السبت، 9 نوفمبر، 2013


الملف الاسود لمبارك ؟؟وحاشيته؟؟!!
العرض المسرحي المشوه لما يسمى بانتخابات رئاسة الجمهورية مازال مستمرا .. على مسرح الحياة السياسية المصرية المشوهة هي الأخرى .. بقيادة مجموعة المنافقين لكل من جلس على العرش الفرعوني ..!
ولو كان الجالس على العرش الفرعوني قردا لعبدوه .. ولو كان حجرا قد ألقى على كرسي الفرعون لوقف المنافقون أمامه .. وجعلوه صنما لهم .. يعبدونه .. ويروجون له بين الجماهير .. !
وكم روجوا بالكذب لمبارك فوصفوه بما ليس فيه.. حتى صنعوا منه صنما كبيرا .. فصدق نفسه.. وصار يرى ذاته فوق كل إنسان على ارض مصر.. فهو صاحب التوجيهات .. ومحقق الإنجازات الوهمية .. !
تلك الإنجازات الوهمية الدعائية وقف الطاغية مبارك نفسه يصفها في خطبه وتصريحاته بالإعجازات… فهل كان في خطبه وتصريحاته يكذب على الشعب ..أم يكذب على نفسه ؟

واليوم يعاود الكذب فيدعى انه سيفعل كذا وكذا .. فأين كان منذ ربع قرن ؟ لماذا لم يفعل ما يدعى انه سيفعله في الفترة الخامسة التي تنتهي بنهاية عام 2011و المتممة للثلاثين سنة منذ عام 1981؟

لقد تخير مبارك أسوأ المصريين ليعملوا معه على هدم مصر وتحطيم الأمتين العربية والإسلامية ولذلك التف حوله أعدي أعداء الأمة من ا مثال الذين اتهموا في أ سوأ جريمة ارتكبت في تاريخ مصر خلال القرن الماضي عندما انحرفوا بجهاز المخابرات المصري ودمروه إلى أن صار ماخورا للجنس والشذوذ فكانت الهزيمة العسكرية المروعة نتيجة طبيعية لوجود مثل هؤلاء في أهم الأجهزة الرقابية .. فأفعالهم هي التي أضاعت الأمة العربية في يونية/ حزيران67 19 فأهدت القدس الشريف إلى إسرائيل.. وهى جريمة تناولتها قضية انحراف جهاز المخابرات المصرية اثر كارثة 1967وكان من بين المجرمين المنحرفين صفوت الشريف رئيس مجلس الشورى ورئيس لجنة الأحزاب ورئيس المجلس الأعلى للصحافة و الأمين العام للحزب الوطني الذي انحرف مع المنحرفين واتهم وقتها بتهم مشينه يأبى الرجال أن يفعلوها ففعلها صفوت الشريف بوق مبارك الذي أدانته المحكمة وسجن !!!
 مما يستدعى إن نشكك فيه للشبهات الماسة بكرامة الإنسان و التي لم يكن يملكها بما أفاد إسرائيل وعاد عليها بالنفع .. ولذلك ما كان لمثل ذلك الموصوم من عودة لمواقع السلطة إلا لسوء الطوية التي يحملها النظام العميل إذ أتى به بمباركة إسرائيلية فقد قدم لها بانحرافه خدمة العمر بتسهيل حدوث هزيمة 67النكراء .. فالرجل بلا تاريخ مشرف …ولكن مبارك أتى به ليستخدمه كما شاء …
 الرجل غير شريف باعترافاته أمام المحكمة فهل مثل ذلك الشخص سيقدم على فعل شيئا للإصلاح؟
 من رابع المستحيلات بالطبع أن يصلح…
 فكان صفوت الشريف الشهير بموافي ممن روجوا لمبارك وأفكار مبارك و أوجدوا له صفحات من تاريخ ممتد بالكذب في جذور تربة مصر بينما الحقيقة تنفى ذلك .. فهو مجرد تماما مما اضفوه عليه من صفات ..إذ انه اقل الحكام المصريين على مدار آلاف السنين علما وثقافة باعترافاته وكلماته وسياسته التابعة لأعداء الأمتين العربية والإسلامية ..وهو القائل (أنا لا عاوز ادخل التاريخ ولا الجغرافيا ) وهو المشهور بأنه لم يقرأ كتابا ولا جريدة ويكتفي بمشاهدة التلفزيون الذي يمتدحه نصف اليوم والنصف الأخر يمتدح ملكة مصر وابنها !
  ..وحتى لا أنكر حقيقة يعرفها الجميع ألا وهى أن مبارك هو اكثر حكام مصر ثراء على حساب المصريين البسطاء .. كما انه أولهم في عمالته للأعداء (ارجعوا إلى تاريخ العلاقات المصرية العراقية والليبية والسودانية والإيرانية وما الذي فعله مبارك ضد شعوب هذه الأقطار العربية والإسلامية .. إذا كانت العلاقات الأمريكية بهم جيدة كانت بالتالي علاقة مبارك بهم جيدة والعكس صحيح وما فعله مع العراق ليس ببعيد.. .. ولكن أهل النفاق روجوا له بين الناس ليخدعونهم بكلمات كاذبة كعادتهم الدائمة .. والجماهير تعرف لكنها لا تملك إلا الإذعان لقوات البوليس المدججة بالسلاح .. والمتدربة على ممارسة الإرهاب ضد كل معترض أو كل من يعي حقيقة الفرعون الفارغة من المضمون .. فالسجون المصرية بنيت من اجل هؤلاء الرافضين لتقديس مبارك.. فهم المارقين على سلطة الفرعون وعصابته من اللصوص الذين يدعون البراءة من دم الشعب المصري الفقير الذي يقتلونه بالمبيدات وبالهرمونات وبالبطالة والحرمان من العلاج المجاني الذي بات حكرا على آل مبارك وبطانته فقط من الوزراء وكبار المسئولين الذين يأتي بهم الديكتاتور من الموصومين في معظم الأحيان بما تنفر منه الطبيعة البشرية السوية !

فمازال النظام المصري بقيادة أللا مبارك مستمرا في انتهاج سياسة استخدام أصحاب النفوس الضعيفة بوضعهم في الصفوف القيادية لتسهل على الديكتاتور قيادتهم كيفما شاء وإذا عزلهم التزموا الصمت خوفا من الفضيحة التي تنتظرهم لو انهم تكلموا بما يعرفونه عن الفرعون وجرائمه !

وقد رأينا ما جرى للرد على الاتهامات التي وجهت إلى الضابط بالحرس الجمهوري زكريا عزمي الذي تحول إلى الدكتور زكريا عزمي وصفوت الشريف وكمال الشاذلي واحمد فتحي سرور !!!

والمصيبة الجديدة أو قل المصيبة القديمة المعتادة أن جهة رقابية من الجهات التي نخرها سوس الفساد تخرج ببيان - مؤخرا - تنفى أن اللصوص لصوصا وتصفهم بأنهم هم الشرفاء ..بناء على ما قدموه هم أنفسهم من أوراق .. مع ملاحظة أن الأوراق التي يقال انهم قدموها للجهاز الرقابي لم تعرض على أحد ولم يعرف بها أحد ..ولم يقل أحد من الأجهزة التي أعلنت براءة الكبار الأثرياء جدا جدا… بدون أن يرثوا شيئا… والذين كانوا فقراء تماما قبل توليهم السلطة.. في عصر الفرعون البارك على أنفاس الناس.. والمتمسك بالبقاء رئيسا لمصر أو ملكا .. إلى ما بعد المائة من عمره الممتد إلى ما شاء الله.. ( أطال الله عمره ليشهد المصريون محاكمته أمام القضاء على الجرائم الكبرى التي فعلها أو فعلها غيره بأوامر مباشرة منه )

لقد أعلنت براءة المسئولين مما وجهه البعض لهم بدون أي محاكمة أو حتى فحص أوراق .. البراءة أعلنت في بيان سياسي لتمويه و إخفاء الحقائق وتجميل وجه مبارك في الانتخابات التي سيفوز بها والتي عرفت نتائجها منذ أوائل العام الحالي !

ولعل ما وجهه طلعت السادات ابن شقيق الرئيس السادات وعضو مجلس الشعب الحالي لرموز الحكم و لنظام مبارك من اتهامات تمس الذمة المالية .. كان يجب للرد عليه أن تعلن الحقائق كاملة وينشر كل واحد ممن اتهمهم السادات إقرار ذمته المالية وممتلكاته فى الصحف الحكومية المملوكة لمبارك و أسرته .. كان يجب أن يحدث ذلك لو أن النظام شفاف ولكنه غير ذلك .. فخرج النظام ببيان من كلمات جوفاء لا قيمة لها نشرتها الصحف تقول أن المسئولين شرفاء.. !

لماذا هم شرفاء و ما هي الأسس التي بنى عليها شرفهم ؟

لم يعرف أحد.. !

فما هي ممتلكاتهم ..؟

لم يشر البيان للممتلكات ولثروات الأبناء والزوجات … وما تم تهريبه للخارج وما تم تسريبه للأقارب المقربين ..الخ !

في عهد مبارك الذي باع ابنه جمال واشترى ديون مصر بأموال مصر المملوكة لأبوه فرعون مصر .. وتكسب منها ..!

يمكننا التأكيد بناء على ذلك الذي سبق .. بان كل المسئولين شرفاء ..! (و يا سلام على الشرف .. أحلى من الشرف ما فيش .. )..كما كان يقال في الأفلام المصرية القديمة على السن بعض الممثلين الذين يؤدون أدوار المنحرفين والشاذين واللصوص في تلك الأفلام !!!

المتهم عندما يكون محميا برئيس دولة فاسد عطل القوانين ليحمى نفسه .. لا يمكن الاقتراب منه.. خاصة وأن الرئيس هو الذي يعين العاملين بالأجهزة الرقابية.. وهو الذي يقرر من الذي يدان ومن هو البريء .. وبالطبع بناء على ذلك فجميع السادة المسئولين العاملين في خدمة عائلة مبارك من الشرفاء… الأتقياء الأنقياء .. وباقي أفراد الشعب المصري هم اللصوص الذين يسرقون أنفسهم ، ويخربون بيوتهم بأيديهم الملوثة بالتطبيع مع العدو الصهيوني ا!

وطالما أن هولاء الكبار المحيطون بمبارك قد ثبت وفقا لقرار حكومة مبارك انهم من الشرفاء .. فالشرفاء هم .. واللصوص وفقا لذلك الفلاحين والعمال المطرودين من الارض ومن العمل .. والمحرومين من الحصول على حق الحياة داخل بلادهم ..إلا بالذل والقهر والجبروت الذي يمارسه ضدهم مبارك و أسرته وخدمه !

وطالما أن الأسرة الحاكمة هي التي جاءت بقيادات الجهات المسماة بالرقابية لتدافع تلك الجهات عن فساد الأسرة الفاسدة .. فالفساد مصرح بممارسته .. وذلك وفقا للتعريف الحكومي للصلاح .. فالسرقة والنهب من اجل الاستقرار – استقرار مبارك في الحكم - وطنية وشجاعة وحكمة !

وعلى ما يبدو أن الشعب هو اللص الذي يسرق البنوك و أموال الشركات العامة.. والجماهير هي التي تسرق نفسها … والسادة الوزراء والسيد الفرعون مبارك وابنه جمال والمجموعة المشهورة المحيطة بهم فوق مستوى الشبهات.. فهم لا يمدون أيديهم ليستولوا على خزانة مصر .. ولكن الحقيقة التي يجب أن نقر ونعترف بها هي أن الخزانة المصرية هي التي تصر على الدخول في جيوب الفرعون وابنه وجيوب الوزراء و أقاربهم .. ولذلك فهم من الشرفاء الأنقياء ..!!

ولابد من إلقاء القبض على جميع أفراد الشعب المصري الذي يتهم مبارك بالفساد بتسهيل السرقة للمحاسيب ولابنه ولأقاربه !

بالمناسبة كم تبلغ ثروة شقيق سوزان مبارك اللواء منير صالح ثابت( رئيس الشركة الوطنية لخدمات الطيران – ممارسة ا حتكارية - ورئيس اللجنة الأوليمبية المصرية ومحقق الصفر لمصر .. ومحافظ المنطقة الروتارية الماسونية) كم تبلغ ثروته.. خاصة وانه يحتكر- خدمات الطيران في مصر بالنيابة عن جمال وعلاء أبناء الرئيس مبارك الذين يتاجران بكل شيء لا يمتلكانه على أساس أن المملكة المصرية من أملاك الخديوي مبارك البارك على أنفاس المصريين ؟

و إذا كنا نتحدث عن الثروات المنهوبة.. فكم تبلغ ثروات المجموعة المحيطة بالفرعون.. والتي أفسدت مصر تماما ولم نسمع ذات يوم أن أحدهم قد تبرع بمليم واحد.. من ثروته لصالح المرضى أو لإنشاء مستشفى مجانية.. أو حتى مستشفى الأطفال المصابين بالسرطان الذي أصابهم مبارك ويوسف والى به.. ويطالبون الشعب الفقير المسروقة أمواله بالتبرع ليسرقها هؤلاء.. كما سرقوا أموال المستثمرين في شركات توظيف الأموال .. التي كانت تصرف للسادة وزراء مبارك وأولادهم الملايين كرشوة يقولون عليها إكراميات أو بركة (كشوف البركة ) !!

فكم تبلغ ثروة زكريا عزمي مدير مكتب الرئيس وأمين صندوق الحزب الوطني الذي يمثل على الشعب دور المعارض للحكومة في مجلس الشعب .. !

فمن الذي يعارضه ؟

هل يعارض المعارضة ؟

وكم تبلغ ثروة أسامة الباز المستشار السياسي للرئيس.. والذي يروج لكل السقطات السياسية خارجيا وداخليا و التي باتت سمة أساسية للنظام المصري طوال فترة حكم مبارك الماضية ؟

وكم تبلغ ثروة كمال الشاذلي فتوة النظام داخل البرلمان المزور؟

وكم تبلغ ثروة احمد فتحي سرور رئيس البرلمان بالأغلبية التلفيقية المصفقة لكل حرف ينطقه مبارك ؟

وكم تبلغ ثروة موافي أو صفوت الشريف رئيس مجلس الشورى بالتعيين ..و الذي كان وزيرا للإعلام وأطلق الفضائيات الفاشلة والذي كان يقول عن الفترات السابقة من حكم مبارك أنها أزهى عصور الديمقراطية ؟

وكم تبلغ ثروة رئيس الوزراء احمد نظيف وما حجم ثروة الدكتور عاطف عبيد رئيس الوزراء السابق ..؟

وما الذي يملكه يوسف والى نائب رئيس الحزب الوطني الذي شاع انه كان لا يتسلم مرتبه .. لأنه كان يقوم بمهمة مكلف بها للقضاء على الإنسان المصري بالهرمونات والمواد السرطانية التي بدأت تظهر أثارها الضارة على شباب مصر ؟

كم تبلغ ثروة جميع الوزراء الذين عملوا مع مبارك على هدم الصروح المصرية الصناعية والزراعية؟

وما هي الثروة الحقيقية للواء حبيب العادلي وزير الداخلية .. ؟

لا أحد يعرف الحقيقة إلا من خارج مصر .. فهل سيتم الإعلان عن ثروات هؤلاء الذين ليسوا بحال من الأحوال فوق مستوى الشبهات خاصة وان مبارك نفسه ممن تحوم حوله الشبهات بالتربح من منصبه الرئاسي .. ومن ثم وجبت محاكمته لو أن في مصر شفافية حقيقية لمجرد تردد أقاويل عن ذلك التربح البالغ كما ذكرت 60مليار دولار أمريكي أي ما يزيد عن 435مليار جنية مصري .. نعم وجبت محاكمته على ذلك خاصة وأنها معلومات نشرتها المجلات والصحف الأمريكية الصديقة لمبارك وهى صحف يقول آهل الحكم في مصر عنها أنها لا تكذب عندما تنشر مديحا لهم ولمبارك !!!!
فهل تخرج إحدى الجهات التي يقال إنها رقابية بيانا يؤكد ان الرئيس مبارك شريف وان جمال مبارك شريف وأن علاء مبارك شريف وأن صفوت الشريف شريف؟

والسؤال الذي لا مفر منه.. هو من في مصر لا يعلم حجم الفساد الذي ينمو سنة بعد سنة.. في جميع الجهات الرقابية ..وحجم الرشاوى التي يحصل عليها القادة وكبار المسئولين ..في كل مكان بالدولة مهما عظم تحت مسميات مختلفة ؟

فلنكن صرحاء اكثر والى متى سنظل نصف أنفسنا بالعظمة التي نفتقدها ؟

والى متى نكذب على أنفسنا ونتوهم أن مصر بخير.. وهى ليست بخير أبدا ؟

الرئيس فاسد .. فكيف للأجهزة الحكومية أن تكون ؟

الحكم المحلى فاسد .. بشهادة الفاسدين أنفسهم !

الجهاز الإداري للدولة في جميع الوزارات والمحافظات فاسد!

والسؤال المهم هو.. الأجهزة الرقابية أيهم غير فاسد ؟

هل يدلني أحد على جهاز من أجهزة الدولة غير فاسد ؟

رئاسة الجمهورية عشش الفساد فيها و أقام لنفسه قصورا ضخمة !

رئيس الدولة فاسد.. وهو على العكس مما ينص الدستور الأعرج لا يحكم وحده.. فزوجته تحكم وابنه أيضا يحكم ..واقترح أن يحكم مبارك أسبوع وابنه الأكبر أسبوع، والسيدة الأولى الملكة سوزان أسبوع .. وجمال و أصحابه أسبوع .. فهكذا يكون الحكم بالعدل طول الشهر !!!!

الأسرة الحاكمة كلها فاسدة ..فكم تبلغ ثروة علاء مبارك الذي يحاول البعض أن يخفى فساده و إفساده فقط من اجل تلميع شقيقه الأصغر الأثير عند أمه للتشابه التام بينهما في معظم الصفات إن لم يكن كلها ؟

وان أراد الرئيس مبارك أن يبرئ ذمته أمام الشعب المصري.. فليعلن عن ثروته ( يقال إنها تخطت ال60 مليار دولار) .. عمولات السلاح وعمولات استيراد الأغذية وعمولات الأدوية وعمولات الفساد ..!

هل يجرؤ مبارك على إعلان ذمته المالية هو أسرته سوزان مبارك وجمال مبارك وعلاء مبارك ؟

إذا كانت الانتخابات الرئاسية القادمة انتخابات حقيقية ( وهى غير حقيقية ) فيجب أن يعلن مبارك عن ممتلكاته في مصر وخارج مصر .. ولكنه لن يفعل وعليه ان يعلن بواسطة الأطباء حقيقة أحواله الصحية البدنية والنفسية !
إذا أراد أن يتجمل.. فليخرج ببيان يتلوه أحد رؤساء الأجهزة الرقابية المتعددة التي يترأسها مبارك فعليا ليقول أن الرئيس لا يملك سوى مرتبه البسيط .. وانه يبحث عن وظيفة ..بعد الدوام الرسمي.. لتدر عليه دخلا إضافيا.. ليتمكن من تحقيق طموحات جمال وعلاء اللذين لا يجدان عملا منذ تخرجهما..( الطموحات التي تحدث الرئيس عنها مع الإعلامي عماد أديب بالنسبة للمصري عبارة عن حذاء جديد أو قميص )!
 الحقيقة التي يعلمها الجميع ولا جديد أضيفه في هذا الخصوص.. هو أن الأجهزة التي يدعون إنها رقابية كلها تعمل بأوامر من مبارك.. فلا تصدر شيئا ذو قيمة .. إلا إذا وافق عليه مبارك.. ولهذا فكل ما تصدره تلك الأجهزة كاذب ..خاصة إذا كان عن السادة كبار اللصوص الشرفاء!!!
والأخطر .. آن جهاز الشرطة المصري فاسد حتى النخاع .. والجرائم التي يعرفها كل المصريين ويرتكبها كبار وصغار ضباط الشرطة معروفة للجميع .. ابتداء من الاستيلاء على حقوق الغير وسرقتهم.. إلى جرائم التعذيب التي ترتكب جهارا نهارا في كل الأماكن الشرطية وغير الشرطية .. حيث أن معسكرات الأمن المركزي التدريبية قد تحولت - مؤخرا - إلي سجون يعذب فيها المدنيين المقبوض عليهم والمعتقلين وربما يتم دفنهم بهذه المعسكرات الواقعة في الصحارى المتاخمة للمدن .. وقد لجأت قيادات البوليس المصري لذلك الفعل الإجرامي .. بعدما تزايدت حالات الوفاة داخل السجون الرسمية وداخل أقسام الشرطة ..مما قد يعرض هذه الأماكن للتفتيش الفجائي من منظمات حقوق الإنسان غير المصرية أو المصرية ..ولسد الباب أمام هذا الاحتمال ..كان القرار الفاسد بتحويل المعسكرات إلى أماكن للتعذيب وللاعتقال والتي يزج فيها بالمتظاهرين ضد التمديد لمبارك والتوريث لابنه !!!
ورجال البوليس يرتكبون الجرائم ولا يعاقب أحدا منهم .. وكيف تتم معاقبتهم و هم جنود مبارك .. و مبارك أس الفساد وزعيم المفسدين .. !
 (ملاحظة :- إلى اليوم لم نسمع عن محاكمة الإرهابيين من ضباط الشرطة ومن قيادات الحزب الوطني الذين تحرشوا جنسيا بالمحاميات والصحفيات في جريمة يوم الاستفتاء المزور على تعديل المادة 76من الدستور المصري الأعرج )… .. ومن النادر أن تجد شرطيا غير مرتش .. ضابط وغير ضابط .. ونحن نراهم في الشوارع يمدون أيديهم بدون أدنى حرج للباعة الجائلين ولسائقي السيارات !
والمصيبة.. أن مبارك يتطلع إلى استمرار الفساد باستمراره رئيسا لمصر .. فخرج كفرعون من مقبرته ليقول لشعب مصر انتخبونى وانه سيفعل في 6سنوات قادمة ما لم يفعله في ربع قرن.. استولى فيه بالقوة على الحكم في ظل الطوارئ ..!
خرج يكذب كعادته ليخدع الناس بالكذب ..ويعلن انه سوف يفعل كذا وكذا …وانه سيلغى الطوارئ.. فماذا لم يلغها الآن ؟
انه المضلل للجماهير التي يعدها بأفعال لن يفعلها مطلقا ..وسيتنازل عن الحكم قبل أن يكمل المدة بعدما دمر الحياة الحزبية والسياسية المصرية بالتعديل المزور للمادة التي تسمح بانتخاب رئيس الجمهورية المفصلة خصيصا لجمال مبارك ..!

وهكذا سوف يسمع الشعب المصري نفس الكلام من جمال مبارك بعدما يتقاعد أبوه ..!

وسيقول انه سوف يواجه مشكلة البطالة وسوف يعيد أموال مصر للمصريين !

لقد تخطى عدد الذين لا يجدون عملا من الخريجين 12مليون مواطن!!!!!!!…

12مليون شاب وشابه لا يجدون عملا يتزايدون سنويا منذعام1985.. ومبارك يعدهم خلال 6سنوات سوف يحاول أن يجد لنحو 4ملاين عاطل منهم عملا…. وربما فشلت محاولته …(مبارك سيعمل ما عليه ) فأين كان طوال الربع قرن ؟

لقد ظل يكذب ويقول ويصرح ويكذب ويكذب ورؤساء الوزارة والوزراء الذين جاء بهم يكذبون ويخدعون الشعب ويصرحون بإن التشغيل.. سيتم وسيوفرون مليون فرصة عمل سنويا .. والمتابع للبيانات المضللة للمصريين على لسان مبارك والوزراء تصل بان فرص العمل في مصر تفوق تعداد سكان الكرة الأرضية عدة مرات !

ثم من يحاكم مبارك على جرائم النصب باسم المسابقات التي أعلنت عنها حكومات مبارك الفاشلة!

حكومات مبارك مارست النصب على المواطنين الحالمين بالعمل.. فطبعت مطبوعات يشتريها المواطن من مقار الحزب الوطني أو من مراكز الشباب ويدفع 10جنيهات و صور للشهادات ونفقات متزايدة نهبتها الحكومة في عهد وزارة عاطف عبيد .. فأين ذهبت هذه الأموال التي نهبت من شباب كان هو الأولى بهذه الجنيهات لشراء خبزا يقتات به .. المسابقة الأولى تقدم لها 5ملايين عاطل وفقا لبيانات الحكومة المنشورة في الصحف الحكومية الصفراء أي انهم دفعوا 50مليون جنيه !

وقيل انه سيتم توظيف مليون شاب وشابة وتراجع الرقم ألي 150الف شاب فقط ومع التراجع لم يتم تعيين أحد .. الحكومة مارست السرقة المقننة للشعب المستسلم لوعد مبارك بتشغيل الشباب الذي تخطى الخمسين من عمره دون أن يعمل ومازال عالة على أسرته

غير الرئاسية أو غير الفرعونية .. !
مبارك يوعد اليوم انه في المدة القادمة للحكم سوف يحاول ان يشغل العاطلين !!!!!!
وسوف يخرج على الجماهير بعد فترة ليقول نفس الكلام الذي ظل يقوله طوال 25سنة .. وهو يشكو من أن عدد المصريين يتزايد وإن لم يتم تخفيض العدد فلن يتم تشغيل أحد ..ولن يمكن للدولة ( رئاسة الجمهورية ) أن تشغل الناس .. وعلى الخريجين أصحاب الوجوه الكئيبة أن يبحثوا عن دولة تأخذهم بعيدا عن وجه مبارك الضحوك وجمال مبارك .. وسيقول الرئيس سواء كان هو مبارك أو جمال مبارك إن الدولة غير مسئولة عن تعيين الخريجين وهو نفس الكلام الذي كان يقوله مبارك فى خطاباته أمام مجلس الشعب طوال 25سنة
ومبارك هو القائل *( السنة دي سوده و اللى جايه اسود منها ) *!
تكلم مبارك فقال الكذب يتلوه الكذب ..البنية الأساسية التي قيل أنها التهمت مليارات الدولارات والجنيهات .. وكان مبارك يقول إنها لا تظهر لأنها تحت الأرض (يقصد المواسير الخاصة بالصرف الصحي ومياه الشرب ) كلام مبارك كان في الثمانينات من القرن الماضي وهو ما اتضح انه كان مجرد كلام كالذي يقوله حاليا ..فمياه الشرب لم تصل لكل القرى المصرية وسكان المدن بما فيها القاهرة يعانون من الانقطاع المتكرر لمياه الشرب والذي وعد مبارك الجماهير بحل المشكلة ولكنها لم تحل ولن تحل مشاكل مصر طالما مبارك في الحكم !
ثم مبارك يقول الدولة وهو يقصد الحكومة وبالأصح يقصد رئاسة الجمهورية لان مصر بلا حكومة حقيقية منذ عام 1952 )
يقول الدولة ستحل مشاكل البطالة .. وتناسى أن سياساته المقصودة هي التي أدت إلى تفاقم مشكلات البطالة
مبارك يتكلم ويعد الجماهير .. ولكنه كعادته كاذب .. كما كذب على الملايين في أول ظهور له كرئيس لمصر .. عندما ظهر على الناس وقد ربط يده بالشاش بعد مقتل السادات بعدة أيام .. وهو لم يصب بأذى.. ولا حتى التواء في اليد.. ولكنها ضرورة الكذب على الجماهير كنصيحة المحيطين به من المنافقين .. وسيواصل الكذب كما كذب على الصحفيين في افتتاح مؤتمرهم الأخير على لسان صفوت الشريف وزير الإعلام وقتها ورئيس مجلس الشورى حاليا بإلغاء عقوبة الحبس على جرائم النشر والى اليوم لم يتم وتنفيذ الوعد رغم مرور ما يقرب من العامين على الوعد الكاذب .. وفى وعهوده الجديدة ادعى انه في حالة فوزه في الانتخابات الرئاسية سوف يلغى عقوبة الحبس على جرائم النشر .. فلماذا لا يلغيها الآن وفورا ؟
انه يساوم المصريين على حرياتهم ولذلك على المصريين أن يردوا له الصاع صاعين كل بطريقته الخاصة .. سواء بمقاطعة الانتخابات أو بغيرها وان كانت مقاطعة الانتخابات الأفضل لان التزوير سيكون هو السيد .. والفائز هو مبارك بفساده و إفساده !
لجنة الانتخابات والتي حصنوها بما لم يكن يجب أن يكون… ولكنهم يملكون البلاد … اختار مبارك جميع الأعضاء بها لتمرير ما يراه مناسبا لتنفيذ التزوير و إعلان أن مبارك فاز بالرغم من علم الجميع انه لن يفوز بالانتخابات .. لو كانت بالفعل نزيهة وتحت إشراف القضاء فقط .. وليس المخبرين والبوليس !
و يقال أن الرئيس على لسان أحد المسئولين الكبار عن الانتخابات رفض السماح لأحد بمراقبة الانتخابات سواء من منظمات حقوق الإنسان أو غير الإنسان.. ورفض رقابة الإعلاميين أو وكلاء المرشحين ..!
الغريب أن البعض تعجب من ذلك .. !
ولكن الأغرب أن يوافق على المراقبة .. فلو حدثت المراقبة لكانت النتيجة الحتمية التي يعرفها الجميع هي سقوط مبارك وانتهاء عصر الطاغية والقبض على جميع من تعاونوا معه في إفساد مصر ونهبها !
و يقال ا ن البعض يحصل على نحو عشرة آلاف جنيه يوميا نظير منحه الهلال( هلال الحزب الوطني ) الذي لن يظهر أبدا في أجواء مصر إلا بالتزوير !
عموما سيظل الحابل بالنابل في مصر مختلطا ولا يبدو في الأفق أن ثمة تغييرا سوف يحدث.. فالاستخفاف بالشعب مازال مستمرا .. كما اشتعلت معركة المنافسة على النفاق و تدور المسابقة بين المنافقين فم منهم يفوز بالمركز الأول ليرتقى إلى مصاف الأبالسة والشياطين.. وهو الأمر الذي نراه من المجموعة المحيطة بطاغية مصر منذ الاستيلاء على الحكم بعد مصرع السادات عام 1981والى اليوم نفس الوجوه المكروهة والتي يشمئز معظم الناس من إلحاح أجهزة الإعلام المصرية الحكومية على إبراز صورهم وتجاعيد وجوههم التي تنم لا عن ارذل العمر فقط ولكنها تظهر سوء الطوية أيضا !
  وللعمل على زيادة الدفع النفاقي في شرايين الفرعون المترنح وابواقه واجهزته الفاسدة .. اضطر النظام الفرعوني إلى إحداث التغيير الشكلي في رئاسة الصحف الحكومية الصفراء ( المسماة بالقومية الخاسرة نحو8 مليارات جنية من أموال الشعب ) فأتى بمن اختارتهم السيدة الملكة زوج الطاغية الفرعوني المحنط منذ زمن .. جاءت الملكة ببعض أهل النفاق للاستخدام كأبواق دعائية للفرعون ..فرأينا الفأر يتحول إلى قط .. والقط يكذب متوهما انه أسد !
كما تتصرف الملكة في الديار المصرية بحكم حكمها للفرعون فتعين الوزراء بعد أن تعلمهم في مدرستها الخاصة كما قال وزير الإعلام المصري مؤكدا انه تعلم السياسة على أيد الملكة السيدة سوزان مبارك ، وقال ما يقترب من نفس النص وزير الخارجية قبل أن يتولى الوزارة عندما كان سفيرا في واشنطن ، واتبعهما عدد لا باس به من المنافقين المشهورين في الإعلام المصري الحكومي الأصفر المسمى بالصحافة القومية ، ومن رفع صوت النفاق اكثر من أخيه صار رئيسا ..فيما تراه الملكة فلها حرية التصرف فيما تملكه وملكها يمتد بطول وعرض مصر وهى تفعل ما تفعله .. بينما الفرعون البارك على الأنفاس المتطلع لاستمرار حكمه إلى نهاية حياة آخر مواطن مصري …ويتطلع لاستمرار تسلطه على الشعب المصري ..معتقدا أن هناك من يريده ..فهناك من يوهمه بذلك من فريق المحنطين الخارجين من توابيت الفراعنة ....والفرعون يصدق أشباح التوابيت الفرعونية … فالفرعون لا يشعر بأحوال الأحياء من المصريين ..وللفرعون عذره .. فمشاعره المرهفة تتجه بحماس مفرط للأمريكان وللإسرائيليين ولكل من هو عدو للعرب وللمسلمين .. !
  وتروج أجهزة الإعلام الحكومية التي تستقطع مصاريفها من أموال الشعب المصري الفقير.. تروج لمبارك وجمال مبارك وأم جمال مبارك .. وكأن تلك العائلة صارت عائلة مقدسة!!!ّ!
كنت أتمنى أن ينفق مبارك من أمواله الخاصة 60مليار دولار.. ولكنه لا ينفق شيئا !

أجهزة الإعلام ( تليفزيون وصحف تحقق خسائر بالملايين ) التي تروج لمبارك وعصابته ليل نهار والتي يدفع لها المواطن المصري من أمواله غصبا عنه خصما من مطعمه ومشربه ولباسه ومسكنه.. فصار الشعب الرافض لمبارك وابنه وزوجه الملقبة بالسيدة الأولى هو الذي يسدد ثمن الدعاية الفجة لمبارك ..!

مهزلة بالطبع ولكن ماذا في يد الجماهير المطحونة غير مصمصة الشفاه في انتظار تغيير الحكم بموت الطاغية !

مبارك 77سنة يتطلع إلى البقاء في الحكم إلى ما لانهاية .. ويحلم أو يتوهم بان يترك الحكم لأبنه فلتة العصر و الأوان ابن أبوه قائد الفساد والطغيان الذي افسد مصر من أعلى إلى اسفل عملا بحكمة أن السمكة تفسد منم رأسها ..!

وهل يوجد في مصر شيئا سلطويا ليس فاسدا ؟

وهل يوجد في مصر وزارة لا يعشش فيها البوم الفاسد وتنتشر الرشوة بين جدرانها ؟

هل يوجد مكان سلطوي واحد في مصر لا يترأسه جاهل أو فاسد ؟ (فلنتذكر بيان ثورة أو انقلاب أو حركة يوليو 1952)

أيوجد موظف أو عامل مصري شريف غير مرتش وغير عضو في حزب الرئيس الفاسد يستطيع التمتع بمباهج الحياة ..بل هل يمكنه تناول الطعام الضروري لإعاشته ؟

هل يوجد المواطن المصري الشريف القادر على شراء كسوة الشتاء وكسوة الصيف ؟

فالأسعار المرتفعة تحول بين الشعب وبين الضروريات في حياة أي إنسان !

وبعد ..

فلماذا انتخب مبارك ؟

سأنتخب مبارك لأنه عمل على نشر الفساد في طول وعرض البلاد

سأنتخب مبارك لأنه أفقر العباد وعمل على إضلال العباد (بضم العين )

سأنتخب مبارك لأنه عمل على الهبوط بقيمة مصر وسمعتها بين الدول حتى فازت مصر بالصفر الكبير فى جميع المجالات رياضية اجتماعية صناعية سياسية زراعية !

سأنتخب مبارك لأنه يحتقر الشعب المصري

سأنتخب مبارك لأنه جعل من زوجته ملكة متوجة على جماهير مصر بيدها السلطة تعين الوزراء ورؤساء تحرير الصحف الحكومية الصفراء التي ينفق عليها المواطنون من الضرائب التي تذبحهم !

سأنتخب مبارك لأنه بنى من السجون اكثر مما بنى من المساكن !

انتخب مبارك لأنه نهب أموال مصر ويقال انه يمتلك نحو 60مليار دولار من أموال الشعب المصري !

سأنتخب مبارك لأن الشعب المصري في عصره اصبح محروما من حق العلاج المجاني الذي يتمتع به مبارك والوزراء !

سأنتخب مبارك لأن الشباب المصري محروم من حق العمل

سأنتخب مبارك لأن الشاب والشابة المصرية ممنوع عيهما الزواج وتكوين أسرة لتخفيض عدد المصريين بناء على تعليمات إسرائيل وأمريكا !

سأنتخب مبارك لطول الطوابير الباحثة عن رغيف الخبز الذي بات الحصول عليه أمرا صعبا !

سأنتخب مبارك للمياه الملوثة التي يشربها المواطن المصري

سأنتخب مبارك للنيولوك الذي يعمله في شعره الاكرت ، وفى وجهه المكر مش الذي يغرقه بالكريمات والألوان وفى أسنانه التي وقعت وفى جسده الذي ترهل ويداريه بما يرتديه !

سأنتخب مبارك حتى يستمر طغيان أسرته وفسادها و إفساد حاشيته!

سأنتخب مبارك لتستمر الإعتقالات ويظل اكثر من 35الف معتقل دون محاكمة ودون جريمة ارتكبوها !

ليستمر الكذب الذي يكذبه الرئيس فى خطاباته المملة !

سأنتخب مبارك ليظل النظام المصري محاربا للإسلام وللمسلمين، ومرحبا بالصهاينة والأمريكيين.. وفاتحا أبواب مصر للشاذين القادمين من الكويت.. ومن غيرها لإعلان زواجهم في مصر 0 وهو الذي حدث بين رجلين كويتيين شاذين في أحد اكبر فنادق القاهرة مواكبا لوعود مبارك في خطابه التنافسي مع باقي المرشحين المكملين للديكور !

سأنتخب مبارك ليظل فاروق حسنى وزيرا للثقافة!

سأنتخب مبارك من اجل المزيد من الفرفشة !!!!!!!!

سأنتخب مبارك ليظل الامعات الذين يعلنون مبايعته في مواقعهم إلى ما لانهاية

سأنتخب مبارك لتتحول مصر إلى اكبر دار للمسنين في العالم !

سأنتخب مبارك أمد الله في عمره إلى أن أراه وترونه معي إن شاء الله خلف القضبان مقبوضا عليه.. لمحاكمته على ما ارتكبه من جرائم في حق مصر التي تسلمها افضل مما هي عليه الآن !

سأنتخب مبارك ليستمر وجود زكريا عزمي و أسامة الباز وكمال الشاذلي واحمد فتحي سرور وصفوت الشريف الشهير بموافي صاحب التاريخ غير الشريف !

سأنتخب مبارك ليستمر منع زراعة القمح واستيراده وليستمر حصوله هو وعصابته على العمولات !

سأنتخب مبارك حتى يستمر طوفان النهب والسلب والسرقة

سأنتخب مبارك ليتدهور مستوى التعليم المصري اكثر واكثر (جامعات مصر ليست ضمن ال500 جامعة الأوائل في العالم)

سأنتخب مبارك حتى يصاب جميع المصريين بالأمراض السرطانية التي يحرص مبارك شخصيا على إصابة المصريين بها !

سأنتخب مبارك حتى يستمر التدهور في كافة مناحي الحياة المصرية

سأنتخب مبارك لزيادة الديون على مصر داخليا وخارجيا !

سأنتخب مبارك لتراجع مصر اقتصاديا !

سأنتخب مبارك لتراجع مصر سياسيا !

سأنتخب مبارك لتبقى مصر تابعا لإسرائيل !

سأنتخب مبارك لأنه يبذل جهده للدفاع عن الصهيونية !

سأنتخب مبارك لأنه تأمر ضد المقاومة الفلسطينية والعراقية !

سأنتخب مبارك لأنه يحرص كل الحرص على الإفراج عن الجواسيس الإسرائيليين ويصر على إعدام المصريين المعارضين لخياناته !

سأنتخب مبارك لنقل العاصمة المصرية الإفريقية إلى القارة الآسيوية حيث شرم الشيخ الملاذ الآمن لمبارك من الشعب المصري !

سأنتخب مبارك لتحقيق المزيد من الفشل في كافة المجالات !

سأنتخب مبارك حتى يضحك العالم علينا كمصريين أكثر وأكثر ..

سأنتخب مبارك لأن نائبه في الحزب الوطني وشريكه فى تدمير الزراعة المصرية هو الدكتور يوسف والى الذي أصاب المصريين بالأوبئة الكبدية ولسرطانية

سأنتخب مبارك لأنه الصديق الصدوق لشارون وهو الوحيد من رؤساء العالم الذي يصف شارونا بأنه رجل سلام

سأنتخب مبارك لأنه وعد بزيارة إسرائيل - بعد الانتخابات المزورة - والمشاركة في الاحتفالات اليهودية برحيل رابين

سأنتخب مبارك لأنه منع حزب العمل اكبر الأحزاب المصرية و أكثرها شعبية و أفضلها جدية من ممارسة العمل السياسي

سأنتخب مبارك لأنه أغلق صحيفة الشعب أقوى الصحف المصرية المعارضة على الإطلاق .. و أكثرها شعبية.. واشدها نقدا للأوضاع الشائنة.. والتي فجرت قضايا الفساد في قمة السلطة المصرية.. و أكدت فساد مبارك وعائلته .. و فضحت جرائم يوسف والى وغيره من رموز الفساد!

سأنتخب مبارك لأنه منع قادة حزب العمل من منافسته في انتخابات الرئاسة لأنهم قادرون بعون الله على إنزال الهزيمة به ولكل أركان نظامه ....!

سأنتخب مبارك لأنه يعلم و سيعلم العالم كله شرقه وغربه الأسس القوية في نشر ورعاية الفساد في ربوع البلاد وقتل الشرف والنزاهة والضمير فى قلوب العباد !!

سأنتخب مبارك لأن شارون يحبه .. ويرى انه المصري الوحيد الذي يجب من وجهة النظر الإسرائيلية أن يكون رئيسا لمصر ..لأنه يعمل لصالح إسرائيل اكثر مما يعمل لصالح مصر !

فعلى كل خائن لدينه وأمته ووطنه أن ينتخب مبارك !

وعلى كل غبي أن ينتخب مبارك !

وعلى كل من لا دين له أن ينتخب مبارك !

فمن ينتخب مبارك لا يستحق أن يكون مسلما

فلعنة الله على كل من ينتخب مبارك الفرعون الطاغية !

ومن ينتخب مبارك لا يستحق أن يكون عربيا !

فلعنة الله على كل من ينتخب مبارك الفرعون الطاغية !

ومن ينتخب مبارك لا يستحق أن يكون مصريا..!

لعنة الله على كل من ينتخب مبارك الفرعون الطاغية !

ومن لم يرد المشاركة في المسرحية المهزلة فليلزم بيته .. فالنتيجة أعلنت منذ عدة اشهر ..إن لم يكن منذ سنوات ..إن المسرحية المهزلة حدثت وقائعها في تونس من قبل. وفاز الديكتاتور التونسي بالطبع بنفس التفاصيل التي تجرى في مصر الآن.. الفارق الوحيد انهم في تونس قرروا منع ترشيح أحد لرئاسة الجمهورية فوق سن ال75 سنه ولكن مبارك عمره 78سنه… وأحد المرشحين في مصر بناء على أوامر مبارك وهو خال زكريا عزمي عمره 91سنة !

ومصر في عهد مبارك باتت تقلد تونس !

مصر الحاصلة على الصفر الكبير .. باتت تقلد تونس التى كانت تقلد مصر ولكنها اليوم تحكم بواسطة مبارك فهبط بها إلى مصاف الدويلات الصغيرة حديثة التكوين !

فهل يستحق مبارك مرشح الرئاسة صوتا واحدا لمصري يحترم نفسه ويحترم تاريخ بلاده ؟!!!

اعتقد لا .. لا .. لا ..ثم لا !!!
وتسهيل الاستيلاء على أموال الميزانية العامة للدولة والمخصصة لقصور رئاسة الجمهورية، وتحويلها لإجراء إنشاءات وتحسينات للعقارات الشخصية المملوكة لهم.

وقررت المحكمة إحالة القضية إلى النيابة العامة لاستكمال التحقيقات بإدخال اربعة متهمين جدد، بينهم محيي الدين عبد الحكيم المهندس بالادارة المركزية لاتصالات الرئاسة، وعمرو محمود خضر المهندس المختص برئاسة الجمهورية، وعبد الحكيم منصور المهندس بشركة المقاولين العرب، وذلك لتسهيلهم الاستيلاء على المال العام لآل مبارك.

وغاب مبارك ونجلاه عن الجلسة نظرا للظروف الأمنية للبلاد، التي حالت دون إحضارهم من محبسهم، كما تبين للمحكمة أيضا تخلف شهود الإثبات عن الحضور.

من جانبه، قال فريد الديب المحامي عن عائلة مبارك "إن القضية ملفقة، وأن أمر الإحالة صدر على عجل في أعقاب إصدار قرار من دائرة مغايرة من دوائر محاكم الجنايات بإخلاء سبيل مبارك ونجليه في شأن محاكمتهم في قضايا أخرى".

وكانت تحقيقات نيابة أمن الدولة العليا أظهرت قيام مبارك ونجليه بإجراء أعمال إنشاءات وتشطيبات وديكورات في المقار العقارية الخاصة بهم، ودفع تكلفة تلك الأعمال من الميزانية المخصصة لرئاسة الجمهورية.

وسبق لمبارك ان حصل على اخلاء سبيل في قضيتين سابقتين، حيث اخلي سبيله في ابريل الفائت في قضية قتل المتظاهرين بعد انتهاء الحد الاقصى لمدة الحبس الاحتياطي المنصوص عليها في القانون وهي سنتان.

وقضت محكمة الجنايات فى يونيو 2012 بالسجن المؤبد على مبارك لكن محكمة النقض امرت باجراء محاكمة جديدة بدأت في 11 مايو الفائت.

كما اخلي سبيله من دون ضمان على ذمة التحقيقات التي تجرى معه في اتهامات بتضخم ثروته وتحقيق كسب غير مشروع في يونيو الفائت.

وما يزال مبارك محبوسا على ذمة قضية فساد أخرى هى قضية حصوله على هدايا من مؤسستين صحفيتين هما (الاهرام) و (الاخبار)، ووافقت النيابة العامة في يناير الفائت على ان تسدد اسرة مبارك قيمة الهدايا التي تلقتها خلال الفترة من 1981 حتى 2011 للتصالح.

وقام مبارك واسرته بسدد جزء من قيمة الهدايا فيما يتبقى جزء اخر لم يتم حصره بعد.

بالتزامن مع ذلك، وجهت النيابة العامة المصرية اتهاما للرئيس المعزول محمد مرسي بالاشتراك فى أحداث العنف التى جرت امام قصر الاتحادية الرئاسي فى الخامس من ديسمبر الماضى بحق المتظاهرين المناهضين للاعلان الدستوري المكمل الذى أصدره مرسي اواخر نوفمبر المنصرم، وقررت حبسه 15 يوما احتياطيا.

وذكرت الوكالة الرسمية أن النيابة العامة أسندت إلى مرسي تهم الاشتراك في احتجاز وتعذيب مواطنين، والاشتراك في قتل والشروع في قتل المواطنين، وإذاعة أخبار كاذبة للتأثير على سلطات التحقيق القضائية، والاشتراك في البلطجة واستعراض القوة وترويع المواطنين.

وشهدت أحداث قصر الاتحادية اعتداء أعضاء جماعة (الإخوان المسلمين) ، التى ينتمي اليها مرسي، على المتظاهرين السلميين المنددين بالإعلان الدستوري الذي تضمن عدوانا على القضاء وعزلا للنائب العام المستشار عبد المجيد محمود من منصبه، وتحصين كافة القرارات الرئاسية من الطعن عليها أمام القضاء، وتحصين مجلس الشورى والجمعية التأسيسية لوضع الدستور من الحل بأحكام قضائية.

وقررت النيابة أن يبدأ تنفيذ أمر الحبس الاحتياطي بحق مرسي فى هذه القضية، في أعقاب انتهاء فترة الحبس الاحتياطي التي يقضيها حاليا على ذمة قضية اتهامه في وقائع اقتحام السجون وما ارتبط بها من قضايا تخابر مع حركة حماس، وقتل والشروع في القتل، والهجوم على المنشآت الشرطية واشعال النيران عمدا في سجن وادي النطرون وتمكين السجناء من الهرب، وهروبه شخصيا من السجن.

بموازاة ذلك، أمرت النيابة العامة تجديد حبس السفير محمد رفاعة الطهطاوي رئيس ديوان رئاسة الجمهورية أثناء حكم مرسي، ونائبه أسعد الشيخة 15 يوما احتياطيا، على خلفية اتهامهما بالاشتراك في ذات القضية المتعلقة بأحداث قصر الاتحادية.

وأسندت النيابة إلى الطهطاوي والشيخة تهمة التحريض على الاحتجاز والتعذيب واستجواب المتظاهرين السلميين، بدون وجه حق، والتحريض على الاعتداء عليهم بمعرفة الإخوان المسلمين.

فيما، أمرت نيابة الأزبكية بحبس 359 متهما من أنصار مرسي وجماعة الاخوان 15 يوما احتياطيا على ذمة التحقيق فى اتهامات بالضلوع في محاولات اقتحام قسم شرطة الأزبكية واستهدافه بالأسلحة النارية، إلى جانب ارتكابهم جرائم عنف دامية والاشتباك المسلح مع قوات الأمن، في محيط ميدان رمسيس ومسجد الفتح.

وأسندت النيابة إلى المتهمين " تهم الانضمام إلى عصابة تهدف إلى تكدير الأمن والسلم العام باستخدام الإرهاب، ومقاومة السلطات، والقتل العمد والشروع في القتل، وحيازة أسلحة نارية وذخائر بدون ترخيص، وحيازة متفجرات، والتجمهر، وقطع الطرق وتعطيل المواصلات العامة، والحريق العمد، وإتلاف المنشآت والممتلكات العامة والخاصة، واحتلال مكان مخصص للنفع العام وهو جامع الفتح".

كما اصدرت النيابة قرارات بحبس 38 من قيادات جماعة الاخوان المسلمين فى محافظات الغربية وبورسعيد والدقهلية والاسكندرية شمال القاهرة بتهمة الانضمام إلى جماعات من شأنها تكدير السلم والأمن العام، والتحريض على العنف، والإضرار بالأمن القومي الداخلي بقصد التأثير على المراكز الاقتصادية للدولة.

وتشهد مصر حاليا أعمال عنف غير مسبوقة فى تاريخها، بدأت عقب فض اعتصامات انصار مرسي الاربعاء الماضى، واسفرت عن مقتل ما يزيد عن 800 شخص حتى الان، واصابة نص التحقيقات مع مبارك في مستشفي شرم الشيخ
Picture
في تفاصيل جديدة بشأن التحقيقات مع عائلة الرئيس السابق محمد حسنى مبارك، فقد أفاد مصدر مطلع أن مبارك ونجليه علاء وجمال وصهره محمود الجمال حضروا إلى القاهرة قبل 3 أيام، وتحديداً وقت إذاعة تسجيله الصوتى بقناة العربية، وظلوا محتجزين فى إحدى المؤسسات العسكرية تمهيداً للتحقيق معهم بنيابة الأموال العامة فى التجمع الخامس.
وأوضح المصدر أن النيابة العامة كانت بصدد البدء فى التحقيق مع مبارك سراً فى القاهرة، غير أن اللواء منصور العيسوى وزير الداخلية أرسل خطاباً إلى النائب العام أبدى فيه عدم كفاية الاحتياطات الأمنية للتحقيق مع عائلة الرئيس بمقر النيابة بالتجمع الخامس.
وأضاف المصدر أن النائب العام أبلغ تلك المعلومات إلى المجلس العسكرى، وبناء عليه اتخذ قراراً بعودة الرئيس السابق ونجليه علاء وجمال إلى شرم الشيخ، مع التحفظ على محمود الجمال بالقاهرة، وترحيله إلى سجن المزرعة، وهو ما تم بالفعل.
وأشار المصدر إلى أن الرئيس السابق ونجليه وصلوا إلى مدينة شرم الشيخ فى وقت متأخر من مساء أمس الأول، ووقتها لم تكن النيابة العامة استقرت بعد على مكان إجراء التحقيقات مع الرئيس السابق، سواء فى مقر إقامته بشرم الشيخ أم بمدينة الطور، غير أن فريد الديب محامى أسرة مبارك نصح الرئيس السابق بدخول مستشفى شرم الشيخ لإجراء الفحوصات الطبية، ومن ثم المثول إلى التحقيقات بالمستشفى احتياطاً لحجزه بالمستشفى فى حال صدور قرار بحبسه وعدم ترحيله إلى سجن الطور أو سجن المزرعة.
أضاف المصدر أنه فى الحادية عشر صباحاً وصل المستشار مصطفى سليمان المحامى العام الأول لنيابة استئناف القاهرة، وأحد أكفأ المحققين، وصاحب أشهر تحقيقات فى النيابة العامة، وهى تحقيقات قضية هشام طلعت مصطفى وسوزان تميم، وكان برفقته سكرتير جلسة التحقيق.
استقبل فريد الديب المستشار مصطفى سليمان، وتبادلا الحديث لبضعة دقائق للمعرفة القديمة بينهما، حيث واجها بعضاً فى قضية سوزان تميم لعدة جلسات خلال المحاكمة الأولى أمام المستشار محمدى قنصوة، وفى المحاكمة الثانية أمام المستشار عادل عبد السلام جمعة.
المشهد حسب ما نقله لنا المصدر: "مبارك يجلس على السرير فى الطابق الثانى بالمستشفى، والمستشار مصطفى سليمان يجلس على كرسى إلى جواره، وسكرتير الجلسة يسطر أول سؤال فى أول ورقة من التحقيقات مع مبارك، وهو "اسمك وسنك وعنوانك؟".
يجيب مبارك على السؤال تفصيلياً، ويبدأ المحقق فى مواجهة مبارك بكافة الاتهامات المنسوبة إليه فى البلاغات المقدمة ضده من قتل المتظاهرين فى ثورة 25 يناير، وكانت إجابة مبارك الوحيدة أنه لم يصدر تعليماته بقتل المتظاهرين، فيرد عليه المستشار سليمان قائلا "وماذا تقول بشأن ما ذكره اللواء حبيب العادلى وزير الداخلية الأسبق من أنك أصدرت تعليمات بتفريق المتظاهرين بأية وسيلة؟"، يرد مبارك: "نعم طالبت بتفريق المتظاهرين لكنى لم أذكر استخدام الرصاص الحى أو المطاط".
مرت 45 دقيقة على التحقيقات مع مبارك، والجلسة تزداد سخونة، والرئيس ليس لديه أى رد سوى بكلمة واحدة "لم أصدر تعليمات بإطلاق الرصاص، وأنا قدمت للبلد كتير وأعرف قيمة روح مواطن مصرى قوى، ولن آمر بقتل أى مواطن مصرى وكلام العادلى كذب".
ظهرت على الرئيس السابق معالم الإرهاق والتعب، فطلب فريد الديب من المستشار سليمان إيقاف جلسة التحقيق لدقائق لكى يتمكن من التقاط أنفاسه، والرد على الأسئلة باستفاضة، وفى ذلك الوقت كان جمال وعلاء يجلسان فى الغرفة المجاورة للرئيس ممنوعين من الدخول للغرفة، بعد رفض المحقق حضورهما جلسة التحقيق مع الرئيس السابق.
استكمل المستشار سليمان التحقيقات مرة ثانية، وفى غضون ساعتين ونصف الساعة، أنهى التحقيقات مع مبارك، وأمر سليمان بإغلاق ملف التحقيقات، وطلب من سكرتير الجلسة أن يكتب على واجهة ملف التحقيقات "سرى للغاية.. أولى جلسات التحقيقات مع مبارك".
وقتها كان مبارك فى أسوأ حالاته الصحية، وبدأ الفريق الطبى الأردنى فى إجراء الفحوصات الطبية له، وتلك الإجراءات هى التى أجلت التحقيقات مع علاء وجمال إلى وقت متأخر من مساء أمس الثلاثاء.
خرج جمال وعلاء فى سيارتين الأولى "مرسيدس" حمراء اللون تابعة لمديرية أمن جنوب سيناء، والثانية سيارة "جيب"، وتوجهها إلى المجمع القضائى بشرم الشيخ، لبدء التحقيقات معهما، ولم تستمر جلسة التحقيق أكثر من ساعتين انتهت إلى قرار بالحبس 15 يوما على ذمة التحقيقات.
المفروض قانونياً أن ينقل جمال وعلاء إلى سجن الطور، غير أن تجمع المئات من المتظاهرين بمدينة شرم الشيخ زاد من القلق الأمنى، وأجبر وزارة الداخلية على تغيير خط سيرهما بنقلهما إلى سجن طره، حيث وصلا فى الرابعة والنصف فجراً وسط تشديدات أمنية كثيفة، وفور وصولهما تم تغيير ملابسهما، وارتداء الزى الأبيض للحبس الاحتياطى، وإيداعهما الغرفة الثانية فى عنبر المزرعة بمفردهما على الرغم من أنها تتسع لـ 35 مسجونا، وحسبما أفاد المصدر فإن علاء وجمال لم يخرجا من غرفة الحجز المخصصة لهما حتى الآن، ولم يتالا مع أى شخص

في 6 سبتمبر 2008 وقع حادث في منطقة الدويقة أسفر عن مصرع أكثر من 30 شخصًا وفقد مئات آخرون ، جراء انهيار كتل صخرية ضخمة على عشرات المنازل السكنية في عزبة بخيت بمنطقة الجورة في الدويقة بمنشية ناصر شرق العاصمة المصرية القاهرة ، في واحدة من أكبر الكوارث التي شهدتها مصر من سقوط منازل في مناطق عشوائية .

وفي تضارب لعدد ضحايا الانهيار ، صرح وزير الصحة المصري الدكتور حاتم الجبلي ، بأن عدد حالات الوفاة التي أبلغ بها المستشفيات حتي الآن 14 شخصا وأن عدد المصابين بلغ 120 حالة. في نفس السياق، قال شهود عيان:" إن المئات من الأشخاص لا زالوا تحت الأنقاض وذلك في الوقت الذي قامت فيه قوات الأمن المصرية بإخلاء عدد آخر من المنازل بسبب ظهور بعض التشققات الجديدة فى جبل بخيت الذى انهارت منه الكتل الصخرية الكبيرة".

وأشار شهود عيان إلى أن جهود الأنقاذ تتم ببطء نظرًا لضخامة الكتلة الصخرية وعدم وجود رافعات ضخمة تساعد في رفع الانقاض وتعد فرص الانقاذ ضيئلة لتعثر عملية رفع الانقاض واعتمادها على جهود تطوعية ويديوية باستخدام ادوات بدائية فيما يصعب وصول الأوناش الضخمة إلى المنطقة الواقعة خلف سكة حديدقديمة.

تدخل الجيشوتستخدم القوات المسلحة التي بدأت في التوافد إلى المنطقة للمساعدة في عمليات الانقاذ الكلاب البوليسية في محاولة للاستدلال على أماكن الضحايا المحاصرين تحت الأنقاض. وقال أهالي الضحايا أن ذويهم يتصلون بهم بالتليفون المحمول من تحت الأنقاض يطالبون بانقاذهم ويستنجدون بهم. ومن المتوقع أن تستمر عملية انتشال الضحايا من تحت الأنقاض أكثر من ثلاثة أيام.

ويواصل رجال الإنقاذ جهودهم للبحث عن مزيد من الضحايا تحت الأنقاض حيث تم الاستعانة بسلاح "كلاب الشرطة" للبحث عن الضحايا تحت الأنقاض نظرا لكبر الكتل الصخرية المنهارة.

واضطرت قوات الدفاع المدني لهدم 4 منازل علي حدود المنطقة لفتح طريق أمام سيارات الاسعاف لاخلاء المصابين والمتوفين، حيث تم نقلهم الي مستشفي الحسين الجامعي ومشرحة زينهم.

من ناحية أخرى ، قال محافظ القاهرة عبد العظيم وزير ان جبل الدويقة قد انفصل وان 38 عشة عشوائية قد انهارت تحت الجبل واضاف ان ازالة الصخور تحتاج الى معدات عملاقة . واضاف ان كل الاجهزة مستمرة فى عملها حيث يتم تدبير وحدات سكنية.
ادت الأنباء إلى أن انهيار الكتل الصخرية قد يكون قد نجم نتيجة أعمال تجميل يقوم بها أحد المقاولين أعلى الجبل أو بسبب أعمال الصرف الصحي ونحر مياه الصرف الصحي للجبل الجيري.
ادثة العبارة السلام 98
تضاربت الأقوال حول مكان اشتعال النيران حيث قالت مصادر أن النيران اشتعلت في غرفة المحركات بينما قالت مصادر أخرى أن النيران اشتعلت في المخزن وتمت مكافحتها ومن ثم اشتعلت مرة أخرى، وقد تمت المكافحة باستخدام مضخات تقوم بسحب مياه البحر عبر الخراطيم إلى داخل السفينة وكانت مضخات تنشيف السفينة والتي تقوم بسحب المياه من داخل السفينة إلى خارجها لاتعمل "كما هو مبين في تسجيل الصوت لطاقم الملاحين في غرفة القيادة والذي انتشر بشدة " وأدى ذلك إلى اختلال توازن السفينة بسبب تجمع مياه المكافحة على جنب واحد مما أدى إلى انقلابها ومن ثم غرقها.
علما ان السفينة كانت مرخصة للعمل حتى عام 2010 "وتلتزم بشروط الأمن والسلامة" حسب ناطق باسم شركة السلام (وإن ثبت بعد ذلك أن الكثير من العبارات والسفن المصرح لها بالعمل ينقصها الكثير من عوامل الأمان الضرورية كما أنه يتم تحميلها بأكثر من حمولتها) وكانت الظروف الجوية جيدة للملاحة حسب تقارير الأحوال الجوية التي سجلت 24 عقدة لسرعة الريح وحرارة 25 درجة مئوية للماء ورؤية جيدة للافق لمسافة 10 كم. وكانت غرفة عمليات الأنقاذ في أسكتلندا قد التقطت أول إشارات الأغاثة التلقائية من السفينة وقامت بنقلها عبر فرنسا إلى السلطات المصرية. وعرضت المساعدة. السلطات المصرية من جهتها قالت أنها لم يصلها خبر وجود مشكلة بالعبارة (من   الشركة المالكة) إلا بعد 6 ساعات من استغاثة العبارة.
في الساعة 23:58 UTC من 2 فبراير 2006 التقطت غرفة الإنقاذ الجوية-البحرية التابعة لسلاح الجو البريطاني في مدينة كِنْلوس Kinloss في أسكتلندا إشارات استغاثة اوتوماتيكية ساتلية من السفينة وقامت الغرفة بنقل الأشارات إلى السلطات المصرية عن طريق فرنسا[2]. وفي 3 فبراير نقلت وكالة رويتر تقارير عن عشرات الجثث الطافية على سطح البحر الأحمر وقامت 4 فرقاطات مصرية بعمليات البحث والأنقاذ وقامت السفينة الحربية البريطانية HMS Bulwark بالانحراف عن مسارها المعتاد للمساعدة في عمليات الأنقاذ ورفضت السلطات المصرية عرضا من القوات البحرية الإسرائيلية بالمساعدة في عمليات الأغاثة [3]. إلا أن السلطات المصرية وافقت على عرض للمساعدة قدمته طائرة الأستطلاع الأمريكية P-3 Orion بعدما كانت قد رفضت العرض قائلة أن لا حاجة للمساعدة[4]. وكانت هناك تقارير عن قيام قبطان بنغالي بإنقاذ 33 من ركاب العبارة. وقد انقذت القوات السعودية مكونة من الدفاع الجوي والدفاع المدني وحرس الحدود السعودي بانقاذ 44مواطنسعودي و١١٣مواطن مصري وحملهم من البحر إلى الاراضي السعودية باستخدام عشرين طائرة مروحية وعلاجهم.
صور لتزيين الموضوع ..بسمله ..ترحيب ..تهنئه ..!!  
غرق العبارة سالم اكسبريس 1991
Picture
14/12/1991 وقعت الكارثة البحرية المفجعة حين اصطدمت العبارة " سالم إكسبريس " والتي ترفع علم دولة " بنما " والمملوكة لشركة " سما تورز " للملاحة بحقل للشعاب المرجانية على مسافة بضعة كيلومترات من ميناء سفاجا البحري وانشطرت إلي نصفين وغرقت وسط صياح من عليها من ركاب رغم محاولاتهم المستميتة للنجاة وسط الأمواج العاتية. كان ربان السفينة الربان/ " حسن مورو " وهو ربان أعالي بحار - مشهود لة بالكفاءة - قد أبلغ ميناء سفاجا حوالي الساعة الحادية عشر مساءً بأنه سيدخل منطقة الشمندورات خلال نصف ساعة.

· وبعد حوالي خمس دقائق من الاتصال الأول أبلغ ميناء سفاجا بنفسه في آخر رسالة له أنه يعاني من جنوح السفينة نتيجة اصطدامها بالشعاب المرجانية الموجودة في جنوب الميناء على بعد 16 كيلو متر من الميناء وأنه يتعرض للغرق وطلب الإنقاذ والنجدة الفورية نظراً لاندفاع الماء داخل السفينة وميلها 14 درجة تماماً.

· على الرغم من وضوح إشارة الاستغاثة وضرورة التحرك الفوري لإنقاذ الركاب وذلك في الحادية عشر والربع مساءً إلا أن أولي عمليات الإنقاذ بدأت في الساعة الثامنة صباح اليوم التالي أي أن الركاب ظلوا في درجة حرارة مياه تصل إلي خمس درجات مئوية ليلا .. تركوا أكثر من تسع ساعات كاملة معرضين للمياه الباردة والرياح العاتية مع عدم وجود أدوات إنقاذ (العبارة لم يتم إخلاؤها بالطريقة الطبيعية بنزول القوارب والرماثات ولكنها أحتكت بالشعاب المرجانية وتدفقت المياه داخلها ثم غرقت في أقل من ربع ساعة)، وكانت العبارة تحمل 624 راكباً.

· كان أول اتصال من ميناء سفاجا بمسئول الساعة الثالثة صباحاً (أى بعد ثلاث ساعات كاملة) حين تم إيقاظ محافظ البحر الأحمر وإبلاغه بالحادث.

· دفعت القوات البحرية بثلاثة لنشات للإنقاذ ودفعت القوات الجوية بخمس طائرات من طراز c-130 للقيام بعمليات البحث والإنقاذ ولم يعثر للسفينة على أثر ووجد بعض الركاب الناجين الذين تم نقلهم إلي مدينة سفاجا وكان إجمالي عدد الناجين من الحادث 178 راكباً.

· ومن المعروف أن هذه المنطقة هي منطقة جحيم للمتواجدين بالمياه حيث أنها مليئة بأسماك القرش والباراكودا، وبالرغم من هذا فقد نجت ممرضة العبارة التي ظلت تسبح لمدة ثمانية ساعات كاملة حتى وصلت إلي الشاطئ، ونجا أحد أفراد الطاقم بعد أن ظل يسبح لمدة 35 ساعة كاملة.

· وحتى اليوم الخامس للكارثة كان المشهد الحزين يخيم على مدينة سفاجا وأكثر من 300 جثة تقبع داخل العبارة تحت المياه الباردة بين فكي القرش والباراكودا.

· ثبت أن السفينة تم التفتيش عليها من قبل هيئة الإشراف والتسجيل " لويدز " الإنجليزية وأنه مؤمن عليها وعلى ألاتها والبضائع والركاب، وأنه تم التفتيش عليها من التفتيش البحري المصري قبل سفرها من مصر ومن التفتيش البحري السعودي قبل خروجها من السعودية.

· أما مالك السفينة الحاج/ سالم عبد الرازق فقد ظهر بعد ستة أيام وصرح بأن مسئوليته طبقاً للقانون تتمثل في دفع التعويضات المالية لأسر الضحايا لمن يثبت وفاته بعد تمام الإجراءات وطبقاً لما هو موضح بوثيقة التأمين وهو خمسون ألف جنيه للمتوفى.

· ولم يظهر الحاج/ سالم بعد هذا التصريح ولم يتعقبه أحد فقد أدي ما عليه قانوناًُ، وكذلك فإن ما قام به السيد/ رئيس مجلس الوزراء هو تكليف لجنة بمتابعة صرف تعويضات الضحايا طبقاً للقانون على أن يتم ذلك بعد انتهاء تحقيقات النيابة تماما (وأشير هنا أن كل ما سبق قانوني وطبقاً للأعراف البحرية ولا غبار عليه).

· على الجانب الآخر كانت عدد سيارات الإسعاف المتوافرة 7 سيارات فقط وعدد آسرة المستشفيات المتوافرة 377 سريراً فقط وأنه لا توجد عربات لنقل الموتى إلي جانب التعقيدات الإدارية بنقل جثث المتوفيين وكلهم من الصعيد إلي مشرحة زينهم بالقاهرة لدرجة أن القبطان " حسن مورو " المفتري عليه والذي طالعتنا الصحف لمدة ثلاثة أيام بأنه قفز وترك العبارة وهرب وجُدت جثته في اليوم الثالث وهو يحتضن الضُمان ولم تجد زوجته وذويه غير عربة نصف نقل لنقله إلي مدينة الإسكندرية حيث ووري الثري.

ويذكر أن الدولة فتحت حساب تابع لمعونة الشتاء لصرف تعويضات للضحايا وأن بعض المحافظين صرفوا لمن توفي من محافظاتهم مبلغ مائة جنيه مصري (سوهاج وقنا) ؟؟؟.

ولقد فجرت الكارثة عدة تساؤلات :-
1- هل العلامات الإرشادية بميناء سفاجا كافية ؟ .

2- هل هناك قصور في التفتيش البحري في ج.م.ع وفى المملكة العربية السعودية ؟

3- هل هناك ركاب غير مدرجين على قائمة الركاب المقدمة من ميناء جدة ؟
4- هل تسبب بطء عمليات الإنقاذ إلي تزايد حجم الكارثة ؟ .

5- هل هناك جدوى من استغاثة العبارة ما دامت السلطات لا تستجيب ؟

6- لماذا البطء والضعف في عمليات الإنقاذ في الوقت المناسب لإنقاذ الضحايا؟

7- لماذا لا توجد إمكانيات للإضاءة القوية ليلاً في عمليات الإنقاذ ؟

8- هل صحيح أن مركز البحث والإنقاذ ليست لدية القدرة على العمل ليلاً؟

9- ما هو سبب العجز الشديد في الخدمات الصحية في هذه المناطق على الرغم من أنها أماكن سياحية ؟
10- لماذا يعاني الضحايا وأسرهم جرياً وراء صرف تعويضاتهم ؟

والشئ المؤسف أن الكارثة أثبتت افتقار أجهزة الدولة لوجود خطة طوارئ لمواجهة هذه الكوارث.
صور لتزيين الموضوع ..بسمله ..ترحيب ..تهنئه ..!!  

حادثة حريق قطار الصعيد
كان القطار رقم‏832‏ المتوجه من القاهرة إلي أسوان‏,‏ قد اندلعت النيران في إحدي عرباته الساعة في الثانية من صباح يوم 20 فبراير 2002 م,‏ عقب مغادرته مدينة العياط عند قرية ميت القائد‏.‏ وقد أكد الناجون أنهم شاهدوا دخانا كثيفا ينبعث من العربة الأخيرة للقطار‏,‏ ثم اندلعت النيران بها وامتدت بسرعة إلي باقي العربات الأخيرة‏,‏ والتي كانت مكدسة بالركاب المسافرين لقضاء عطلة عيد الأضحى في مراكزهم وقراهم في صعيد مصر‏.‏
وقام بعض الركاب بكسر النوافذ الزجاجية‏,‏ وألقوا بأنفسهم خارج القطار‏,‏ مما تسبب في مصرعهم أو غرقهم فيترعة الإبراهيمية‏.‏ وقام قائد القطار بفصل العربات السبع الأمامية عن العربات المحترقة‏,‏ وأخطر الجهات المعنية بالحادث‏,‏ ثم واصل رحلته خشية توقفه وحدوث كارثة جديدة‏.‏
وأكد الدكتور عاطف عبيد رئيس مجلس الوزراء ـ عقب زيارته مستشفي العياط المركزي للاطمئنان علي المصابين ـ أن الحريق اشتعل بعربات القطار بسبب انفجار موقد بوتاجاز في بوفيه إحدي العربات بالقطار‏,‏ وامتدت النيران إلي باقي العربات‏.‏ وقال إنه خلال نصف ساعة من الحادث انتقلت جميع فرق الإنقاذ‏,‏ وعلي رأسها‏45‏ طبيبا من وزارة الصحة‏,‏ وأضاف أن الحكومة بكامل أجهزتها انتقلت إلي موقع الحادث‏,‏ ومنها‏90‏ سيارة إسعاف مجهزة‏,‏ و‏60‏ سيارة إطفاء‏,‏ ورجال هيئة السكة الحديد وقيادات الشرطة والمحليات والصحة والشئون الاجتماعية‏
 عدد قتلى كارثة القطار المصري إلى أكثر من 350 قتيلا في أسوأ كارثة قطار تشهدها مصر.
واشنطن بوست :ثروة مبارك وعائلته تقدر ب700 مليار دولار
Picture
من المصادفة انة قبل لحظات من خروج حسنى مبارك بصوته على قناة العربية مدعيا انة مظلوم وكل ما يقال عنة وعن أولاده افتراء نشرت صحيفة (واشنطن بوست) الامريكية وثيقة تكشف الثروة التي استطاع الرئيس المصري المخلوع حسني مبارك مع ابنائه جمال وعلاء جمعها على حساب الشعب المصري

وقدرت الصحيفة وفق الوثيقة ان ثروة عائلة مبارك تصل الى 700 مليار دولار من النقود والذهب، وانة إستطاع تهريب جزء كبير منها الى خارج مصر في مصارف غير معلن عنها.

وبحسب الصحيفة ان هذه الوثيقة التي نشرتها تأتى على خلاف ما كان يشاع عن الثروة التي تصل الى 70 مليارا، فقد تعدت هذا الرقم بعشر اضعاف، والتي استطاع مع ابنائه جمال وعلاء من جمعها نتيجة لاستغلال السلطة في القيام بالعديد من المشاريع الاقتصادية التابعة للدولة لحساباتهم الشخصية.

تصميم بوابات الإنترنت

ونشرت الصحيفة هذه المقالة تحت عنوان "الطلب بالمحاكمة"

وقالت الصحيفة ان . المدعي العام عبد المجيد محمود كتب في الوثيقة ان مبارك وولديه جمال وعلاء، قد انتهكوا القوانين التي تحظر "الاستيلاء على المال العام والتربح واستغلال السلطة"، باستخدام خطط الأعمال المعقدة لتحويل الأصول إلى الشركات الخارجية و الحسابات الشخصية.

ويهدف "طلب المساعدة القضائية" ، لتوفير أساس قانوني بموجب القانون المدني لاسترداد الأصول المملوكة للشعب المصري.

وقال مسؤول مصري في واشنطن انه تم إرسال طلب إلى البلدان التي قد تكون فيها أصول لعائلة مبارك.

وأصدرت السفارة الأميركية في القاهرة بيانا قالت فية  . إننا نجتمع بانتظام مع وزارة العدل المصرية ومع المسؤولين للتحقيق في أي مزاعم بأن تلك الأصول قد أودعت في الولايات المتحدة ".

ورفضت متحدثة باسم وزارة العدل الامريكية ، الجهة المسؤولة عن استعادة الأصول المسروقة ، إلى التعليق على الوثيقة.

وقالت الصحيفة ان هناك وثيقة تزعم أن مبارك في عام 1982 أودع 19000 كيلو جراما من الذهب والبلاتين بقيمة تتجاوز 15 مليار في حساب الشخصى الذى يحتفظ به في بنك يو بي اس المصرفي السويسري العملاق.

وقالت الصحيفة ان المدعي العام طلب التحقيق أيضا فى مزاعم بأن جمال مبارك استغل منصبه في مجلس إدارة البنك المركزي المصري لسحب 75 طنا من الذهب المصري
ث وحوادث عهد مبارك
الفساد في عهد حسني مبارك
الفساد في مصر تشير عدة تقارير محلية ودولية وحكومية على انتشار الفساد في عدة هيئات ومصالح حكومية في مصر، كما يظهر ترتيب مصر متأخرا على مؤشر الفساد والذي تصدره منظمة الشفافية الدولية، ففي 26 سبتمبر 2009 جاء ترتيب مصر 115 على مستوى 180 دولة في العالم متراجعا عن عام 2007 والذي كان 105 وعام 2006 والذي كان 70، كما تورط عدة وزراء في عمليات فساد كبيرة مثل وزير الإسكان الأسبق محمد إبراهيم سليمان وعدة مسئولين حكوميين في الدولة، كما تحذر منظمات دولية ودول من انتشار الفساد في مؤسسات الدولة مثل تقرير وزارة التجارة الأمريكية الذي يحذر الشركات ورجال الأعمال الراغبين في الاستثمار في مصر من انتشار الفساد في الحكومة المصرية. كما تتهم المعارضة وعدة منظمات أهلية ودولية الحكومة المصرية بتزوير الانتخابات وتتطالبها بتوفير اشراف قضائي كامل ومراقبيين دوليين على الانتخابات[1][2]
    1 مارس 2010: الأغلبية تُسقط 3 استجوابات تتهم الحكومة بالفساد وإهدار 80 مليار جنيه في «أبوطرطور والغزل والكهرباء»[3][4].
محتويات    1 وزارة الإسكان   2 وزارة الداخلية    3 النقابات    4 الضرائب    5 تريليون و272 مليار في صناديق خاصة    6 مؤشرات فساد    7 تقارير    8 انتقادات دولية  9 انظر أيضاً
وزارة الإسكان
    4 يناير 2010: النيابة العامة: وزير الإسكان السابق إبراهيم سليمان تلقى رشاوى 20 مليون جنيه من 3 رجال أعمال[5].
    27 مارس 2010: وزير الإسكان السابق محمد إبراهيم سليمان يفضح سلفه وزير الإسكان الأسبق حسب الله الكفراوي بتقديمه مستندات تضمن تخصيص جزيرة كاملة في مارينا‏،‏ لمجموعة بن لادن‏،‏ مساحتها ‏100‏ ألف متر‏ 25‏ فدانا و‏80‏ ألف متر أخرى مساحتها‏ 20‏ فدانا‏،‏ لعدد من رجال الأعمال والمستثمرين بواجهة نصف كيلومتر علي البحر مباشرة، وعدد أخر من رجال الأعمال حصل كل واحد منهم على ‏10‏ آلاف متر بالتخصيص في المنطقة‏ 24‏ بمارينا‏[6].
وزارة الداخلية
7 يونيو 2010 : حادثة تعذيب خالد محمد سعيد حتى الموت على أيدي اثنين من مخبري شرطة قسم سيدي جابر بالإسكندرية مع وجود قرائن ان سبب القتل وجود قضية فساد لها علاقة بالمخدرات كان المتوفى حصل على تصوير فيديو قد يدين بعض ضباط قسم سيدى جابر بالإسكندرية[7][8]
النقابات
    6 نوفمبر 2009: الجهاز المركزي للمحاسبات يكشف عن فساد ووقائع إهدار مال عام ومخالفات قيمتها عشرات الملايين من الجنيهات في الاتحاد العام لنقابات العمال برئاسة حسين مجاور، ونقاباته العامة «23 نقابة»، جاء ذلك في تقرير الجهاز عن السنة المالية المنتهية في 30 يونيو 2007م[9]
    20 ديسمبر 2009: «نقابة المهندسين تحت الحراسة الحكومية» تهدر ملايين الجنيهات في صناديق المعاشات والقروض والساحل الشمالى.[10][11]
الضرائب
    4 أبريل 2010: د. حمدي حسن يتهم الحكومة بإفساد سياسة الضرائب بمصر في استجواب لوزير المالية يوسف بطرس غالي وجاء في المذكرة التفسيرية للاستجواب «أنه منذ تولى وزير المالية الحالي –د. يوسف بطرس غالي- وزارة المالية عام 2004 زادت حصيلة الضرائب بنسبة حوالي 250% تحمل المواطن العادي منها حوالي 60% نتيجة ضرائب المبيعات والجمارك ومرتبات الموظفين وهي النسبة التي أدت إلى مضاعفة عدد الفقراء في مصر.» وأشارت مذكرة الاستجواب إلى أن بعض الشركات التي بلغت أرباحها مليارات أو ملايين الجنيهات لم تسدد سوى 8% في المتوسط وبعضها سدد 0.5% فقط من الضرائب المستحقة عليه وفقاً للقانون، بينما الموظفون الفقراء يسددون ضرائبهم كاملة من المنبع وقبل استلام مرتباتهم. وكما أن بعض الشركات يحصل على دعم من صندوق الصادرات يبلغ أربعة أضعاف ما هو مستحق عليه من ضرائب، بل إن بعض الشركات في المناطق الحرة، التي ارتضت أن تعمل خارج المنظومة الضريبية يحصل أيضاً على دعم من صندوق الصادرات[12].
تريليون و272 مليار في صناديق خاصة
    29 مارس 2010: اختفاء تريلون و272 مليار جنيه من ميزانية الدولة ومحاولة حكومية لإخفاءها وعدم إعطاء معلومات عنها وذلك كما أشار تقرير الجهاز المركزي للمحاسبات عن وجود صناديق خاصة تحوي هذه المبالغ الضخمة دون معرفة أين تذهب؟، وهو مبلغ يساوي 14 مرةً ضعف العجز الموجود، والذي تعاني منه الموازنة، ولو وزع على كل مواطن مصراي من 80 مليون لأصبح نصيب الفرد 16 ألف جنيه[13][14][15].
مؤشرات فساد
    26 سبتمبر 2009: مصر تتراجع إلي المركز 115 فسادا علي مستوي 180 دولة في العالم حسب تقرير منظمة الشفافية الدولية والأخيرة عربيا، وتراجع ترتيب مصر عالميا علي مؤشر الفساد حيث كانت تحتل المرتبة 115 عام 2008 والمرتبة 105 2007 والمرتبة 70 عامي 2006 و2005 و77 عام 2004 [16][17]
] تقارير
    16 مارس 2010: إهدار 39 مليار جنيه من خزانة الدولة بسبب الفساد، أفاد تقرير لـ "مركز الأرض لحقوق الإنسان" بأن أكثر من 39 مليار جنيه أهدرت في الآونة الأخيرة على خزانة الدولة بسبب الفساد المالي والإداري في الحكومة المصرية، بالإضافة إلى أن هناك خسائر قدرت بحوالي 231 مليون دولار في العام الماضي بسبب تصدير الغاز الطبيعي إلى إسرائيل[18].
    28 مارس 2010: تقرير لوزارة التجارة الأمريكية بعنوان "تنفيذ الأعمال في مصر.. دليل للشركات الأمريكية 2010" يحذر الشركات الأمريكية ورجال الأعمال الأمريكيين الراغبين في الاستثمار في مصر من انتشار الفساد في الحكومة المصرية. مطالبا إياهم بالقيام بتحريات عن شركائهم قبل وضع أموالهم هناك. كما حذرهم من سوء حالة المرور في مصر مطالبا إياهم بتوخي الحذر الشديد لسوء حالة الطرق والزحام الشديد وعدم مراعاة القوانين وعدم مراعاة المشاة وعدم وجود أماكن للسيارات المعطلة[19][20][21].
\ انتقادات دولية
    20 مارس 2010: منظمة الشفافية الدولية: مصر تخسر المعركة ضد الفساد[22]. وتنتقد الأوضاع في مصر وانتقدت بشدة قانون الانتخاب في مصر ودعت إلى إصلاحه بشكل شامل وعلى وجه السرعة والى تعزير سيادة القانون[1][
نسخة ضوئية من نص التحقيقات مع حبيب العادلي
الاسم‏:‏ حبيب إبراهيم حبيب العادلي‏.‏
السن‏:73‏ سنه
س‏:‏ منذ متي تم تعيينك وزيرا للداخلية؟
جـ‏:‏ منذ‏17‏ نوفمبر سنة‏1997‏ حتي‏1/31/.2011‏
س‏:‏ ما هو تدرجك الوظيفي ؟
جـ‏:‏ دفعه‏61‏ وعينت في مديرية آمن الدقهلية حتي‏65‏ ثم مديرية آمن الجيزة ثم رشحت للمباحث العامة التي هي آمن الدولة حاليا ثم مديرية آمن القاهرة حتي‏95‏ ومساعد للوزير في منطقة القناة ومن‏96‏ حتي‏97‏ مساعدا للوزير ومديرا لأمن الدولة ثم وزيرا للداخلية‏.‏
س‏:‏ ما معلوماتك بشأن أحداث التظاهر قبل‏2011/1/25‏ ؟
جـ‏:‏ المعلومات أشارت إلي أن هناك دعوة للتظاهر يوم‏2011/1/25‏ والوجود بأعداد كبيرة بميدان التحرير و أن يكون هذا التظاهر علي مستوي الجمهورية في هذا اليوم واشترك في تأييد هذه الدعوة والتي ابتدأت عن طريق الفيس بوك أغلب التيارات إن لم يكن جميعها وأن التظاهر لابد أن يكون بحجم كبير جدا ويعتصم في ميدان التحرير بالنسبة للقاهرة ولأن ميدان التحرير هدف أساسي بوسط البلد ويحيطه مواقع حساسة جدا ومؤسسات مهمة جدا قريبة منه بالإضافة إلي سفارات كبيرة جدا موجودة بالمنطقة وإذا تمت السيطرة علي ميدان التحرير تكون البلد في حالة شلل تام والهدف من اختيار هذا الموقع بالنسبة للقاهرة أن يحدث شلل كامل لأي تحرك وفي ضوء هذه المعلومات أخذت الوزارة إجراءات في إخطار الرئاسة ومجلس الوزراء إضافة إلي الإجراءات الخاصة الأمنية وعقدت اجتماعا مع السادة المساعدين للوزير المعينين وهم مساعد أول الوزير لأمن الدولة ومساعد أول الوزير للأمن العام ومساعد أول الوزير للقاهرة ومساعد أول الوزير لمنطقة الجيزة ومساعد الوزير لقطاع الأمن المركزي ومساعد الوزير لمديرية آمن أكتوبر وتدارسنا الموقف‏.‏
س‏:-‏ وما هي الإجراءات التي يجب أن تؤخذ ؟
في ضوء أن هذا الحدث كان يتكرر نماذج له في صورة دعوة لإعتصامات ووقفات احتجاجية خلال سنتين قبل ذلك اليوم وكانت تتم بإحجام أقل من ذلك بكثير جدا من هذه المظاهرة وكان يتم التعامل معها أمنيا ويتم فض هذه الإعتصامات وكانت تتم بأسلوب سلمي وبدون أي إصابات إلا إذا وجدت حالات تعدي تعرض علي النيابة وفي ضوء حجم المتوقع بالنسبة ليوم‏2011/1/25‏ وجهت السادة المساعدين بأن يكون تعاملنا مع هذا الموقف بأسلوب سلمي وفي حالة مواجهة مواقف فيها إخلال بالأمن العام أو الحفاظ علي الممتلكات العامة فيتم توجيه التحذير للمتظاهرين بعد فترة بفض التظاهرات أو الإعتصامات وفي حالة حدوث ما هو يؤكد أن هناك خللا آمنيا يتم فض هذا التظاهر باستخدام المياه وإذا تصاعد تستخدم الغازات المسيلة للدموع والقبض علي كل من يرتكب جرائم أو يستخدم العنف أثناء المظاهرات والتحذير من استخدام أي طلقات نارية وانتهي الاجتماع بإصدار أوامري لكافة المساعدين بهذه التكليفات السابقة‏.‏
س‏:‏ ما مصدر الحصول علي المعلومات السابقة علي أحداث‏2011/1/25‏ ؟
جـ‏:‏ من مساعد أول الوزير القطاع مباحث آمن الدولة‏.‏
س‏:‏ متي تلقيت هذه المعلومات ؟
جـ‏:‏ تقريبا يوم‏22‏ أو‏23‏ يناير‏.‏
س‏:‏ ما وسيلة إخطارك بهذه المعلومات ؟
جـ‏:‏ شفوي وبموجب إخطارات مكتوبة لمكتب وزير الداخلية‏.‏
س‏:‏ ما مضمون هذه المعلومات علي وجه التحديد ؟
جـ‏:‏ أن هناك مجموعات من فئات المجتمع المختلفة وتياراته وصلتها دعوة علي الفيس بوك علي شبكة الانترنت بالتظاهر يوم‏2011/1/25‏ بجميع المحافظات وبالنسبة للقاهرة بميدان التحرير‏.‏
س‏:‏ هل تم رصد عدد المتظاهرين المتوقع؟
جـ‏:‏ المعلومات رصدت أن هناك أعدادا كبيرة ولم تحدد عددها‏.‏
س‏:‏ هل وقفت هذه المعلومات علي مطالب المظاهرين وسبب المظاهرة ؟
جـ‏:‏ الدعوة لإسقاط النظام القائم‏.‏
س‏:‏ وهل وقفت المعلومات علي طريقة التظاهر وأسلوبه ؟
جـ‏:‏ المعلومات أكدت أن الدعوة إلي هذه الوقفات والإعتصامات كان بهدف إجبار النظام علي ترك الحكم ولم يرد في إطار هذه المعلومات أي وسائل أو طريقة لهذا التظاهر‏.‏
س‏:‏ ما تفصيلات ما حدث يوم‏2011/1/25‏ ؟
جـ‏:‏ أخطرت يوم‏2011/1/25‏ من كافة القيادات من أن المظاهرة بدأت الساعة‏10‏ صباحا حيث بدأ التجمع والوجود من خلال عدة أماكن متجهة إلي ميدان التحرير وكانت أعداد كبيرة وكانت سلمية وحتي الساعة‏3.30‏ كانت إعداد كبيرة من المتظاهرين ترغب في الوجود في أماكن أخري بالعاصمة باتجاه ماسبيرو ومبني وزارة الداخلية ومجلس الشعب ومجلس الوزراء وفي هذا الوقت بدأت بعض الاحتكاكات برجال الشرطة لأنهم كانوا يحاولون منع هذه المظاهرات للوصول للاماكن مما أدي لحدوث بعض الإصابات لرجال الشرطة نتيجة إلقاء الحجارة عليهم وظل الحال كذلك ثم هدأت الأمور نسبيا وأستمر المتظاهرون بالوجود بالميدان ورفضوا الانصراف وتم التعامل معهم بطريقة سلمية ومنحوا الفرصة لترك مكان التظاهر ثم بدأت الإعداد تزداد مرة آخري زيادات تصاعدية كبيره بدءا من الساعة‏5‏ مساء وأستمر الحال علي ذلك حتي صباح الأربعاء‏2011/1/26‏ واضطرت قوات الشرطة لتفريق المتظاهرين عن طريق المياه ومحدثات الصورة والقنابل المسيلة للدموع فتفرقوا‏.‏
س‏:‏ ما هي أجهزة وقطاعات الشرطة التي شاركت في أحداث‏2011/1/25‏ ؟
جـ‏:‏ قوات الأمن المركزي وقوات الأمن التي تتبع كل مديرية أمن والأمن العام وأمن الدولة‏.‏
س‏:‏ ما هو عدد القوات التي شاركت مع الأحداث في هذا اليوم علي مستوي الجمهورية ؟
جـ‏:‏ آنا ما أعرفش الإعداد وهذه مسئولية كل قطاع بيتعامل مع الموقف‏.‏
س‏:‏ ألم يعرض عليك أعداد هذه القوات وأسلوب تسليحها وخطة التعامل مع الأحداث ؟
ج‏:‏ آنا أعلم جيدا أن كل قطاع بعدما يكون في موقف ما يقوم بعمل خطته وتعرض علي رئيس القطاع المختص وآنا لا يعرض علي الخطة التفصيلة وهذا ما حدث بالنسبة لهذه المظاهرات‏.‏
س‏:‏ ما هي الخطة التي عرضت عليك للتعامل مع الإحداث من رؤساء القطاعات المذكورة ؟
جـ‏:‏ كما يحدث في كل مظاهرة وطريقة التعامل معها من حيث مشاركة نوع التشكيلات والتسليح العادي لفض المظاهرات المتمثل في خراطيم المياه ومحدثات الصوت والقنابل المسيلة للدموع‏.‏
س‏:‏ ما نوع تسليح جميع القوات المشاركة في الإحداث ؟
جـ‏:‏ جميع التشكيلات التي تشارك في القطاعات المذكورة لا تحمل عند مواجهتها هذه التجمعات والتظاهرات أي ذخيرة حية‏.‏
س‏:‏ ما معلوماتك بشان الإحداث التي وقعت يومي‏2011/1/27,26‏ ؟
حـ‏:‏ كانت عبارة عن مظاهرات مماثلة لمظاهرات‏2011/1/25‏ ولكنها كانت أقل في العدد والشغب فيما يتعلق بالقاهرة أما مظاهرات محافظتي السويس والإسكندرية كانت أشد منها عنفا وآثارا حيث حدثت عدة إصابات ووفيات وحرائق بين المتظاهرين وبين قوات الشرطة وغير متذكر التفاصيل حاليا‏.‏
س‏:‏ ما هي الخطط التي وضعت للتعامل مع المتظاهرين في ذلك اليومين ؟
جـ‏:‏ نفس الأوامر بالتعامل مع المتظاهرين بسعة صدر وضبط نفس والتدرج في استخدام وسائل فض التظاهر‏.‏
س‏:‏ كيف تم إبلاغ هذه التكليفات لقيادات الشرطة علي مستوي المحافظات ؟
جـ‏:‏ من خلال مساعد أول الوزير الأمن العام اللواء عدلي فايد‏.‏
س‏:-‏ ما تفصيلات ما حدث في أحداث تظاهر يوم ‏2011/1/28 ‏ وحتي ‏2011/1/31 ‏ ؟
جـ‏-‏ إستكمالا من المتظاهرين لعميلة التظاهر تمت الدعوة إلي مظاهرة من كافة الفئات والطوائف عقب صلاة الجمعة والتوافد علي الميادين الرئيسية في بعض المحافظات بالإضافة إلي ميدان التحرير وبالأدق في كافة المحافظات وبأعداد كبيرة وكان التعامل الشرطي معها بنفس الطريقة التي حدث يوم‏26,25‏ حيث توجهت نفس التشكيلات وبذات التوجيهات من الأمن المركزي وفرق الأمن وعناصر من الأمن العام ومباحث أمن الدولة لمتابعة الموقف بالإضافة إلي قيادات الأمن المركزي في الإدارة العامة وفي المحافظات ومديري الأمن من الإدارة العامة لقطاع الأمن المركزي ومديري الأمن المركزي ومديري الأمن بالمحافظات وقيادات المباحث الجنائية وفي هذه المظاهرات وأعقاب صلاة الجمعة توافد أعداد كبيرة وضخمة لم تكن متوقعة علي الإطلاق ولم ترد المعلومات بها من قادة القطاعات وكانت تطالب بإسقاط النظام ثم بدأت أعداد كبيرة من المتظاهرين تتوجه إلي بعض الأماكن العامة ومبني التليفزيون ووزارة الداخلية ومجلسي الشعب والشوري ومقر الحزب والمتحف ولم تستطع القوات تفريق هذا التظاهر لضخامة الأعداد بصورة تفوق كثيرا التشكيلات الموجودة والتي تفوق إمكاناتهم فضلا علي أثر المجهود البدني الذي بذلوه في يوم‏1/25‏ فأجريت إتصالا تليفونيا بالسيد رئيس الجمهورية لما شعرت بخطورة الموقف وقمت بالإتصال نحو الساعة الرابعة عصرا وأخطرته بالموقف وحقيقته وخطورته وعجز الشرطة عن مواجهة الموقف وطلبت منه ضرورة إعلان حظر التجول حتي نتمكن من إستكمال مسيرة السيطرة علي الموقف فطلب مني الإتصال بالسيد المشير وزير الدفاع فأخطرته حيث أحطته علما بحقيقة الموقف وتوجيه السيد الرئيس فأبلغني بأنه سوف يتصل بالرئيس ثم صدر قرار بحظر التجول وبدأت تشكيلات القوات المسلحة في النزول للميادين في فترة المغرب تقريبا وتولت قوات الحرس الجمهوري تأمين التليفزيون وقامت قوات الشرطة الموجودة في الميادين بالتجمع بدلا من التفرق بعد أن أصدرت الأمر إلي قائد الأمن المركزي اللواء أحمد رمزي وأبلغته بأن يحث القوات علي عدم ترك مواقعهم ومحاولة إستدعاء العناصر التي تركت مواقعها خشية من تعدي المتظاهرين عليها ثم بدأ عدد من المتظاهرين كبيرا في محاولة لإقتحام مبني وزارة الداخلية وقامت تشكيلات الأمن المركزي المكلفة بتأمين الوزارة من خلال الغاز ومحدثات الصوت بالتعامل معهم ولكنهم لم يتفرقوا فإستشعرت خطرا علي الوزارة فإتصلت برئيس أركان حرب القوات المسلحة وطلبت منه المعونة في تأمين المبني وأرسل عددا من القوات المسلحة بمدرعاتها لتأمين الوزارة ثم إنتقلت إلي مكتبي بمدينة نصر بمقر مباحث أمن الدولة بتأمين من القوات المسلحة وكان ذلك فجر يوم السبت‏.‏
س‏:‏ ما هي المعلومات والتقارير التي تلقيتها من قطاع أمن الدولة بشأن الإحداث والفترة التي سبقتها‏.‏؟
جـ‏:‏ بالنسبة للمعلومات المتعلقة بالإحداث زي ما قلت قبل كده وردت تقارير من قطاع مباحث أمن الدولة يوم‏22‏ أو‏23‏ تقريبا وكان مفادها إن هناك دعوة من الشباب للتظاهر في كافة مواقع الجمهورية للتعبير عن إحتجاجاتهم لسوء الأوضاع بالبلاد والمطالبة بتغيير الحكومة وإسقاط النظام وإبراز السلبيات الداخلية من فساد وبطالة وفشل الانتخابات الاخيرة في تحقيق التعبير الشعبي وكانت هذه الدعوة من خلال الفيس بوك والتويتر وأن يكون هذا التجمع صباح يوم‏2011/1/25‏ وأن العناصر المدعوة للتظاهر تنتمي إلي حركة‏6‏ إبريل وحركة كفاية والجمعية الوطنية للتغيير وما يسمي بالبرلمان الشعبي الموازي بالاضافة إلي جماعة الإخوان المسلمين و أن هذا التجمع والتظاهر سيكون سلميا وبأعداد كبيرة دون تحديد عدد علي ما أذكر كما تلقينا معلومات من ذات القطاع يوم‏2011/1/27‏ مفادها أن جماعة الأخوان المسلمين مع باقي هذه الفئات والتيارات قررت التجمع في كافة المحافظات يوم الجمعة‏2011/1/28‏ وأسموه جمعة الغضب وبأعداد ضخمة مستغلين فيها ومستثمرين وجود أعداد كبيرة من الناس وقت إنتهاء صلاة الجمعة أما ما يتعلق بالمعلومات والتقارير التي سبقت الاحداث بفترة فقد بدأت المعلومات بحدوث إحتجاجات ضد القطاع القائم بدءا من عام‏2005‏ ولكن بصورة صغيرة وباعداد قليلة كانت تتصاعد تدريجيا مع كل حدث في المجتمع ويقوم به فئات تنتمي لبعض النقابات المهنية والتيارات السياسية الأخري بسبب سوء الاوضاع في البلاد والفساد ومشروع التوريث وتردي الوضع الاقتصادي إلي أن وصلت ذروتها بعد أحداث وأرادت المتظاهرين تطبيقها كنموذج للثورة‏.‏
س‏:‏ هل تم إخطار رئيس الجمهورية السابق ورئيس الحكومة السابق وباقي الجهات المعنية بهذه المعلومات ؟
جـ‏:‏ نعم كل هذه المعلومات ثم إخطارها هذه الجهات بها كتابة في مجلس الوزراء في كافة الاجتماعات منذ عدة سنوات بهذا الامر وهو مثبت في مظابط إجتماعات مجلس الوزراء‏.‏
الدفاع يطلب إستدعاء مبارك لسماع أقواله في مقتل المتظاهرين
إلهام شرشر‏:‏ لا أشكو لبشر‏..‏ ولا ارفع مظلمتي لغير الله
طلب المحامي عصام محمدي البطاوي رئيس هيئة الدفاع عن وزير الداخلية الأسبق حبيب العادلي خلال تحقيقات النيابة إستدعاء الرئيس السابق حسني مبارك لسماع أقواله في قضية قتل المتظاهرين وحدوث الإنفلات الأمني وذلك بصفتة الرئيس الأعلي لهيئة الشرطة سابقا‏,‏ كما طلب إستدعاء الدكتور أحمد نظيف رئيس الوزراء الأسبق وحكومته لاستجوابهم عن ما أبلغوا به من حبيب العادلي بأن هناك تظاهرات ضخمة سوف تحدث يومي‏25‏ و‏28‏ يناير‏,‏ مطالبة بإقالة الحكومة وبعض المطالب الاقتصادية‏.‏
وأكد البطاوي أن الرئيس السابق مبارك ورئيس الحكومة الأسبق أحمد نظيف لم يعقدا أي إجتماعات خلال فترة التظاهرات لإتخاذ الإجراءات السريعة لإحتواء الموقف‏,‏ علي الرغم من تحذير موكله حبيب العادلي من تداعيات الموقف وخطورته‏,‏ وتسارع الأحداث بشكل سريع مما أدي إلي عدم قدرة جهاز الشرطة علي المواجهة‏.‏
وقال إن السيدة الهام شرشر حرم وزير الداخلية الأسبق لم تهرب خارج البلاد فهي ليست متهمة ولم تستقل من جريدة الأهرام وأنها ستواصل عملها الصحفي بعد إثبات براءة زوجها من الاتهامات الموجهة إليه محذرا العديد من وسائل الإعلام التي حاولت تشويه سمعة موكله دون أدلة أو مستندات بأنه سيتم مقاضاتها‏.‏
أضاف البطاوي انه بصدد تقديم بلاغ للنائب العام وقع عليه أكثر من‏50‏ داعية اسلاميا ومحامي حتي الان من تلقاء انفسهم ضد من نشروا و اذاعوا أخبارا كاذبة وافتراءات‏.‏ وجاء في بلاغهم للنائب العام إن زوجة الوزير الاسبق زهدت الدنيا و لم تظهر في أي مناسبات رسمية ومعظم وقتها تقضيه في بيوت أل البيت واستطاعت بكتاباتها أن تقرب بين السنة والشيعة وان مقالاتها تخضع للدراسة النقدية بالجامعات المصرية وإنها مجددة للدين وداعية إسلامية‏,‏ وأن كتاباتها تدعو إلي العدالة والحرية‏.‏
وأكد رئيس هيئة الدفاع أن رد حرم الوزير الأسبق علي كل ما ينشر يوميا عنها وعن زوجها وابنها الصغير بقولها لا أشكو لبشر‏..‏ ولا ارفع مظلمتي لغير الله‏..‏ وأقول له وأنا ساجدة حسبي الله ونعم الوكيل‏..‏ في كل من سمح له ضميره بالتشهير والتضليل وقول وشهادة الزور لمجرد الاتجار بالورق وبعض الفضائيات لقراء ومشاهدين شرفاء مشمئزين مستنكرين‏..‏ رافضين كل هذا الكذب والافتراءات المضللة‏.  المصدر

موسوعة الفساد في مصر
كوارث وحوادث عهد مبارك
التقاريرالدولية والرسمية عن الفساد في مصر
مقدم الحلقة: أحمد منصور
ضيف الحلقة: عبد الخالق فاروق/ خبير الشؤون الاقتصادية والإستراتيجية
تاريخ الحلقة: 7/4/2010

- بنية الفساد في مصر وآليات سياسة الإفساد
- قوانين وسياسات إفساد مجلس الشعب
- قضية الصناديق الخاصة وأساليب إفساد القضاء
- قضايا بيع الشركات وإهدار المال العام

أحمد منصور
عبد الخالق فاروق
أحمد منصور: السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، أحييكم على الهواء مباشرة من القاهرة وأرحب بكم في حلقة جديدة من برنامج بلا حدود. كثرت التقارير التي تتحدث عن تفشي الفساد في مصر ومن آخرها تقرير منظمة الشفافية الدولية الذي صدر في 20 مارس الماضي وتقريريين حكوميين مصريين صدرا بعده، الأول هو تقرير الجهاز المركزي للمحاسبات وهو أعلى جهة رقابية رسمية مصرية وقد نوقش في البرلمان المصري في الأسبوع الماضي وكان من أبرز ما جاء فيه هو الحديث عن الصناديق الخاصة القائمة خارج الميزانية الرسمية للدولة والتي تزيد عن ألف صندوق، وقد بلغت أرصدة هذه الصناديق طبق التقرير السري للتقرير ترليون و273 مليار جنيه مصري وهي تعادل 446% من إجمالي إيرادات الموازنة العامة للدولة وتصرف بعيدا عن رقابة مجلس الشعب أو محاسبة القائمين عليها وبلغ حجم المخالفات بها حسب التقرير أربعة مليارات جنيه، أما تقرير النزاهة والشفافية الذي تصدره وزارة التنمية الإدارية في مصر فقد تحدث عن سبعين ألف قضية فساد حكومي في مصر كل عام. والذي يفتح ملف الفساد في مصر يصعق لحجم الفساد وأنواعه ومجالاته وحجم اقتصاده ويصعق أكثر حينما يجده محميا بالقوانين والمنظومة التي تحميه وتحمي القائمين عليه إلا من يناله غضب القائمين على المنظومة. وفي حلقة اليوم نفتح ملف الفساد ونحاول فهم ما فيه بشكل علمي موضوعي مع أحد أهم المتخصصين فيه في مصر الدكتور عبد الخالق فاروق. ولد في مصر في يناير عام 1957، حصل على بكالوريوس الاقتصاد والعلوم السياسية من جامعة القاهرة عام 1979 وعلى ليسانس الحقوق من جامعة القاهرة عام 1992 وعلى دبلوم في القانون العام من جامعة القاهرة عام 1997 وعلى دبلوم في إدارة الجهاز الحكومي القومي من معهد الإدارة العامة باليابان عام 1989. عمل باحثا اقتصاديا بمركز الدارسات السياسية والإستراتيجية بالأهرام وباحثا اقتصاديا بمكتب رئيس الوزراء المصري وباحثا اقتصاديا بالهيئة المصرية للرقابة على التأمين التابعة لوزارة الاقتصاد وعمل خبيرا اقتصاديا بالجهاز المركزي للتنظيم والإدارة، يعمل خبيرا في شؤون الموازنات العامة الحكومية في المنتديات الدولية، حاصل على جائزة الدولة التشجيعية في العلوم الاقتصادية والقانونية عام 2003 وحاصل على جائزة أفضل كتاب اقتصادي لعام 2002 من أكاديمية البحث العلمي والتكنولوجيا في مصر عن كتاب "النفط والأموال العربية في الخارج". صدر له أكثر من عشرين كتابا من أبرزها "ظهور الفساد الإداري في مصر"، أزمة الانتماء في مصر"، "اختراق الأمن الوطني المصري"، "الفساد في مصر، دراسة اقتصادية تحليلية"، "عريضة اتهام ضد الرئيس" علاوة على عشرات التحليلات والمقالات. وللمشاهدين الراغبين في المشاركة يمكنهم الاتصال بنا على أرقام هواتف البرنامج التي ستظهر تباعا على الشاشة. دكتور مرحبا بك.

عبد الخالق فاروق: أهلا بك يا أستاذ أحمد.

بنية الفساد في مصر وآليات سياسة الإفساد

أحمد منصور: في 20 مارس الماضي أصدرت منظمة الشفافية الدولية تقريرها حول نظام النزاهة الوطني في مصر وجاء في هذا التقرير أن حالات الفساد في مصر في ازدياد وأن الآليات والقوانين واللوائح المعمول بها غير كافية وأن هناك تزاوجا بين رجال الأعمال وأعمدة النظام وأن عددا من رجال الأعمال ذوي النفوذ أصبحوا أعضاء نافذين في مجلس الشعب والوزراء وأنه لا يوجد قانون لمحاسبة الوزراء مما يؤدي لتفشي الفساد. ما هي دلالات هذا التقرير؟

عبد الخالق فاروق: الحقيقة أنا عايز أشير بداية إلى أن منظمة الشفافية الدولية منذ ظهورها على المسرح الدولي في أواخر التسعينات من القرن الماضي لعبت دورا مهما جدا في محاولة حصار الظاهرة، جزء منها لاعتبارات أخلاقية وأدبية وجزء آخر مرتبط بمفهوم مصلحي مرتبط بتوفير درجة من درجات المنافسة العادلة بين المؤسسات والشركات الدولية إلى آخره، تستخدم منظمة الشفافية الدولية أداتين رئيسيتين في محاولة تقييم مركز كل دولة من الدول محل الدراسة في سلم النزاهة أو سلم الفساد، الأداة الأولى هي أداة استطلاع للرأي العام في المجتمع المعني وبتأخذ عينة كبيرة نسبيا، الأداة الثانية هي تقديرات بعض الخبراء وهنا تتفاوت المجتمعات من زاوية قدرة الباحثين والدارسين على تناول ظاهرة الفساد ثم كشف طبيعة العلاقات الخفية ما بين أجهزة السلطة التنفيذية وبقية مؤسسات الدولة لأنه في الحالات المعنية في مجتمعاتنا العربية وغير العربية تتحول الظواهر المتعلقة بالانحرافات واسعة النطاق إلى درجة منظمة ومؤسسة كاملة للفساد تدخل فيها تشريعات تصدر لحماية الفساد أو تعزيزه مجموعة من السياسات التنفيذية أشكال متعددة ممكن نتعرض لها تفصيلا، لكن في كل الأحوال منظمة الشفافية الدولية لعبت دورا مهما في هذا المجال وكتاب المرجعية اللي صدر عن المنظمة في عام 2005 تقريبا وضع مجموعة من المعايير المتعلقة بالشفافية والنزاهة تقريبا حوالي 22 معيارا أو مؤشرا، وداخل كل معيار هناك مجموعة من المعايير الفرعية، معيار مثلا زي مدى نزاهة الانتخابات الجارية في المجتمع..

أحمد منصور (مقاطعا): رئيسة المنظمة كانت ضيفة عندي في البرنامج ويمكن لتفاصيل هذا الموضوع الرجوع لها حتى لا نكرر أشياء ربما تناولناها. أنت تحدثت عن نقطة الانحرافات الفردية ومنظومة الفساد، إيه الفوارق ما بين الفساد كسلوك ومنظومة وتشريعات كما أشرت وبين الانحرافات الفردية؟

عبد الخالق فاروق: صحيح لأنه الحقيقة أن كثيرا من المسؤولين في مصر ودائما في مصر يرددون دائما الحديث حول أن كل الدنيا فيها فساد وعلى هذه النغمة نكتشف أن عددا كبيرا من المؤسسات الإعلامية والصحف الحكومية تبرز بصفة دائمة بعض الانحرافات الموجودة في هذا المجتمع أو ذاك في الولايات المتحدة في إنجلترا، كما شهدنا في حالة مجلس العموم البريطاني منذ شهور قليلة، لتأكيد معنى لدى الوعي العام في مصر أن الدنيا كلها فيها فساد وبالتالي نحن لسنا استثناء وده شيء طبيعي وهكذا..

أحمد منصور (مقاطعا): لكن إيه الفرق بين الفساد في مصر وغيرها من المجتمعات؟

عبد الخالق فاروق: الحقيقة هنا أنا بتقديري أن هنا في درجة من درجات التضليل للرأي العام في الموضوع..

أحمد منصور: كيف؟

عبد الخالق فاروق: في كل المجتمعات طبعا لأن نحن مش مجتمعات ملائكة نحن مجتمعات بشر كل المجتمعات فيها انحرافات لكن تفرق المجتمعات اللي فيها انحرافات عن لما نتحدث عن فساد بأنه في هذه المجتمعات في أداتين رئيسيتين بتحجم من ظاهرة الانحرافات المرضية وما بتحولهمش إلى معنى واسع لمفهوم الفساد، الأداة الأولى أنه في وجود جهاز إعلامي ووسائل إعلام متعددة قادرة على الولوج إلى أسرار كل الشاغلين للوظائف العامة والمسؤولين الكبار رئيس جمهورية، أبنائه، زوجته أسرته أقربائه الوزراء نفس الشيء وبالتالي ما فيش حد.. يعني وسائل الإعلام قادرة على تسليط الضوء وكشف هذه الانحرافات أولا بأول، الآلية الثانية المكملة لها ومن غيرها يصبح مجرد سفسطة إعلام أن القاعدة القانونية تطبق على الجميع على الرئيس قبل الغفير، الجميع سواسية أمام القانون ونحن نرى في حالات كثيرة أبناء رئيس جمهورية كوريا جرى حبسهم في قضايا رشوة منذ عدة سنوات -رئيس جمهورية كوريا الأسبق مش الحالي- مجلس عموم بريطانيا وما جرى فيه وكيف أن المسألة واخدة أبعادا في غاية الأهمية لأن وسائل الإعلام سلطت الضوء عليها ثم بنفس الوقت القانون بيطبق على الجميع، دي نستطيع أن نصف ده أن دي حالات من الانحرافات تتواجد في كل المجتمعات المتقدمة والمتخلفة لكن في حالتنا نحن بصدد بنية مؤسسية متكاملة يمكن الحديث حول أنها تمثل فساد متكاملا الأركان.

أحمد منصور: كيف تحول الفساد في مصر إلى بنية مؤسسية متكاملة؟

عبد الخالق فاروق: بالضبط، أنا في أبحاثي ودراساتي اكتشفت أنها ليست مجرد أخطاء أفراد وفقط لكنها هي بين مجموعة من السياسات تتبعها الأجهزة الحكومية بصفة خاصة السلطة التنفيذية عبر خمس آليات محددة، الآلية الأولى هي إفساد في مجموعة من السياسات وأنا حأدي أمثلة بالقوانين وبالقرارات- مجموعة من السياسات تستهدف بوضوح إفساد أعضاء المؤسسات الرئيسية في الدولة..
أحمد منصور: إزاي؟
عبد الخالق فاروق: إفسادهم..
أحمد منصور: من قبل؟
عبد الخالق فاروق: من جانب السلطة التنفيذية زي مجلس الشعب مجلس الشورى المنظمات النقابية الكبرى، إلى آخره يعني المؤسسة القضائية نفس الشيء، في مجموعة من السياسات..

أحمد منصور: إفسادهم يعني الحكومة أو النظام الحاكم هو الذي يفسد هؤلاء.

عبد الخالق فاروق: إفسادهم وأنا حأدي أمثلة عندما نأتي إلى..

أحمد منصور: طيب ماشي، الآلية الثانية؟

عبد الخالق فاروق: الآلية الثانية وجود قواعد عرفية في التعامل ما بين مجموعات الفاسدين وبعضهم وناهبي المال العام وكلنا نتذكر أنه كان في وقائع صراع شهير جدا ما بين اثنين من كبار رجال المال والأعمال وهم أعضاء في الحزب الحاكم السيد هشام طلعت مصطفى والسيد أحمد عز حول أرباح كل منهما من الحديد أو من بناء العقارات وتناولتها الصحف المصرية لعدة أسابيع فتدخل فورا كبار رجال الدولة وبعض أبنائهم للملمة هذه الفضيحة ووقف الموضوع وفعلا بعد فترة توقفت المسألة وانتظمت الأمور فيما بين الطرفين، إذاً هناك قواعد عرفية لا تجيز لطرف أن..

أحمد منصور: كله ضمن اللعبة يعني.

عبد الخالق فاروق: يدخل على أعمال طرف آخر أو يسبب له درجة من درجات الفضيحة قدام الرأي العام لأنها بتمس الجميع. الآلية الثالثة وجود خطوط اتصال دائمة ومنتظمة بين هذه المجموعات وقمة الجهاز التنفيذي في الدولة تحت عنوان.. أنت عارف يا أستاذ أحمد كان في القرن 18 و 19 الاستعمار لما كان يجي يحتل شعوبنا ما كانش بيقول أنا حأحتل الشعوب لكن كان بيرفع راية تبدو أخلاقية، رسالة الرجل الأبيض، تمدين هذه الشعوب إلى آخره، فتحت شعار جديد اخترعوه منذ منتصف السبعينات وهو تشجيع الاستثمار، تحت كلمة تشجيع الاستثمار يجري تنظيم الاتصالات ما بين قمة الجهاز التنفيذي وكبار رجال المال والأعمال والكثيرون منهم تبين فيما بعد أنهم كانوا متورطين في قضايا فساد كبرى سواء في مجال البنوك وبعضهم كانوا وزراء وكذا، في مجال الإنشاءات في مجال الأراضي وأملاك الدولة في مجال خصخصة الشركات العامة إلى آخره..

أحمد منصور: وهم موجودون على رأس القرار أو على..

عبد الخالق فاروق: سواء كانوا على رأس القرار.. قبل 2005 كانوا متوارين ومؤثرين من خلال جمعيات رجال الأعمال، بعد 2005 بقوا شركاء بشكل مباشر داخل الجهاز التنفيذي والجهاز التشريعي..

أحمد منصور: كأعضاء مجلس الشعب أو كوزراء؟

عبد الخالق فاروق: ما الجهاز التنفيذي يعني معناها الوزارة يعني بقوا وزراء، أو داخل مجلس الشعب بيتواروا ماسكين بلجان أساسية، لجنة الإسكان لجنة الصناعة لجنة الموازنة والخطة، لجان أساسية داخل مجلس الشعب بيمسكها رجال مال وأعمال وكثيرون منهم أو بعضهم ليسوا فوق مستوى الشبهات في ممارساتهم، دي الآلية الثالثة. الآلية الرابعة ما نسميه في الاقتصاد سياسات الإفقار النسبي المستمرة للفئات الفقيرة..

أحمد منصور: يعني إفقار للفقراء.

عبد الخالق فاروق: للفقراء يعني تظل سياسات الأجور والمرتبات دون المستوى مما يدفع ملايين من البشر لتقاضي الرشوة والإكرامية وبالتالي بقى كل اللي بيصرف بيمد يده لجيب الثاني زي مثلا المدرسين ما يدخلوش يشرحوا في الحصص بتاعتهم أو في المدارس ويأخذوا دروسا خصوصية..

أحمد منصور: يعني أنت عايز تقول إن دي خطة يعني سياسة إفقار الفقراء؟

عبد الخالق فاروق: بالضبط، استمرارهم و..

أحمد منصور: يعني ليس شيئا تلقائيا الأمور وصلت إلى هذا؟

عبد الخالق فاروق: لا، لأنه لما بنيجي نتكلم حوالين إمكانية بناء نظام عادل ومتوازن للأجور والمرتبات كانوا دائما يواجهونا بفكرة حنجيب منين؟ الموارد ما تكفيش. لا طبعا الموارد تكفي لو أعيد تنظيم موارد الدولة لأنه وده في كلام يعني أنا كاتبه في كتاب لسه لم يصدر بعد لكن تحت كل الظروف..

أحمد منصور: "بيئة العمل وسياسات الأجور والمرتبات بالقطاع الحكومي"؟

عبد الخالق فاروق: الجزء الثاني منه اللي هو "اقتصادات الأجور والمرتبات" لم ينشر بعد وهو كتاب ضخم أيضا فيه كيف نبني نظاما عادلا ومتوازنا للأجور حده الأدنى..

أحمد منصور (مقاطعا): لقيت فيه جملة جميلة أنت كتبتها، يعني أنت خليتني أعكف على كتبك في الأيام الماضية الحقيقة وأنا تعجبت كيف يعني باحث بقيمتك وبجهدك فعلا يعني وأنا لم ألتفت إلى ما كتبته من قبل..

عبد الخالق فاروق: الله يخليك يا سيد أحمد.

أحمد منصور: فيعني سامحني وأنا بأطالب كل مصري جاد فعلا أن يقرأ ما كتبت، أنت يعني عكفت بشكل.. أنا لا أمدح أحدا من ضيوفي على الإطلاق ولكن أنت أجبرتني فعلا بجهدك اللي تعبت عليه ومن أجل مصر ومن أجل كل إنسان مصري أنه فعلا أحييك على هذا الجهد بصدق يعني..

عبد الخالق فاروق: أشكرك.

أحمد منصور: ما نيمتنيش كم يوم كمان من القراءة. "سوف يكتشف القراء حجم الكارثة التي أحدقت بالمجتمع المصري خاصة في المحافظات بسبب السياسات التي اتبعها هذا النظام الحاكم، فهذا السيرك دون مبالغة في سياسات الأجور والمرتبات كانت لا بد أن تدفع مئات الآلاف من الموظفين إلى مستنقع الفساد حتى لو كانوا من الملائكة".

عبد الخالق فاروق: صحيح، صحيح. دي آلية رابعة. الآلية الخامسة إفساد مؤسسات الرقابة زي جهاز مباحث الأموال العامة، جهاز الرقابة الإدارة، جهاز المحاسبات رغم دوره الهائل دلوقت لكن في نظام للتعيين داخل هذه الأجهزة قائم على فكرة الوساطة والمحسوبية وتنشأ داخله في بعض.. وأنا شخصيا كنت طرفا في أحد هذه الحالات يعني بسبب صلة قرابة ما بين أحد المسؤولين في هذه الأجهزة وما بين أحد المنحرفين جرى التعمية على الموضوع، أيا كان، فدي في سياسة في هذا المجال لإفساد مؤسسات الرقابة سواء كانت شعبية أو سياسات رقابة تنفيذية زي مباحث الأموال العامة أو الرقابة الإدارية، دي بشكل عام الآليات الأساسية. لو أحبينا نأخذ مثالا يعني نبدأ مثلا بمجلس الشعب كيف..

قوانين وسياسات إفساد مجلس الشعب

أحمد منصور (مقاطعا): طيب أنا خليني هنا أنا أريد أقف وقفة الحقيقة مهمة جدا يعني لا يتخيلها الإنسان، لا يتخيل الإنسان أن النظام الحاكم وفق سياسات ونظم هو يسعى إلى إفقار الفقراء يسعى إلى إفساد مؤسسات الرقابة يسعى إلى إفساد أعضاء مجلس الشعب يسعى.. يعني هنا في منظومة فساد بتقودها المؤسسة التنفيذية التي تحكم!

عبد الخالق فاروق: صحيح.

أحمد منصور: طيب أنت قلت مجلس الشعب.

عبد الخالق فاروق: أدي مثال لمجلس الشعب، في ثلاث مراحل بتمر بها عمليات الإفساد لمجلس الشعب، طبعا أنا مش بأقول كل مجلس الشعب..

أحمد منصور: آه طبعا.

عبد الخالق فاروق: في عناصر كثير شريفة إحنا عندنا مائة عضو على الأقل بيمارسوا نضالا بطوليا من أجل وقف زحف الفساد، لكن في كل الأحوال إيه هم الثلاث مراحل؟ أول مرحلة هي المرحلة الأولى الخاصة بالاختيار على قوائم حزب الأغلبية، حزب الأغلبية ضامن أنه نازل وحيكسب لأنه لاعتبارات مش متعلقة بشعبية الحزب ولا أفراده لكن مرتبطة باستخدام الآلة التنفيذية بكل أنواعها من أجل وصول النتائج لنجاح عناصره يعني، يبقى في المرحلة الأولى في عملية الاختيار لها ثلاثة معايير ما لهمش رابع، ثلاثة -وممكن الرأي العام والمشاهدون يؤكدوا على هذا الكلام أو يقولوا الكلام ده مش صحيح- أول معيار أن يكون العضو النازل على قوائم الحزب من القريبين للعناصر المؤثرة والمتنفذة داخل هذا الحزب أي العلاقات مبنية على علاقة القرب أو الشللية أكثر منها علاقة مدى قدرة الشخص ده على خدمة أهل دائرته أو الوطن بشكل عام كمشرع، المعيار الثاني أن يكون واحدا من كبار المتبرعين ماليا للحزب وثبت في كثير من الحالات أن كثيرا منهم كانوا يا إما تجار مخدرات وحدث أن كان في أربعة قبل كده تجار مخدرات في دائرة سابقة من قبل 2000، أو متهربين من الخدمة العسكرية أو.. يعني في حالات كثيرة، إذاً..

أحمد منصور (مقاطعا): أنت عملت بحثا في كتاب من كتبك وبينت أرقام من أعداد هؤلاء الأعضاء.

عبد الخالق فاروق: أيوه أعداد اللي.. صحيح في دورة واحدة ده كان في فترة واحدة اللي هي دورة خمس سنوات، العدد ده كان عددا كبيرا وقتها. المعيار الثالث أن يكون أحد عناصر جهاز الأمن، ودلوقت إحنا شايفين على الأقل في ثماني ضباط أساسيين في مجلس الشعب ماسكين ميدان يعني أو نائب..

أحمد منصور: ضباط سابقون؟

عبد الخالق فاروق: ضباط أمن دولة أو ضباط مخابرات..

أحمد منصور: سابقون ولا حاليون؟

عبد الخالق فاروق: لا، سابقون، يا إما ماسك لجنة الأمن القومي يا إما ماسك اللجنة التشريعية إلى آخره، ضباط، أو كان متعاونا مع جهاز الأمن أي جاسوسا في مجاله يعني لو أستاذ جامعي كان متعاونا مع جهاز الأمن يعني بيكتب تقارير في زملائه، لو نقابي يبقى نقابي كان متعاونا مع أجهزة الأمن وبيكتب تقارير في زملائه، دي معايير الاختيار، إذاً المعايير دي..

أحمد منصور (مقاطعا): بس هذا لا ينفي أيضا أن في شخصيات برضه يعني محترمة موجودة كثير حتى في وسط حزب الأغلبية يعني.

عبد الخالق فاروق: موجود بس قليلة وبشكل أو بآخر ممكن تكون بينساه أحد المعايير يعني ممكن يبقى رجلا مش متعاون مع الأمن لكن واحد من المتبرعين أو قريب من مراكز النفوذ داخل الحزب، فالمعايير الثلاثة دي سواء مجتمعة أو منفردة هي دي المعايير اللي بتحدد نظام الاختيار، دي أول آلية. الآلية الثانية في إفساد أعضاء مجلس الشعب التصويت، يترسخ في ذهن اللي بينجح من أعضاء الحزب الحاكم ويدخل مجلس الشعب أن ولاءه الأول لمن؟ هو عارف كويس أن اللي جابه مش التصويت لأن التصويت..

أحمد منصور: مش الشعب اللي اختاره.

عبد الخالق فاروق: مش الشعب، ولاؤه للي زور النتيجة أو عدلها بشكل معين علشان يجيبه وبالتالي بيبقى عينه على السلطة التنفيذية وعناصرها المؤثرة وأبنائهم أحيانا يلبي هذه الطلبات وما يعارضش فيها، دي الآلية الثانية لإفساد عضو مجلس الشعب. الآلية الثالثة لما يدخل بقى جوه المجلس وبقى أخذ كرسي العضوية في مجموعة من السياسات الخاصة بالإغراء والإغواء أو الخنق، الإغواء أو الإغراء من خلال بعض..كثير من المزايا مش بعض، أراضي تمنح بأسعار رمزية بيأخذ ورقة التخصيص وبيبيعها بعدها بعدة أيام بيبقى مليونيرا، ودي حصلت من أيام تحديدا الوزير السابق للإسكان ودي كانت سياسة الحقيقة..

أحمد منصور: إبراهيم سليمان..

عبد الخالق فاروق: ما كانش هو لوحده..

أحمد منصور: ملف التحقيق مفتوح معه..

عبد الخالق فاروق: بالضبط.

أحمد منصور: وهناك كل يوم أشياء مرعبة في الصحف حوله.

عبد الخالق فاروق: إحنا جايز على فكرة أنا طبعا مختلف.. ضده على طول الخط لكن علشان ما نظلمش الرجل ده جزء من سياسات عامة بينفذها، هو بيعمل ده مش.. جزء كان لمصلحة آه لكن الجزء الغالب كان بيلبي سياسات عمل مطلوبة منه، إغراء عدد كبير من الأعضاء سواء بقى..

أحمد منصور (مقاطعا): مش الأعضاء بس، كل الناس اللي علاقة..

عبد الخالق فاروق: لا، أنا بأتكلم على الأعضاء أنا بأتكلم على المؤسسة التشريعية، ففي وسائل إغراء كبيرة جدا، تلبية طلباتهم تعيين بعض يعني..

أحمد منصور (مقاطعا): طيب الآن حتى لا أدخل في تفصيل كثيرة في الموضوع، يعني هل هناك من.. كان يحرم على عضو مجلس الشعب قبل ذلك أن يتاجر مع الحكومة أن يحصل على..

عبد الخالق فاروق: أنا حأقول لك بقى وبالقانون أهه..

أحمد منصور: قل لي.

عبد الخالق فاروق: حأقول لك، بس أنا عايز أكمل في نقطة، اللي ما بيستجيبش بقى لسياسات الحكومة من أعضاء مجلس الشعب بيجري خنقه، خنقه بمعنى أنه ما يتلبيش له أي طلبات، ما فيش خدمات تقدم لأبناء دائرته يعني خنقه من أجل حرقه جماهيريا وبالتالي ما يبقاش عنده فرصة للنجاح مرة ثانية. آدي المسألة دي بدأت إزاي؟ بدأت من مرحلة من 1976..

أحمد منصور: 1976 في عهد الرئيس أنور السادات.

عبد الخالق فاروق: آه بالضبط، الرئيس السادات بذكائه المعهود أصدر القرار الجمهوري رقم 109 سنة 1976، شوف بيقول إيه، القرار ده كان بيعدل بعض مواد قانون 34 الخاص بأعضاء.. سنة 1972 الخاص بأعضاء مجلس الشعب..

أحمد منصور: يعني الشاهد هنا أنك تريد أن تذكر أنه بالقانون يتم الإفساد؟

عبد الخالق فاروق: حأقول لك آه، يعني دي واحدة بس من البدايات دي المدماك الأول للعملية، قبل كده كان أعضاء الشعب عمال وفلاحين فعلا حرفيين وأنا كنت بأشوفهم لأن أنا من الدرب الأحمر فكنت بأشوف الأمور ماشية إزاي. بص بقى، مثلا المادة 28 بيقول إيه؟ "لا يجوز أن يعين عضو مجلس الشعب في وظائف الحكومة أو القطاع العام وما في حكمها أو الشركات الأجنبية أثناء مدة عضويته ويبطل أي تعيين على خلاف ذلك" دي المادة..

أحمد منصور: ده الأصل بتاعها.

عبد الخالق فاروق: بالضبط، الرئيس السادات زود سطرا واحدا "إلا إذا كان التعيين نتيجة ترقية أو نقل من جهة إلى أخرى أو كان بحكم قضاء أو بناء على قانون"، إذاً..

أحمد منصور: فتح.

عبد الخالق فاروق: آه طبعا، يملك اللي بينقل يرقيه يخليه..

أحمد منصور: ودي كانت مشكلة إبراهيم سليمان مثلا عضو مجلس شعب وكان بيتقاضى مبالغ ثانية من..

عبد الخالق فاروق: أيوه وكثير، لا، ده الدكتور عاطف عبيد استخدم هذه الرخصة الواردة من سنة 1976 في تعيين عدد كبير جدا من أعضاء مجلس الشعب كأعضاء مجلس إدارة أو منتدبين..

أحمد منصور: في عشرات الشركات مثلا.

عبد الخالق فاروق: بالضبط..

أحمد منصور: ومن كل مجلس إدارة بشركة بيأخذ مبلغا وقدره.

عبد الخالق فاروق: ده صحيح.

أحمد منصور: وبالتالي يستفيد منه كعضو برضه في مصالح أخرى.

عبد الخالق فاروق: حأديك حاجة ثانية، المادة 34 مكرر بيقول إيه؟ دي استحدثها الرئيس السادات كلها "يجوز إنشاء وظائف وكلاء وزارات لشؤون مجلس الشعب ويعين وكيل الوزارة لشؤون مجلس الشعب من بين أعضاء هذا المجلس بقرار من رئيس الجمهورية"، إذاً رئيس السلطة التنفيذية يملك يدي مزايا وحيجي في مادة ثانية يقول يملك أنه يخلعها، إذاً بقى عضو مجلس الشعب إما أنه يأخذ الميزة دي أو بعضهم طامح للحصول على الميزة دي وفي كل الأحوال هنا إفساد لأعضاء مجلس الشعب ووضعهم في قبضة رئيس السلطة التنفيذية..

أحمد منصور: ده سر يعني مش عايز أقول التكالب وإنما السباق الشديد حتى من رجال الأعمال وكله أن كله يبقى في مجلس الشعب؟ ده سر من أسرار..

عبد الخالق فاروق: لا، رجال المال والأعمال لهم حسبة ثانية لدخول مجلس الشعب.

أحمد منصور: ما هي؟

عبد الخالق فاروق: الحسبة نمرة واحد حماية مصالحهم من خلال..

أحمد منصور: الحصانة مثلا؟

عبد الخالق فاروق: لا، مش بس الحصانة، الحصانة طبعا بتدي توفيرا لكن المال أقوى من الحصانة، صاحب المال يملك أن يحمي روحه ومصالحه من خلال شراء كثير من اللي قاعدين على كرسي السلطة التنفيذية لكن هو بشكل مباشر وجوده في المجلس أولا بيقدر يوجه السياسات التشريعية لمصالحه، حأدي مثلا، ده قانون شركات قطاع الأعمال العام الصادر سنة 1991، 203 سنة 1991، مثلا يجي في مادة من المواد.. ده صدر أيام الدكتور عاطف عبيد لما كان وزير قطاع الأعمال العام، المادة 55 بيقول إيه؟ "مع عدم الإخلال بحكم المادة السابقة -اللي هو أن الجهاز المركزي للمحاسبات يدخل يراقب على الحسابات- لا يجوز لأي جهة رقابية بالدولة -أي جهة، لا جهاز مباحث الأموال العامة- عدا الجهاز المركزي للمحاسبات -الجهاز المركزي للمحاسبات سلطته فقط على الرقابة بعد الصرف، بعد صرف المبالغ مش قبلها- أن يباشر أي عمل من أعمال الرقابة داخل المقر الرئيسي أو المقار الفرعية لأي شركة من الشركات الخاضعة لأحكام هذا القانون إلا بعد الحصول على إذن بذلك من الوزير المختص أو رئيس مجلس إدارة الشركة.."

أحمد منصور (مقاطعا): إذا هو المفروض يراقب الوزير نفسه؟!

عبد الخالق فاروق: وإذا كان الوزير نفسه مرتشيا وثبت في وقائع كثيرة أو رئيس مجلس إدارة شركات زي الحباك أو.. يعني في نماذج كثيرة، أو أسامة عبد الوهاب في شركة السبائك إلى آخره كان في انحرافات من رئيس مجلس الإدارة، يأخذ الإذن الأول يقول أنا داخل علشان أفتش؟! يعني في خلل..

أحمد منصور: يعني هنا التشريعات نفسها تساعد على الفساد.

عبد الخالق فاروق: بالضبط، ده جزء من الموضوع ووجود رجال المال والأعمال الحسبة مرتبطة بده مش الحصانة المجردة، الحصانة يبحث عنها آخرون ويبحث عن مزاياها المرتبطة بها اللي حيأخذوها من السياسة التنفيذية أو من بعض رجال المال والأعمال إذا لبوا مطالبهم في مجال التشريع.

أحمد منصور: أشرت لنقطة خطيرة جدا وهي إفساد القضاء الذي بيعتبر السلطة الأساسية التي تحفظ حقوق الناس في ضبط العدالة منهم، أسمع منك الخطوات التي تمت في مجال إفساد القضاء بعد فاصل قصير، نعود إليكم بعد فاصل قصير لمتابعة هذا الحوار حول الفساد في مصر من خلال التقارير الرسمية المصرية ومن خلال التشريعات التي تحمي الفساد ومن خلال التقارير الدولية فابقوا معنا.

[فاصل إعلاني]

قضية الصناديق الخاصة وأساليب إفساد القضاء

أحمد منصور: أهلا بكم من جديد بلا حدود في هذه الحلقة التي نفتح فيها ملف الفساد في مصر، ضيفي هو الدكتور عبد الخالق فاروق أحد أبرز المتخصصين في مجال متابعة الفساد في مصر. كنت تتحدث عن الفساد الذي يجري لأعضاء مجلس الشعب وتحدثت أيضا عن إفساد المؤسسات مثل مؤسسة القضاء، قبل ان أذهب إلى القضاء أنا معي أحد أعضاء مجلس الشعب وهو العضو أشرف بدر الدين الذي فجر قضية الصناديق الخاصة والمليارات التي هي بعيدة عن الرقابة والموجودة في تقرير سري للجهاز المركزي للمحاسبات. أستاذ أشرف من المفترض أنه كان يحدد اليوم موعد لطلب استجوابك لرئيس مجلس الوزراء المصري حول المليارات التي تنفق في هذه الصناديق.

أشرف بدر الدين/ مصر: بسم الله الرحمن الرحيم..

أحمد منصور: هل تسمعني؟

أشرف بدر الدين: نعم، السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

أحمد منصور: وعليكم السلام.

أشرف بدر الدين: الحكومة المصرية بتخدع الشعب والبرلمان والمؤسسات الدولية وتعطي صورة غير حقيقية للوضع المالي المصري، قانون الموازنة بينص على أن تشمل الموازنة جميع الإيرادات وجميع المصروفات لكن الموازنة في مصر تشمل 20% فقط من الإيرادات عبارة عن الضرائب وعوائد البترول وقناة السويس والهيئات الاقتصادية بإجمالي 285 مليار جنيه، إما 80% من الإيرادات فلا تدخل ضمن الموازنة وتذهب إلى الصناديق الخاصة التي وصلت أرصدتها إلى 1272 مليار جنيه، هذه المبالغ تؤخذ من جيوب المواطنين البسطاء، تذكرة دخول مستشفى، غرامات، رسوم طريق، رسوم استخراج أوراق رسمية وغيره، عدد الصناديق يزيد على عشرة آلاف صندوق كل منها له لائحة خاصة ومجلس إدارة يحصل على نسبة إيرادات الصندوق، جهاز المحاسبات رصد مخالفات خلال العام الماضي وصلت إلى 3995 مليون جنيه بخلاف ما يحصل عليه أعضاء مجالس الإدارات وغيرهم من المسؤولين من أموال تزيد على مائة مليار جنيه من جيوب الفقراء، نسبة كبيرة من أموال الصناديق تصرف في تهاني وتعازي ومكافآت وهدايا وشراء سيارات وتجديد مكاتب المسؤولين، الموازنة الجديدة اللي حيناقشها مجلس الشعب الأسابيع القادمة بها عجز متوقع 187 مليار جنيه مما سيصل بالدين العام إلى أكثر من 1200 مليار جنيه وستكون فوائد هذا الدين في العام القادم 92 مليار جنيه، هل نستطيع هذا الدين فورا؟ نعم، هل نستطيع مضاعفة الرواتب والمعاشات؟ نعم، هل نستطيع الارتقاء بمستوى خدمات التعليم والصحة والإسكان والنقل والمواصلات لتصل إلى المستويات العالمية؟ نعم، لكن الحكومة بتتعمد إفقار الشعب لصالح قلة من المسؤولين الذين يحصلون على الملايين من الجنيهات شهريا من جيوب الفقراء لهذا يتم تزوير الانتخابات ومحاربة دعوات التغيير والإصلاح واعتقال الشرفاء. تقدمت بالاستجواب اللي أشرت إليه أستاذ أحمد وكان من المفترض أن يحدد له موعد للمناقشة اليوم ولكن هيهات هيهات أن يناقش مثل هذا الاستجواب، الحكومة بتتحدث عن علاوة 7% للموظفين السنة اللي جاية وتتعلل بعدم وجود موارد بينما الصناديق بها مئات المليارات وهناك أراض منحت لكبار رجال الأعمال مجانا تزيد قيمتها عن خمسمائة مليار جنيه، هناك غاز طبيعي يصدر لإسرائيل وغيرها من الدول بأسعار أقل من سعر التكلفة يضيع على مصر أكثر من مائة مليار جنيه، البترول المصري أستاذ أحمد بيصدر منذ ثلاثين عاما منذ توقيع اتفاقية كامب ديفد لإسرائيل بسعر ثابت قدره 6,8 دولار للبرميل، هناك متأخرات ضريبية على كبار رجال الأعمال والصحف القومية تصل إلى ستين مليار جنيه، هذه يعني أكبر قضية فساد في تاريخ مصر وأكبر جريمة لنهب المال العام في مصر ويعني يا ريت الشعب المصري كله يتكاتف من أجل دخول هذه الأموال إلى الموازنة العامة لتحل مشاكل مصر فورا لكن كما ذكرت حضرتك وكما ذكر ضيفك الكريم هذه سياسات لإفساد الأجهزة التنفيذية وسياسات لإفساد السلطة التشريعية وسياسات لإبقاء الشعب المصري في دائرة الفقر دون أن يخرج منها.

أحمد منصور: شكرا لك.

أشرف بدر الدين: شكرا أخي أحمد.

أحمد منصور: إيه رأيك في الأرقام المرعبة دي؟

عبد الخالق فاروق: هو الموضوع المتعلق بالصناديق هو بقى له مدة وكان في محاولة للحصر وفعلا في خلل في هذا الموضوع بس أنا الرقم يعني ما زلت متحفظا عليه لأنه أظن أن له علاقة بالحساب المجمع للخزانة العامة لكن الصناديق فعلا فيها تسرب مالي كبير، ما فيش حصر دقيق لها ما فيش حصر لمواردها مصادرها منين..

أحمد منصور: يعني قرارات إنشاء هذه الصناديق بهذا الشكل مش موجودة في أي نظام في العالم.

عبد الخالق فاروق: بالضبط، هو كثير من الصناديق دي بيصدر بها قرار من رئيس الجمهورية..

أحمد منصور: ورئيس الوزراء أحيانا.

عبد الخالق فاروق: وأحيانا يفوض رئيس الوزراء على اعتبار أن سلطة رئيس الجمهورية..

أحمد منصور (مقاطعا): أنت بتعمل كده يعني بتترك المجال للفساد مفتوحا؟

عبد الخالق فاروق: بالضبط.

أحمد منصور: وبتترك المال في..

عبد الخالق فاروق: أنا أتذكر أن الدكتور مدحت حسنين لما كان وزير مالية هو أول من حارب أن يعمل حصر -وحورب حربا شعواء الحقيقة- من أجل معرفة المصير المالي لهذه الصناديق.

أحمد منصور: أنا أعتقد رمزي زكي قضى حياته كلها يحاول..

عبد الخالق فاروق: يحاول في حاجات كثيرة الحقيقة بما فيها ديون مصر اللي جرت المتاجرة فيها وأحد أقرباء مسؤول كبير حقق من ورائها أرباحا ما تقلش.. عمولات عمليات البيع والشراء ما تقلش عن حوالي 150 مليون دولار.

أحمد منصور: أنا عايز أرجع معك الحقيقة اللي قاله أشرف بدر الدين أيضا هو شيء مطروح أمام الشعب كله ومطروح أمام أعضاء مجلس الشعب إن كانوا أمناء على هذا البلد وأمناء على هذه الثروة التي هي حق هذا الشعب. ماذا جرى في مؤسسة القضاء لإفسادها؟

عبد الخالق فاروق: مؤسسة القضاء طبعا أنا بأتكلم عن المحاولات، تنجح مع بعض الأفراد وتفشل مع كثير من الأفراد في المؤسسة القضائية..

أحمد منصور: لأن لا زال كثير من القضاة..

عبد الخالق فاروق: لا يزال كثير منهم..

أحمد منصور: ويجاهدون جهادا مستميتا.

عبد الخالق فاروق: ده صحيح ولهم رموز الحقيقة شامخة في مجال العدل وفي مجال النزاهة والشرف. لكن البداية بدأت من بعد صدور أحكام البراءة للمتهمين في قضية 18 و19 يناير، بدأ يبقى في أولا أن هذا الحكم أغضب الرئيس السادات جدا وأغضب ناس كثيرة في السلطة التنفيذية، فبدأ يبقى في مجموعة من السياسات يعني بعضها جاء واحدة وراء الثانية لغاية ما اكتملت صورة.. بقى في أربعة أساليب في مجال محاولة اختراق المؤسسة والسيطرة عليها وإفساد أعضاءها، نمرة واحد أنهم سمحوا من بعد 1979 لضباط الشرطة بالالتحاق والتقدم إلى مسابقات معاوني النيابة كأعضاء في النيابة وبالتالي ده أول السلم للوصول إلى منصة القضاء..

أحمد منصور: ما هي المشكلة في هذا؟

عبد الخالق فاروق: المشكلة أن العقل القضائي المصري طول عمره عقل مدني تربى على المدرسة الحقوقية المصرية، لما النهارده نحن عندنا حوالي ثلث القضاة -وده برضه مش اتهام لهم- لكن ثلث القضاة اللي هم حوالي 12 ألفا عندنا حوالي من الربع للثلث كان من أصول شرطية.

أحمد منصور: ما هي المشكلة؟

عبد الخالق فاروق: لنا أن نتصور..

أحمد منصور: كانوا ضباط شرطة في الأصل؟

عبد الخالق فاروق: آه كانوا ضباط شرطة. لنا أن نتصور أن ضباط الشرطة اللي كثير منهم مارسوا شكلا من أشكال الضرب أو الإهانة، مش عايز أقول كمان التعذيب في حالات معينة في أقسام الشرطة أو في بعض القضايا إذا كانوا بيشتغلوا في المباحث أو غيره، هؤلاء لما يتحولوا إلى قضاة وتنظر أمامه وتقدم أمامهم قضايا متهم فيها ضباط شرطة بتعذيب متهمين، كيف سيكون ضمير هذا القاضي وعقله رايح لغاية فين؟ ده عنصر من عناصر ربما يشوه الصورة لكن مش بالضرورة يجيب نفس النتيجة يعني..

أحمد منصور: نعم لأن برضه هذا لا يعمم على الثلث أو على كل هؤلاء.

عبد الخالق فاروق: آه طبعا لا، لا، طبعا لا يعمم لأنه يعني إحنا عندنا..

أحمد منصور: لكن هي النقطة هنا هي عملية اختراق.

عبد الخالق فاروق: محاولة اختراق. الأسلوب الثاني أنهم تغاضوا بل وشجعوا قيادات مهمة في السلطة التنفيذية شجعت وتغاضوا عن استخدام بعض القضاة، مش عايز أقول كل يعني كثير من القضاة، بعض القضاة بوسائل الوساطة والمحسوبية لتعيين أبنائهم أو أقربائهم في السلك القضائي فلنا أن نتصور ميزان العدل اللي بيصور بأنه سيدة معصوبة العينين أي لا تميز بين أحد وأحد..

أحمد منصور: بس دائما هذا السلك من قديم المحاماة القضاء في عائلات يعني..

عبد الخالق فاروق: عائلات تأتي بشكل طبيعي غير لما يعني تلجأ إلى وسائل الوساطة والمحسوبية يعني وبعضهم كان يلجأ..

أحمد منصور: هل بعضهم أخذ مكان ناس تستحق؟

عبد الخالق فاروق: بعضهم أخذ مكان الأكثر كفاءة..

أحمد منصور: في شواهد عندك في هذا الموضوع؟

عبد الخالق فاروق: آه في بعضهم كان بيحصل على تقدير أقل من..

أحمد منصور: شواهد فردية أم كثيرة أيضا في ظل المنظومة؟

عبد الخالق فاروق: هو عدد معتبر..

أحمد منصور: حتى أيضا لا تعتبر..

عبد الخالق فاروق: هو عدد معتبر يعني.

أحمد منصور: ثالثا؟

عبد الخالق فاروق: ثالثا أنهم وسائل الندب والإعارة دي أحد الوسائل المهمة..

أحمد منصور: آه هذه من أخطر الأمور.

عبد الخالق فاروق: طبعا مع مرتبات متواضعة جدا للقضاة وفي نفس الوقت هذا القاضي له احتياجات متعددة لا بد أن يكون هو مرتبه أعلى المرتبات ومتوفر له كافة الضمانات المالية حتى يستقر في عمله، استخدموا وسائل الندب والإعارة وكذا في..

أحمد منصور: وضعوها في يد من هذه؟

عبد الخالق فاروق: في يد وزير العدل لفترة وما زالت حتى الآن في يد وزير العدل..

أحمد منصور: من المفترض أن تكون في يد من حتى يكون هناك عدالة في هذا الموضوع؟

عبد الخالق فاروق: المفروض أنها تكون في المجلس الأعلى للقضاء وتدار بطريقة لا تسمح بإمكانية استخدامها كوسيلة للضغط على قاض أو إغواء قاض.

أحمد منصور: وفعلا بيتم هذا الموضوع.

عبد الخالق فاروق: آه طبعا ده بيتم والأسوأ..

أحمد منصور: يعني معظم القضاة الشرفاء يتم الضغط عليهم من هذا الباب.

عبد الخالق فاروق: ده عنصر وكثير من القضاة اللي هم قامات كبيرة على منصة القضاء لما يتحول إلى يعني مستشار قانوني لوزير من الوزراء وينتظر على بابه أو لرئيس هيئة أو مصلحة ويبقى رئيس الهيئة أو المصلحة ده بيرتكب بعض المخالفات فيبقى بعضهم وهناك شواهد لبعض الوقائع في بعض الهيئات وبعضهم بيبقى مدرك تماما أن رئيس الهيئة ده بيرتكب بعض المخالفات بيبقى دوره أنه يجري تغطية بشكل أو بآخر أو تستيف الأوراق، ده بيحصل في حالات قليلة يعني..

أحمد منصور: يعني المفروض يتم إلغاء هذا الأمر وتحفظ للقاضي مكانته..

عبد الخالق فاروق: تماما، لا ينتدب إطلاقا..

أحمد منصور: وله راتبه وعوائده المالية التي تمكنه من الحياة الكريمة دون أن يكون لأحد عليه..

عبد الخالق فاروق: طبعا، طبعا، ولا ينتدب إطلاقا لأي مصلحة حكومية.

أحمد منصور: هذه أمور جديدة تمت في الفترة الماضية؟

عبد الخالق فاروق: لا، دي موجودة من أوائل السبعينات موجودة..

أحمد منصور: يعني كل عملية تدخل السلطة التنفيذية لإفساد موظفي الدولة والمسؤولين فيها تمت في السبعينات بدأت في السبعينات؟

عبد الخالق فاروق: تمت، قبلها كان في انحرافات فردية يعني في كان محاولة ترويض المؤسسة القضائية في 1969 لصالح السياسة يعني أنهم يتحولوا إلى أعضاء..

أحمد منصور: مذبحة القضاة الشهيرة..

عبد الخالق فاروق: المذبحة جاءت في السياق ده، أن الهدف ما كانش إلا توجيه سياسي للمؤسسة القضائية وده كان برضه خطأ. الأسلوب الرابع بقى..

أحمد منصور: والأخير.

عبد الخالق فاروق: الأخير اللي هو الامتناع عن إصدار قانون شامل يحفظ للقضاء استقلاله بالمطلق، استقلال مالي واستقلال إداري..

أحمد منصور: القضاة يجتهدون منذ عشرات السنين في هذا الموضوع.

عبد الخالق فاروق: ومنذ سنة 1986 مقدمين مشروعات من أول مؤتمر العدالة الأول سنة 1986 حتى الآن لا يستجاب لده، إذاً مجمل السياسات دي بتقول إنه في أهداف محددة من السلطة التنفيذية والقائمين عليها من أجل إفساد المؤسسة القضائية أو جزء كبير على الأقل منها.

قضايا بيع الشركات وإهدار المال العام

أحمد منصور: أنت يعني ذكرت تفاصيل مرعبة في كتابك "اقتصاديات الفساد في مصر" حول بيع شركات القطاع العام في مصر التي كانت ملكا لهذا الشعب بمبالغ زهيدة جدا حتى أن بعض الشركات ذكرت أنها بيعت بمبالغ أقل من موجودات هذه الشركات في البنوك غير الشركات نفسها وأراضيها وقيمتها وشيء من هذا القبيل..

عبد الخالق فاروق: صحيح، صحيح.

أحمد منصور: كيف تمت.. يعني حتى قلت إن هذه أكبر عملية نصب واحتيال وإهدار للمال العام تتم في مصر منذ عهد الخديوي إسماعيل، كيف وصلت لهذا الاستنتاج؟

عبد الخالق فاروق: صحيح، أنا حأدي عددا من الأمثلة اللي الرأي العام بعضه اطلع عليها سواء من خلال كتاباتي أو كتابات الآخرين، حأدي مثال الشركة المصرية للاتصالات وما جرى فيها، حأدي مثالا واضحا جدا، عقد الوليد بن طلال في توشكا على سبيل المثال، ما جرى في مشروع أجريوم الكندية في رأس البر، ثم شركة المبرية للبذور الزراعية وشركة عمر أفندي.

أحمد منصور: اضرب لنا أمثلة سريعة وإديني أرقاما وإحصاءات حول هذا الوضع.

عبد الخالق فاروق: ماشي، في الشركة المصرية للاتصالات جرت عمليات مسح وتحويل الأموال العامة إلى الجيوب الخاصة، حأدي مثلا، في سنة 2006 أعلنت الشركة المصرية للاتصالات على صفحات الجرائد على صفحة كاملة..

أحمد منصور: اللي هي ملك الحكومة ملك الدولة.

عبد الخالق فاروق: ملك الدولة بنسبة 80% و 20% طرحوا أسهما وبقى في مساهمين، طرحوا الرغبة في شراء 25% من أسهم شركة فودافون للتلفون المحمول بسعر السهم مائة جنيه وفي نفس الوقت جرى محايلة أحد كبار رجال المال والأعمال وهو المرحوم السيد محمد نصير كان يمتلك 5% من أسهم فودافون أي 12 مليون سهم اشتراهم في سنة 1998 بستين مليون جنيه..

أحمد منصور: يعني خمسة جنيه للسهم.

عبد الخالق فاروق: تم شراء هذه الـ 12 مليون سهم منه في 2006 وتدخل رئيس الوزراء لمحايلة محمد نصير للتنازل عن الـ 5% لمصلحة الشركة..

أحمد منصور: يعني ترجوه.

عبد الخالق فاروق: ترجوه، باعهم بـ 1200 مليون جنيه، يعني تجارة المخدرات ما بتحققش الأرباح دي..

أحمد منصور: يعني الستين مليون؟

عبد الخالق فاروق: في 1998 اشتراهم بستين مليون، 1998، بعد ثماني سنين باعهم بـ 1200 مليون جنيه ومولت الشركة المصرية للاتصالات هذه الصفقة من خلال قروض، نزلت للبنوك أخذت قروضا بـ 5,4 مليار جنيه علشان تشتري 24% من أسهم فودافون. حد من المشاهدين ممكن يقول طيب ما ممكن سهم فودافون جايز بيحقق ربحا كبيرا ممكن بيغطي الفوائد، سهم فودافون بيحقق سنويا ومنذ سنوات طويلة متوسط الربح للسهم الموزع 180 قرشا للسهم إلى 3 جنيه، ده..

أحمد منصور: يعني الدولة خسرت قد إيه في الموضوع ده؟

عبد الخالق فاروق: ما هي تتحسب بقى، حجم الفوائد اللي..

أحمد منصور: الفلوس صبت في جيب مين؟

عبد الخالق فاروق: تبين وتبين أن السيد رئيس مجلس إدارة الشركة المصرية للاتصالات كان شريكا للسيد محمد نصير في شركة اسمها شركة الجيزة للأنظمة منذ مطلع الثمانينات.

أحمد منصور: أنت عملت بلاغا للنائب العام في هذه القصة؟

عبد الخالق فاروق: قدمت بلاغا للنائب العام ولأنه زي ما كان بيحصل البلاغات اللي كانت بتقدم ضد السيد محمد..

أحمد منصور: وضميت فيها كل هذه المعلومات؟

عبد الخالق فاروق: كله ودراسة كاملة في حوالي ستين صفحة فيها تحليل مالي واقتصادي كامل لميزانية الشركة على مدار ثماني سنوات، لأني بأتابعها سنة بسنة وبأشوف نتائج الأعمال شكلها إيه والديون المشكوك في تحصيلها.

أحمد منصور: النائب العام ماذا فعل في هذا الموضوع؟

عبد الخالق فاروق: آه زي ما حصل قبل كده في البلاغات اللي كانت بتقدم في السيد محمد إبراهيم سليمان كان يجري حفظها لأنه في ضمين للحماية في نطاق للحماية..

أحمد منصور: دي النقطة اللي أنت قلتها في الأول.

عبد الخالق فاروق: فنحن بصدد نطاق الحماية، لكن أنا بأقدم من هنا بلاغا للنائب العام ثاني بأرجوه -وهو رجل محترم ويحوز ثقة الرأي العام وهو السيد المستشار عبد المجيد محمود- بفتح ملف ما يجري في ملف الشركة المصرية للاتصالات وسوف يجد كثيرا وكثير من التفاصيل في هذا المجال والديون المشكوك في تحصيلها اللي بلغت أكثر من 1200 مليون جنيه في سنة من السنوات..
أحمد منصور: مليار ومائتي مليون.
عبد الخالق فاروق: ومائتي مليون، وجزء كبير منها لدى كبار رجال المال والأعمال وأحدهم صهر لأحد الشخصيات الكبيرة المتنفذة في الدولة.
أحمد منصور: كمل، كمل، الظاهر أنا وأنت مش حننام في بيوتنا النهارده! كمل.
عبد الخالق فاروق: الحق لا يعلى عليه. الحالة الثانية حالة ما كان يجري باستمرار من منح عقود لبعض رجال المال والأعمال سواء كانوا مصريين أو عرب أو أجانب وينص فيها على فكرة التحكيم اللي بنكتشف بعد كده زي عضوية وجيه سياج اللي نكتشف بعد كده واحد دفع حوالي تسعمائة ألف جنيه في آلاف الأمتار في طابا وبعد شوية بسبب النص خلسة على موضوع التحكيم تتحمل الموازنة العامة المصرية حوالي ثلاثمائة أو أربعمائة مليون دولار كما حصل من أجل تسوية المشكلة معه وفي غيره من المشاكل. أدي مثلا حالة عقدالوليد بن طلال، 45 التزام للحكومة المصرية..
أحمد منصور: ده في أرض توشكا؟
عبد الخالق فاروق: في أرض توشكا اللي أخذ مائة ألف فدان ما زرعش منها لغاية دلوقت إلا ألفي فدان، أخذ مائة ألف فدان بسعر الفدان خمسين جنيها يعني دفع أقل من مليون جنيه في كل الهيصة دي، اتمدت له طرق وخط إمداد بالمياه وشروط، 45 التزام على الحكومة المصرية..
أحمد منصور: 45 شرطا على الحكومة المصرية؟
عبد الخالق فاروق: على الحكومة المصرية تنفذ كذا وكذا..
أحمد منصور: مقابل مليون جنيه!
عبد الخالق فاروق: مقابل مليون جنيه، حاجة.. يعني من كتب هذا العقد، أنا أظن أن أي دولة تحترم نفسها لا بد أن يقدم للمحاكمة لأن ده مش مسألة صدفة كده، لا، ده كان شيئا مقصودا ويؤذينا بشكل كبير. حأرجع لشركة أجريوم مصر لأنها دي نموذج حالة لسلوك مافيا مش سلوك رجال دولة الحقيقة، ما جرى مع شركة أجريوم أنا حأقول الوقائع بشكل سريع، الشركة شركةأجريوم الكندية دي للصناعات البتروكيماوية وإنتاج الأسمدة، تقدمت بطلبها في 20/11/ 2004 لهيئة الاستثمار لإنشاء شركة..
أحمد منصور (مقاطعا): دكتور اسمح لي يعني إحنا لا زلنا في الصفحة الأولى من الملف، ملف الفساد في مصر وحجم الأموال المرعبة التي نهبت أو التي تنهب فيها أموال ومقدرات هذا الشعب، والتقنين والأشياء التي شرحتها وأنت تتحدث بطريقة علمية لنضع الحقائق أمام الناس، أنا بشكل استثنائي لا أستطيع أن أغلق الملف ونحن يعني في قلبه الآن، بشكل استثنائي سأعمل حلقة أخرى في الأسبوع القادم نكمل فيها هذا الملف لأن باقي عندي الحقيقة يعني ملفات كثيرة جدا في قضية الفساد والأشياء المختلفة فيها، فبشكل استثنائي اسمح لي سنكمل وأطلب من المشاهدين أيضا أن يسامحونا في هذا والذين بقوا على الهاتف، سنكمل في الأسبوع القادم هذا الملف إذا فضلنا أنا وأنت يعني.. يعني حتى نعطيه حقه لأنه مش كل يوم حنفتح هذا الموضوع ولأن الحقائق المرعبة الحقيقة الموجودة أكبر مما يمكن أن يتخيله الناس ومن الممكن أن يتم الحديث عنه. أشكرك شكرا جزيلا، مشاهدينا الكرام نكمل في الأسبوع القادم وبشكل استثنائي هذا الملف الهام بالأرقام والإحصاءات والمعلومات مع الدكتور عبد الخالق فاروق حول الفساد المستشري في مصر والمليارات المهدرة من حقوق هذا الشعب، في الختام أنقل لكم تحيات فريقي البرنامج من القاهرة والدوحة وهذا أحمد منصور يحييكم بلا حدود من القاهرة والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته
موسوعة الفساد في مصر
كوارث وحوادث عهد مبارك
فساد المحافظات
نص التحقيقات مع سرور
ماقولك فيما هو منسوب إليك من حصولك علي كسب غير مشروع واستغلال سلطات وظيفتك وزيادة ثروتك بعد توليك الخدمة العامة بالقدر الذي لايتناسب مع مواردك؟-هذا الاتهام غير صحيح فثروتي تم جمعها بطرق مشروعة ولايوجد أي مخالفات مالية في أوراقي وذلك منذ عملي كملحق ثقافي لمصر في الخارج ومندوبا لها بمنظمة اليونسكو إلي جانب عضويتي بهيئة التدريس في كلية حقوق القاهرة ثم وزيرا للتربية والتعليم ثم رئيسا لمجلس الشعب ذلك بخلاف عملي بالمحاماة وتساءل سرور هل كل هذه المناصب وحصولي علي معاش وزير لايجعل لدي بعض الأملاك التي حصلت عليها بالطرق المشروعة!< هذا يعني أنك تري أن كل هذه المناصب تعطي لك الحق لتضخم ثروتك؟- انفعل الدكتور سرور مجيبا ياسيادة المستشار أنا كل جميع مصادر ثروتي مشروعة أؤكد لك ذلك وقدم أوراقا صادرة عن مجلس الشعب تثبت أن مخصصاته من ميزانية المجلس كمكافآت وبدلات تقدر بـ250 ألف جنيه في العام لأنه يعمل بدرجة نائب رئيس جمهورية بالإضافة لحصولي علي بدلات وحوافز ايضا من رئاستي لاتحاد البرلمان الدولي واتحاد البرلمان العربي والأفريقي والإسلامي.< إلا أن تحريات الرقابة الإدارية أكدت تضخم ثروتك بطريقة غير مشروعة نتيجة استغلال لسلطات وظيفتك وذلك في صورة ممتلكات عقارية وحسابات بنكية لك ولأولادك؟- ياسيادة المستشار أنا علي مدار حياتي المهنية لم أقم باستغلال نفوذي أو سلطتي هذا الكلام غير صحيح فجميع مصادر دخلي وزوجتي وأولادي سواء السائلة والعقارية والمنقولة جاء ت جميعها بطريقة مشروعة.< جاء في تقرير مباحث الأموال العامة الذي أعده اللواء محسن راضي ما يفيد امتلاكك لفيلات بأبو سلطان وزفتي بالغربية وغيرها؟- أولا فيلا ابوسلطان بلسان الوزراء من دخلي القانوني فأنا من كبار المحامين بمصر وأتولي الدفاع عن أهم الشخصيات وبالتالي فتكون أتعاب المحاماة تقديرا لمكانتي والمجهود الذي أقوم به أما الفيلا التي بالغربية فلا أعلم عنها شيئا فهي خاصة بشخص آخر كما أن التحريات رصدت بالخطأ امتلاكي لإحدي الفيلات بالساحل الشمالي وهي في الحقيقة خاصة بالحاجة آمال شقيقتي وقد وضعت ضمن ممتلكاتي في التحريات لمحاولة الزج بي في ثروات مشبوهة فأنا أقيم في شقة بالايجار حتي الآن بشارع قصر العيني استأجرتها منذ عام 1963 بالإضافة لمكتب المحاماة والسيارة المرسيدس موديل 83< ما قولك فيما هو منسوب إليك من اتهام إدارة الكسب غير المشروع بمباحث الأموال العامة من تزوير اقرار الذمة المالية الخاص بك والذي قدمته عقب ترك منصبك حيث تعمدت عدم إدراج جميع ممتلكاتك؟- لم أقم بتزوير اقرار الذمة المالية الذي قدمته للجهاز ثم قام «سرور» بفتح احدي الحقائب التي كانت معه وأخرج منها العديد من المستندات واقرارات الذمة المالية التي أكد انها تثبت صحة كلامه.< لقد صدر قرار بتجميد اسهمك وأموالك وايضا أولادك هناء وحنان وطارق وزوجتك زينب محمود الفولي وذلك طبقا لشكوي رقم 30 سري لسنة 2011 فما تعليقك علي ذلك؟- المذكرة التي ارسلها جهاز الكسب غير المشروع للمحكمة التي اصدرت ذلك القرار لايوجد بها مستندات تؤكد صحة تلك الادعاءات الموجودة بها.< لكن تلك المذكرة صدرت بناء علي العديد من التحريات والبلاغات المقدمة ضدك وضد زوجتك السيدة زينب محمود الفولي والتي تمتلك شقة في الجولف وأخري في بورتو السخنة؟- زوجتي قامت بشراء الشقتين بعد بيع فيلا أبوسلطان ولاتمتلك سوي ذلك.< وماذا عن تضخم ثروات ابنائك الثلاثة هناء وحنان وطارق وامتلاك كل منهم العديد من الفيلات والأرصدة البنكية؟- محصلش فهناك الكثير منها غير صحيح.< لقد جاء بالتقارير الرقابية امتلاك ابنتك هناء لفيلا بالغردقة بالإضافة لودائع بالجنيه المصري و14 فدانا بطريق مصر الاسكندرية الصحراوي؟- هناك لاتمتلك أي فيلات فهي مجرد أرض فضاء لم يتم بناؤها حتي الآن كما أنها تشترك في تلك الودائع البنكية مع زوجها بعد سفره للخارج علي مدار 4 سنوات للعمل كمستشار قانوني دولي.< وماذا عن امتلاك حنان لفيلا بالجولف وشقتين وامتلاك طارق نجلك لشقة بجوار نادي الصيد بالدقي بالإضافة لشقة بمارينا العلمين وصالة ألعاب علي قطعتين بالتجمع الخامس.- أولا سيادة المستشار حنان لاتمتلك أي فيلا بالجولف بل هي أرض فضاء ومازالت تحت الإنشاء كما أن الشقتين واحدة هي شقة الزوجية والأخري خاصة بي وهي مكتب المحاماة كما أن طارق يقيم في شقة الزوجية الكائنة بجوار نادي الصيد وهي ملك له ولزوجته ولايمتلك سواها بالإضافة إلي فيلا بالتجمع الخامس مكونة من دور أول وبدروم وهي ليست صالة ألعاب وقد ورد ذلك في اقرارات الذمة المالية وبالتالي لايوجد بها أي مخالفة
موسوعة الفساد في مصر
كوارث وحوادث عهد مبارك
فساد المحافظات
نص التحقيقات في قضية اللوحات المعدنية المتهم الاول فيها نظيف
Picture
نص تحقيقات نيابة الأموال العامة مع الدكتور أحمد نظيف، رئيس الوزراء الأسبق، فى قضية «لوحات المرور المعدنية»، المتهم فيها مع اللواء حبيب العادلى، وزير الداخلية الأسبق، والدكتور يوسف بطرس غالى، وزير المالية السابق، بإهدار نحو ٩٢ مليون جنيه من أموال الدولة.

بدأت التحقيقات بإثبات البيانات الشخصية لـ«نظيف» ومحاميه وجيه محمد، واستمرت قرابة ٧ ساعات، ألقى خلالها «نظيف» بالمسؤولية على عاتق «العادلى» و«غالى». وقال «نظيف» إنه وافق على إسناد أمر توريد اللوحات لشركة ألمانية، بعد أن أعجبه موقعها الإلكترونى. وأضاف أن تطور الشركات إلكترونيا يدل على مدى جودتها فى منتجاتها، باعتبار أن حكومته كانت تهتم بـ«الإنترنت» والإلكترونيات. وانتهت التحقيقات بقرار رئيس النيابة، هشام حمدى، بحبس «نظيف» ١٥ يوما على ذمة التحقيقات.

فى بداية التحقيقات، أثبت المحقق أن «نظيف» متواجد خارج غرفة التحقيق وتم استدعاؤه لسؤاله فى الاتهام المنسوب إليه بإهدار ٩٢ مليون جنيه من أموال الدولة. دخل «نظيف» غرفة التحقيق وقدم للمحقق بطاقته الشخصية التى أثبت منها هويته.

بدأت النيابة توجيه التهم المنسوبة إليه، وسألته: هل وافقت على إسناد عملية توريد ٥ ملايين لوحة معدنية لوزارة الداخلية لشركة ألمانية تدعى «أوتشى»؟ فرد: «نعم وافقت عليها بعد أن تقدم لى حبيب العادلى ويوسف بطرس غالى بمذكرة يطلبان فيها موافقة مجلس الوزراء على إسناد العملية للشركة».

وسألت النيابة «نظيف»: هل يحق لك الموافقة على إسناد مشاريع للشركات الخاصة أو الأجنبية؟ فرد المتهم: «نعم، القانون يسمح لى بالموافقة المباشرة دون إجراء مناقصات أو مزايدات، لكن بشرط أن تكون هناك ضرورة للإسراع فى الإسناد أو التوريد»، فسأله المحقق: «ما وجه السرعة فى تلك العملية خاصة أن التحريات وأقوال عدد من شهود الإثبات أشارت إلى أن هناك شركة مصرية وطنية وهى شركة الإسكندرية للمنتجات المعدنية، تورد تلك اللوحات للوزارة حتى شهر ديسمبر ٢٠٠٨، فى حين أن التعاقد مع الشركة الألمانية تم فى ٢٠٠٧»، فرد «نظيف»: «أنا لا أعرف أن هناك شركة وطنية كانت تورد اللوحات المعدنية لوزراة الداخلية، ويمكن لو عرفت لما كنت وافقت على إسناد العملية للشركة الألمانية».

وأضاف: «فيما يتعلق بأسباب الضرورة، فقد أبلغنى الوزيران السابقان بأن إدارة المرور فى حاجة لتلك اللوحات على وجه السرعة، كما أننى دخلت على الإنترنت وعرفت فعلا أن هناك أزمة فى تلك اللوحات، لذلك وافقت على عملية الإسناد».

وتابع «نظيف» فى التحقيقات أنه دخل على مواقع الإنترنت وبحث عن معلومات عن تلك الشركة وتبين أنها تتمتع بسمعة جيدة ومن أفضل الشركات المتخصصة فى تلك اللوحات المعدنية.

واستطرد: «الوزيران السابقان أبلغانى بأن المقابل ٢٢ مليون يورو، ولا أعرف الأسعار الحقيقية لأن المسؤولية تقع على عاتق الوزيرين المختصين»، فواجهته النيابة بالأسعار الحقيقية، التى تؤكد أن سعر اللوحة الواحدة ٢٠ جنيهاً فى حين أن عملية الشراء تمت بـ٤٠ جنيهاً للوحة، وأن المسؤولين فى وزارة الداخلية باعوا اللوحة الواحدة للمواطنين بمبلغ ١٣٥ جنيهاً، فرد «نظيف» بأن تلك المعلومات من اختصاص وزير المالية السابق.

وواجهت النيابة «نظيف» أيضا بتقارير رقابية، فنفاها بجملة واحدة هى: «هذا ليس من اختصاصى». وقال: «(غالى والعادلى) خدعانى فى بعض المعلومات وثمن الصفقة، ولو عرفت الثمن الحقيقى لكنت ألغيتها».

وواجهته النيابة بأقوال «العادلى» الذى ألقى بالمسؤولية على عاتق «نظيف وغالى»، فرد «نظيف» مؤكدا أن كلام «العادلى» لا أساس له من الصحة، ويمكن الاطلاع على إجراءات إسناد تلك المناقصة إلى الشركة الألمانية.

كانت تحقيقات النيابة كشفت عن تفاصيل مهمة فى القضية، وقالت مصادر قضائية مطلعة إن النائب العام سيحيل القضية إلى محكمة الجنايات خلال ٣ أيام، متهما «نظيف وغالى والعادلى» بإهدار ٩٢ مليون جنيه من أموال الدولة. وأضافت المصادر - التى طلبت عدم نشر أسمائها - أن التحقيقات لم تكشف عما إذا كان المتهمون تلقوا رشاوى من مسؤولى الشركة الألمانية مقابل ترسية عملية الإسناد من عدمها.

كان حبيب العادلى قد مَثُل أمام المحقق فى نيابة الأموال العامة، بإشراف المستشار على الهوارى، المحامى العام الأول لنيابة الأموال العامة، وسألته النيابة عن الإجراءات التى اتبعها للموافقة على توريد لوحات معدنية خاصة بالإدارة العامة للمرور، فقال «العادلى» فى التحقيقات إن الوزارة كانت قد طلبت من مجلس الوزراء الموافقة على إجراء مزايدة علنية لتوريد اللوحات المعدنية للوزارة وأن المسؤولين فى الوزارة أعدوا الأوراق والمستندات الخاصة بتلك الإجراءات، وتوجهوا إلى مجلس الوزراء للحصول على الموافقة لنشر تلك المزايدة فى الصحف الحكومية.

وأضاف «العادلى» فى التحقيقات أنه فوجئ بأن العاملين فى الوزارة يخبرونه بأن مجلس الوزراء حدد شركة ألمانية بعينها لترسية تلك المناقصة عليها. وتابع أنه اتصل بـ«نظيف»، واتفقا على لقاء يجمعهما فى مجلس الوزراء، بعد ٣ أيام من تلك المحادثة.

واستطرد «العادلى» أنه لم يكن يعلم بأن الشركة الألمانية يشارك فيها «غالى». وقال إنه ترك التصرف فى أمر التوريد لمجلس الوزراء، وأنه تحدث مع «نظيف» وأخبره بأنه لا شأن له بالشركة الموردة، لكنه يريد إتمام الصفقه حتى يتسنى تيسير إجراءات المرور.

وتابع «العادلى» أن المسؤولية فى الواقعة تقع على عاتق رئيس الوزراء الأسبق وأنه هو الذى أسند تلك الصفقة للشركة الألمانية. وأنهى «العادلى» كلامه بنفيه تلقيه أى أموال من «غالى أو نظيف»، مقابل إرساء تلك العملية
موسوعة الفساد في مصر
كوارث وحوادث عهد مبارك
خبايا اهل الحكم في مصر
الحدق قوى مبارك لم يرشح نفسة حتى الأن لرئاسة الجمهورية و يتزرع بحجج واهية و حركات قرعة مكشوفة للكل و لكن الحقيقة هى انة لن يؤشح نفسة و لكن المحروس اسم النبى حارسة ولدة جيمى هو اللى سيترشح و يكسب الانتخابات بالتزوير و البلطجة و اللى مش عاجبة يخبط راسة فى الحيط. كان على صالح رئيس اليمن و تلميذ مبارك فى الهمبكة و الحداقة و الهبر قد زار مبارك مؤخرا لتبادل الأراء فى موضوع التوريث و مبارك نصحة باتباع المرحلة الأخيرة من خطة التوريث التى بدأها مبارك منذ 24 عام و أوحى بها للقذافى و حافظ الأسد و على صالح و غيرهم من الحكام العرب سقط المتاع لكى يعمم التوريث فى المنطقة العربية و يصبح أمرا شائعا فلا يلام مبارك على انة الرئيس الملكى الوحيد بالمنطقة. و علية وقف على صالح يلقى خطبة دراماتيكية فى شعبة المسكين زينا فى الأسبوع الماضى و بشرة بأنة لن يرشح نفسة رئيسا للبلاد و لكنة كلف القوى السياسية بالبلاد بالبحث عن و اختيار شاب يصلح لأن يخلفة و طبعا سيكون أول حرف من اسمة أحمد صالح نجل على صالح نفسة. هذا ما سيفعلة مبارك الذى كان يكسب الوقت حتى و لا يعلن ترشيح ولدة حتى ينتهى الموسم الدراسى خوفا من مظاهرات الطلبة التى يخشى أن تمتد الى المصانع حيث عمال مصر الذين أصبحوا لا يجدوا لقمة الخبز فى عهد مبارك الأسود. و طبعا الانتخابات ستتم قبل انتهاء الأجازة الصيفية علشان لما الطلبة يرجعوا مدارسهم و جامعاتهم يلاقوا جمال رئيسا للجمهورية و يبقى أمر واقع و خلاص . حسنى مبارك بيخطط و يدبر مع أكبر أشرار البلد و على رأسهم سوزان مبارك و ولدة جيمى و زكريا عزمى و أسامة الباز و فتحى سرور و كمال الشاذلى و صفوت الشريف و الحبيب العادلى. هناك خطة طوارىء بديلة جاهزة للتنفيذ فى أخر لحظة فى حالة حدوث أى تطورات معاكسة داخلية أو خارجية. و الخطة تقوم على أن يرشح مبارك نفسة رئيسا للجمهورية ثم يعين بعد فوزة أحمد نظيف نائبا للرئيس و كل مؤهلات نظيف انة قريب للست الهانم سوزان و مضمون فهى لا تثق فى فتحى سرور أو طنطاوى  أو غيرهما. و بعد تولى مبارك الرئاسة لفترة خامسة ببضعة أشهر سيترك الحكم لأسباب صحية حيث يتولى أحمد نظيف الحكم مؤقتا ثم تجرى انتخابات يفوز فيها جمال مبارك. المشكلة التى تؤرق سوزان هى انها تعلم قبل غيرها بالحالة الصحية المتردية لمبارك و بأنة قد توافية المنية فى أى وقت ناهيك عن  6 سنوات فترة رئاسية خامسة لذلك فهى تصر على تولى ابنها الحكم الأن مهما كان الثمن و مهما كانت المخاطر لانة من وجهة نظر الهانم "العملية خربانة خربانة." > جمال مبارك هو الرئيس الفعلى لمصر منذ 5 سنوات و يتقاسم السلطة مع أمة بعد أن أبعدا حسنى مبارك و انقلبا علية. جمال مبارك من موقعة الرئاسى الغير رسمى قضى على الاقتصاد القومى تماما. أحد أهم أسباب هذا الدمار الاقتصادى أن جمال مبارك اختزل السوق فى 50 أو 60 رجل أعمال فقط و هم من صبيانة من لجنة السياسات و غيرها و ذلك لكى يحتكر الثروة بالبلاد مثلما احتكر السلطة.  أما باقى رجال الأعمال فقد تم تطفيشهم من السوق أو افلاسهم أو تلفيق اتهامات لهم أو باطلاق الضرائب و الجمارك عليهم. تحقق لجمال مبارك ما كان يصبوا الية و هو اخلاء السوق تماما من منافسى شركاءة و صبيانة و لكن عقل جمال مبارك لا يستطيع أن يعى مغبة و مضار و تداعيات سياستة التخريبية تلك. الذين أخرجهم جمال مبارك من السوق كانوا يوظفون من 6 الى 8 ملايين عامل فانضموا الى طابور العاطلين فتفجرت كارثة البطالة فى مصر و انهارت بسببها القوة الشرائية بدرجة جعلت حتى شركاء جمال مبارك غير قادرين على الاستمرار و يكون جمال مبارك بذلك قد وقع شهادة دفنة هو و باقى أسرتة و شركائة و أركان نظامة. هناك أخطاء أخرى ارتكبها مبارك الصغير و ان كانت أقل ضررا من اختزال السوق فى بضعة رجال أعمال من صبيانة الا انها ساعدت على التعجيل بفناء الاقتصاد المصرى أهمها الاستيلاء على بلايين البنوك من خلال شركات وهمية مملوكة لصبيانة و أيضا شراء القطاع العام و البنوك بنفس الاسلوب و التلاعب بالبورصة و بأسعار صرف العملات لما فية مصلحتة الشخصية فقط دون اعتبار للمصلحة العامة و توريط البلد فيما يسمى بمشروعات قومية عملاقة و لكنها فاشلة لم تتم و ذلك لتحقيق هدف واحد و هو الحصول على عمولات و رشاوى من وراءها مثل توشكى و شرق التفريعة و العوينات و غرب بورسعيد و غرب السخنة و فوسفات أبو طرطور و غيرها بالاضافة الى مشاريع عملاقة أخرى و لكنها وهمية لا وجود لها الا على الورق أهدرت فيها مئات البلايين التى ذهبت الى جيوب جمال و الكبار ومعظم هذة المشاريع الوهمية فى مجال الاسكان و المدن الجديدة و الصرف الصحى و الرى و غيرها. و أنشأ جمال مبارك مجالس لرجال الأعمال يحتكرها و يديرها صبيانة و الهدف منها احتكار البزنيس مثل مجلس الأعمال المصرى الأمريكى و مجلس الأعمال المصرى البريطانى و الكورى و الكندى و غيرها و هذة المجالس تحتكر التوكيلات التجارية و الاتصالات مع الشركات الأجنبية بحيث لا يحصل أحد من خارج دائرة جمال مبارك على توكيل أو بزنيس مع أى شركة أجنبية. و أيضا قام جمال مبارك باحتكار الأعمال مع اسرائيل فالسفر الى اسرائيل مقصور على صبيان جمال فى حين ان اى شخص من خارج دائرة جمال لا يستطيع السفر الى اسرائيل خصوصا لو كان سبب السفر ابرام أى صفقة أو الحصول على أى توكيل و الا قبض علية و السبب الحقيقى لذلك هو تخويف الناس من السفر الى اسرائيل لان البزنيس مع اسرائيل هو ملك خاص لجمال مبارك و صبيانة.    

> تبين الأن بجلاء للحكومة الأمريكية و لحكومات أخرى غربية على رأسها الحكومة البريطانية بعد تفجيرات لندن الارهابية أن استمرار مبارك و أمثالة من الطغاة العرب فى الحكم هو الباعث على الارهاب فى العالم و من ثم فلن تهادن أو تتهاون بعد اليوم هذة الحكومات مع نظام مبارك كما انها   تعيد حساباتها فى موضوع تمديد أو توريث حكمة الغير شرعى و البغيض. مبارك كان يأمل أن تكون تفجيرات لندن قد أقنعت زعماء الغرب بجدوى استمرارة فى الحكم بناء على توهم مبارك بأن زعماء الغرب مصدقينة بأنة حامى حمى الغرب من الارهاب الاسلامى.  على مبارك الأن أن يواجة ليس فقط الشعب المصرى و لكن أيضا العالم كلة. و بعد سقوط مبارك و نظامة الوشيك ستبين التحقيقات للعالم أن مبارك و معة العائلة المالكة السعودية و أسد سوريا و أخرين هم وراء تنظيم القاعدة و الارهاب العالمى.

> شجرة الدر تعانى من "وعكة صحية" و اكتئاب حاد بسبب اللطمات و المفاجأت الغير سارة المتلاحقة التى تصيب الأسرة الأولى تقريبا كل يوم منذ بداية هذا العام. مبارك فقد هيبتة و احترام الشعب و أتى ذلك على المتبقى من شرعية لحكمة. و كذلك أصبحت سوزان مبارك السيدة الأولى الفاضلة المتعجرفة المتعالية المتسلطة سليطة اللسان متحجرة القلب المادة الأولى للسخرية و الشائعات فى مصر بسبب تدخلها فى شؤن الحكم و اصرارها على توريث الحكم لولدها جمال. و سبب ضيق سوزان أن مصر كلها عرفت ان سوزان المتكبرة أصلها واطى فأمها مجرد تمرجية مالطية كما عرفت مصر كلها انها حرامية و جشعة و شرهة للمال الذى تنهبة بانتظام من خزانة الدولة و من المعونات الأجنبية و من التبرعات للجمعيات الوهمية التى تترأسها. و عرفت مصر كلها ان ابنها حرامى كبير و شاذ و مدمن مخدرات و نصف بريطانى و هارب من التجنيد أى لا يصلح أن يكون رئيسا للجمهورية و مع ذلك صرخت هذة الامرأة فى وجة زكريا عزمى و قالت لة و لو اتصرف. زكريا كلف العادلى و حسين طنطاوى بتزوير شهادات تثبت أن جمال أدى الخدمة العسكرية فى الحرس الجمهورى و بأنة لا يتمع بأى جنسية أجنبية.  كما عرفت مصر عمليات الشد التى أجرتها مؤخرا و ايضا نفخ مناطق معينة فى جسمها. و تعلم مصر الأن أن سوزان عواطفجية قوى و حبوبة جدا حتى اسألوا ابراهيم سليمان.

> الاتفاق الغير معلن الذى تم بين نظام مبارك و الحكومة الأمريكية يقضى بأن تخفف الحكومة الأمريكية من حدة انتقاداتها و ضغوطها على نظام مبارك و السماح لمبارك بأن يرشح نفسة لفترة خامسة غالبا لن يكملها فى مقابل قيام مبارك داخليا باتخاذ قرارات فورية أهمها الغاء قانون الطوارئ و الافراج عن كل المعتقلين و عدم مصادرة حق التظاهر و الاضراب و التعبير مع طرد كل رموز النظام السيئة و قيادات الصحافة الحكومية و محاكمة كل من تورط فى تعذيب المواطنين و كل من خطط و اشترك فى ضرب و الاعتداء الجنسى على المتظاهرين فى مذبحة الأربعاء الأسود.  و للعلم، مبارك هو الذى طلب من البشير أن يقوم بالغاء قانون الطوارئ فى السودان لكى يتمكن مبارك بدورة من الغاء قانون الطوارئ بمصر و كأنها موضة عربية و ليست أوامر أمريكية أو خوف من تصاعد حالة السخط الشعبى على حكم مبارك. مبارك يحاول جاهدا أن يخفى ضعفة و خوفة من الشعب المصرى الذى بدأ لأول مرة يثور ضد حكامة بعد أن استولى على الحكم فى مصر أسوأ حاكم فى التاريخ لن يذكرة التاريخ الا بكل سؤ. المشكلة أن جمال مبارك و أمة سوزان معترضان على هذا الاتفاق شكلا و موضوعا. جمال و من وراءة أمة يريد أن يترشح هو و ليس والدة للرئاسة كما يرفض الغاء قانون الطوارئ على أساس أن سلاحة لاعتلاء سدة الحكم رسميا يتكون من البطش و القمع المسلح و تزوير الانتخابات.  الأحوال على غير ما يرام فى داخل بيت مبارك. حسنى مبارك وصلتة تقارير من عمر سليمان تفيد أن جمال قد يقوم بالقاء القبض على حسنى مبارك عند أول فرصة ليستولى على الحكم بالقوة من خلال وحدات خاصة فى الجيش و الشرطة تدين بالولاء لة لذلك توقف مبارك عن مقابلة ولدة جمال مؤخرا. من ناحية أخرى فان مبارك الشكاك بطبعة يخطط للاطاحة بكل رجال جمال مبارك فى الحكومة و الجيش و على رأسهم المشير محمد حسين طنطاوى. مبارك متردد فى اصدار قرارا باقالة طنطاوى خوفا من احداث أى بلبلة فى هذا الوقت الحرج. مبارك ينفذ خطة بديلة سبق و أن نفذها بنجاح مع فؤاد محى الدين رئيس الوزراء فى بداية الثمانينات. فؤاد محى الدين طلب من مبارك اعفاءة من منصبة نظرا الى حالتة الصحية السيئة جدا و المتدهورة الا أن مبارك العنيد رفض بكل قوة و قال أنا ما عنديش حد يستقيل. و مبارك الذى لا يحب تغيير كبار رجال الدولة خوفا من يفسر ذلك على انة ضعف منة كما أن وجود نفس الأشخاص فى مناصبهم لفترات طويلة يوحى بوجود استقرار بالحكم كما ان ذلك يجعل هؤلاء المسؤلين مجرد أدوات فى يد مبارك. مبارك يقوم أحيانا باخراج مسؤلين من الحكم فى حالة أن يتوفى أحدهم أو أن يكتسب شعبية. مبارك رفض استقالة فؤاد محى الدين بل و ظل يكلفة بمهام كثيرة و يزيد من أعباءة حتى مات الرجل و تخلص منة مبارك بالقتل. مبارك يريد تنفيذ نفس الشئ مع محمد حسين طنطاوى فهو يرفض اعفاءة من منصبة بسبب سؤ حالتة الصحية و فى ذات الوقت يرهقة بشدة لدرجة أن من يعملون مع طنطاوى يقولون أن طنطاوى أصبح نصف ميت بالفعل. مبارك مستنى الفرج و جمال يضغط على طنطاوى ليتحرك.   

> تملك الرعب و الخوف كل من مبارك و جيمى و علاء و سوزى و أعوانهم و كل رجال السلطة بسبب قيام أمريكا بتجميد أموال 2 من رموز نظام أسد سورية الطاغية فى كل أنحاء العالم فى رسالة واضحة للأسد و باقى الحكام العرب و رموز أنظمتهم الفاسدة الباغية بأن الدور عليهم. هذة السياسة الجديدة للولايات المتحدة  تتفق و معاهدة الأمم المتحدة لمحاربة الفساد التى ستدخل حيز التنفيذ فى سبتمبر المقبل و تعطى كل حكومة الحق فى تجميد أموال أى مسؤل أجنبى فى بنوكها الوطنية. اللطمات و الصفعات على قفا مبارك و عائلتة لم تتوقف منذ بداية العام الحالى مما أدى الى تدهور الحالة الصحية لمبارك الذى أصيب بأزمة قلبية لم يعلن عنها بالطبع.   

> أصيبت سوزان مبارك بحالة عارمة من الهياج و البكاء تخللها فاصل من الألفاظ الخارجة جدا و السبب يرجع الى انها تلقت لطمتين قويتين فى وقت واحد. اللطمة الأولى هى قيام لجنة الترشيح لجائزة نوبل بترشيح 48 سيدة عربية لدخولهن التصفيات النهائية لاختيار الفائز بجائزة نوبل للسلام لهذا العام. لم تكن سوزان مبارك ضمن هؤلاء المرشحات على الرغم أنها صرفت من أموال الشعب 250 مليون دولار لكى ترشح لهذة الجائزة و تفوز بها و أضاعت هذة الأموال على المؤتمرات و الاستقبالات و الحفلات و السفريات و الهدايا و الرشاوى و غيرها خلال العامين الماضيين. أما اللطمة الثانية فهى أن مصر و الدول العربية كلها عرفت من خلال ما كتب فى صحف مستقلة و معارضة نقلا عن صحف بريطانية أن أمها أجنبية من مقاطعة ويلز البريطانية و أنها كانت تعمل ممرضة بسيطة. فسوزان المتعالية المتعجرفة كانت تحرص كل الحرص على ألا يعلم أحد أن والدتها كانت ممرضة. سوزان قررت ألا تلبى أى دعوة توجهها لها أى جمعية بها نساء مجتمع أو أى نساء قرشانات لشعورها انهن يقمن بالغمز و اللمز عليها خصوصا لانها كانت طالعة فيها قوى. معنى كدة ان الكلام اللى احنا المصريون الأحرار قلناة منذ أكثر من سنتين طلع صحيح و هو أن سوزان أمها تومرجية ( ليست ممرضة) بريطانية من أصل مالطى و ان ابنها جيمى بريطانى و عضو فى حزب العمال الحاكم ببريطانيا. معنى كدة ان جيمى ما يقدرش يرشح نفسة رئيسا للجمهورية خصوصا و انة أعفى من التجنيد على أساس انة مزدوج الجنسية. طبعا الكلام دة مش صحيح. أجهزة النظام بتزور الأن أوراق تثبت أن أم سوزان مصرية مائة بالمائة كانت مقيمة فى لندن وقت أن كانت تحضر لرسالة الدكتوراة فى الطب و أن جمال أدى الخدمة العسكرية فى الحرس الجمهورى.       

> فى محاولة منة لتبرئة نفسة من الجرائم التى ارتكبت فى مذبحة الاربعاء الأسود زعم قريب و تلمبذ حسنى مبارك سفاح الداخلية الحبيب العادلى أن وزارتة لم يكن لها أى دخل بما حدث يوم المذبحة و هو بذلك يلقى بالمسؤلية كلها على عاتق جمال مبارك و ملشياتة. و السفاح العادلى فاتة  أن هناك شهود بالمئات على انة فى صباح يوم المذبحة أخرج و نقل بالأوتوبيسات مئات المساجين من سجن أبوزعبل و سجون أخرى ليندسوا فى وسط المتظاهرين. فبينما كانت مهمة ملشيات جمال مبارك الاعتداء البدنى و الجنسى على المتظاهرين كانت مهمة مسجونى الحبيب العادلى ستبدأ فى حالة فشل مليشيات جمال مبارك فى قمع المتظاهرين. مهمة المساجين كانت التحرك من بين صفوف المتظاهرين عند صدور الاشارة اليهم  لاحراق بعض السيارات و الممتلكات لالصاق التهمة بالمتظاهرين و اتخاذ ذلك  زريعة لشن حملة اعتقالات واسعة تشمل كل رموز المعارضة على غرار اعتقالات سبتمبر من عام 1981. كانت ستوجة لرموز المعارضة تهم التحريض على التظاهر و العصيان المدنى و تخريب المنشاءات و الممتلكات تأديبا لهم على دعوة الشعب لمقاطعة الاستفتاء الهزلى على تعديل المادة 76 من الدستور.

>  صدرت التعليمات من جمال مبارك و أمة شجرة الدر الى كلابهما فى السلطة و الصحافة  بالترويج عن مساعى نظام الحكم للقضاء على المخدرات و الادمان فى مصر. لأول مرة بعد ربع قرن بدأ نظام مبارك يزعم بأنة ضد المخدرات و بأنة سيعمل على القضاء عليها و على الادمان. كان مبارك قد شن حرب مخدرات شعواء ضد الشعب المصرى هدفها ليس فقط تحقيق مكاسب حرام تحصى بالبلايين و لكن أيضا لالهاء الشعب المصرى بالمخدرات عن ما يرتكبة مبارك و أسرتة و زمرتة الحاكمة من جرائم فى حقة اذ أن من يتعاطى الحشيش لمدة طويلة يصاب بحالة من البلادة و عدم الاكتراث بما يجرى لة و لمن حولة. و كان من نتيجة حرب مخدرات مبارك ضد شعب مصر أن أصبح 26% من تلاميذ المدارس الابتدائية من مدمنى المخدرات كما أصبح أكثر من 80%  من أطفال الشوارع الذين يمثلون نصف أطفال مصر من مدمنى المخدرات كما أن أكثر من 60% من الرجال البالغين فى مصر من متعاطى و مدمنى الحشيش أو البانجو. و لما أصبحت حرب مبارك المخدراتية ضد الشعب المصرى فضيحة دولية صدرت التعليمات للترويج بأن نظام مبارك يكافح المخدرات بهدف تجميل نفسة دوليا قبل الانتخابات.   

> استغل الثلاثى الشرير المكون من السفاح العجوز حسنى مبارك و الشمطاء زوجتة شجرة الدر القرن العشرين و ولدهما المختل المتعطش للدماء و المال جمال زيارة لورا بوش  لمصر التى انتهت بيوم واحد قبل موعد الاستفتاء المهزلة على تعديل المادة  76 من الدستور  و أصدروا تعليماتهم  لمليشيات جمال مبارك و شرطة سفاح الداخلية الحبيب العادلى  لتنفيذ مذبحة الأربعاء الأسود جهارا نهارا أمام شاشات الفضائيات  العالمية  و ذلك  للايحاء  بأن جورج بوش أرسل لمبارك  مع لورا بوش الكارت الأخضر لضرب المعارضة بالوحشية التى تمت فى يوم الأربعاء الأسود.  و بالفعل ظن الشعب المصرى كلة أن جورج بوش شجع الثلاثى الشرير على ارتكاب مذبحة الأربعاء الأسود. كان قد تلاحظ للثلاثى الشرير أن جورج بوش بدأ يتمتع بشعبية لدى الشعب المصرى بسبب موقفة من قضية الديموقراطية و حقوق الانسان بمصر. و بما أن الثلاثى الشرير لا يسمح لأحد سواء كان مصريا أو أجنبيا أن يصبح لدية شعبية لذا فقد تفتق ذهنهم المريض على ارتكاب مذبحة الأربعاء الأسود و الصاقها بجورج بوش للوقيعة بينة و بين الشعب المصرى الذى كان قد بدأ ينظر الي بوش كمنقذ. و مبارك الذى استمر يستقوى بالأمريكان و بأوروبا الغربية على الشعب المصرى زهاء ربع قرن لا يزال يبحث عن وسائل تمكنة من الاستقواء مرة أخرى بأمريكا على الشعب. و يبدو أن حظ مبارك أصبح يعاندة لأن الرأى العام الأمريكى ممثلا فى الصحافة و الكونجرس يضغط بكل قوة على ادارة جورج بوش للتخلص من نظام حسنى مبارك لا سيما بعد أن كشف مبارك عن وجهة القبيح و الكالح جدا فى مذبحة يوم الأربعاء الأسود. التطورات الأخيرة الداخلية و الخارجية وضعت مبارك و نظامة فى مأزق حرج سوف يؤدