحبوسين معه في زنزانات مجاورة والمتهمين معه في القضية نفسها بتهم قتل المتظاهرين، أصيبوا بصدمة شديدة لكنهم كانوا أكثر تماسكا وحاولوا الذهاب إلى زنزانته للتخفيف عنه، لكنه رفض استقبال أي أحد خاصة أنه حملهم في التحقيقات مسؤولية قتل المتظاهرين.لم تعد متغطرسة وقالت صحيفة "القدس العربي" اللندنية إن إسرائيل لم تعد تتصرف بالغطرسة نفسها التي كانت تمارسها في زمن الرئيس حسني مبارك، وباتت تدرك أنها أصبحت مكروهة على الصعيد العالمي بعد نسفها لعملية السلام والاستمرار في الاستيطان تحديا للمجتمع الدولي، مضيفة أن أي عدوان جديد، وفي هذا الوقت الذي تشهد فيه المنطقة تغييرات وثورات ديمقراطية، سيواجه بفورة غضب عارمة، خاصة من قبل الإدارة الأمريكية والحكومات الأوروبية الأخرى.إثارة مواجهة وقالت صحيفة "الحياة" اللندنية إن العلاقة بين الحكومة المصرية بقيادة الدكتور عصام شرف والمعارضة، ممثلة بالائتلافات الشبابية التي حركت شرارة ثورة 25 يناير قد وضعت على محك مفصلي، بعد تناغم واضح بين الطرفين منذ تكليف شرف تشكيل الحكومة بناء على توصية هذه الائتلافات.وأضافت الصحيفة أن الائتلافات الشبابية وحقوقيين شنوا هجوماً على الحكومة بعد إقرارها أول من أمس قانوناً يجرم الاعتصام والتظاهر أحالته إلى المجلس الأعلى للقوات المسلحة الذي يدير شؤون البلاد ليصدر مرسوماً به. ودعوا إلى تظاهرة مليونية اليوم في ميدان التحرير للاحتجاج على القانون الذي ينتهك الحق في التظاهر وحرية الرأي والتعبير.الإخوان في مأزق وفي سياق آخر، قالت صحيفة "الحياة" إن جماعة الإخوان المسلمين تواجه مأزقاً كبيراً، على خلفية اعتزامها إطلاق حزبها الأول تحت اسم الحرية والعدالة، ففي وقت أكدت الجماعة الفصل بينها وبين الحزب الوليد، يعتري قادتها قلق متزايد من اختطاف الحزب عندما يُسمح بقبول أعضاء من خارج الحركة الإسلامية، واحتمال أن تأتي الانتخابات الداخلية بشخصيات من خارج الجماعة إلى القيادة العليا للحزب.ونقلت الصحيفة عن قيادي في الإخوان طلب عدم نشر اسمه، القول إن الجماعة تبحث في وضع قيود على ترشيح قيادات الحزب، لكنها في الوقت ذاته لا تريد قصر العضوية على أعضائها، وهنا يكمن المأزق، متابعا "لدينا مئات من طلبات عضوية الحزب الجديد من غير المنتمين إلى الإخوان المسلمين، فبعض الشخصيات تلحظ صعود نجم الإخوان في الفترة الأخيرة، لذلك أقبلت على الدخول في الحزب".أكثر من 20% وأوردت صحيفة "الوطن" السعودية تصريحات للقيادي ألإخواني عضو مجلس شورى الجماعة والأمين العام لاتحاد الأطباء العرب الدكتور عبد المنعم أبو الفتوح، والتي قال فيها إنه سوف يستقيل من الجماعة في حالة ترشحه لمنصب رئيس الجمهورية، وذلك على الرغم من إعلان جماعة الإخوان أنها لن تتقدم بمرشح لها في الانتخابات الرئاسية المقبلة.وأكد أبو الفتوح في لقاء فكري نظمته وحدة الدراسات المستقبلية بمكتبة الإسكندرية، ليل أول من أمس، أن جماعة الإخوان لن تحصل على أكثر من 20% في أي انتخابات برلمانية نزيهة، موضحا أن النظام السابق استخدم الإسلاميين "فزّاعة" لتخويف الغرب من أجل تحقيق مكاسب له وتخفيف الضغوط عنه. مقتل 63 متظاهر على الأقل في سورياإدعت منظمات حقوق الإنسان بأن عشرات المتظاهرينقتلوا بمدينة حمص وأفادت صحيفة هآرتس العبرية بخبرها الرئيسي اليوم السبت أن مقتل المتظاهرين جاء بعد أن قامت وحدات من القناصة والشرطة السورية بإطلاق النار على المتظاهرين بدون تمييز وطالب سكرتير الأمم المتحدة بوقف تلك المواجهات العنيفة والقمع بحق المتظاهرين أنباء : الولايات المتحدة ستعرض على تركيا صفقة لوقف الأسطول قالت صحيفة تركية بأن الولايت المتحدة تدرس هل تركيا ستلغي الأسطول لغزة وحسب ما أفادت صحيفة هآرتس العبرية السبت بأن الولايت المتحدة عرضت على تركيا وقف توجه الأسطول إلى غزة مقابل محادثات سلام بين إسرائيل والفلسطينيين من سينجح بمسابقة حب إسرائيل ؟الإنتخابات الرئاسية بالولايات المتحدة تقترب وكل جهة تبدأ بنصب خيمة إيضاحاتها لمن ملزم أكثر لمستقبل وأمن إسرائيل حسب ما أفادت صحيفة هآرتس العبرية _ أزمة المياه ومعتياطتها_ إنتقام الخيار_ لبنان : منظمي يوم النكبة ألغوا التظاهرات_ تحذيرات للمسافرين لألمانيا من الخضروات الطازجة _ البدو سيتم إجلاؤهم : وسيبنى حي يهودي جديد_ جهات أمنية إسرائيلية : حكم الأسد سينتهي خلال شهر_ أنباء : إصابة الرئيس اليمني خلال قصف على قصره صحيفة يديعوت أحرونوت :عشرات القتلى بسوريا : المتظاهرين أحرقوا علم إيرانفي مدينة حمص والتي قتل بها عشرات الأشخاص حسب ما أفادت صحيفة يديعوت أحرونوت العبرية اليوم السبت وبخبرها الرئيسي وأفادت مصادر بالمعارضة السورية بأن عدة جثث ما زالت بالشوارع والمستشفيات لا تستطيع إستقبال وإستيعاب المصابين وأوضحت الصحيفة بأن المتظاهرين بحمص وبحلب تظاهروا في الشوارع وبدرعا قام المتظاهرين بإحراق علة إيران _ مستمر بخط سيره : أوباما يرفض نقل السفارة الأمريكية للقدس_ منظمي يوم النكسة في لبنان : لم نصل للحدود الإسرائيلية _ مسافر مات بطريقه لإسرائيل وهناك شكوك بتهريبه مخدرات_ شمال كوريا بالمكان الثاني بمقياس السعادة لنفسها_ نيويورك : أطلق بكفالة " شتراوس كاهن " المصري صحيفة معاريف :أنباء في لبنان : التخطيط ليوم النكبة تم إلغاؤه منظمي يوم النكبة لمرور 44 سنة على حرب الأيام الستة تم إلغاؤها حسب ما أفادت صحيفة معاريف العبرية اليوم السبت بخبرها الرئيسي وأعلن المنظمون بأنهم ألغوا التظاهرات الكبيرة والتي ستتوجه إلى الحدود الإسرائيلية لبنانية وسيتم استخلافها بإضرابات بمخيمات اللاجئين الفلسطينيين بجميع مناطق لبنان _ بيوم النكسة الإعلان عن الحدود الشمالية الإسرائيلية منطقة عسكرية مغلقة_ المدن الجنوبية بإسرائيل ضد نتنياهو : هو باع النقب_ مقتل 27 متظاهر سوري على الأقل_ مسئول أمريكي : عدد القتلى بالهزة الأرضية بهايتي أقل مما ذكر_ حالة الطقس : غائم جزئيا وصاف مع إرتفاع طفيف على درجات الحرارة_ أوباما : السفارة الأمريكية بتل أبيب لن تنقل إلى القدس لأسباب أمنية

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق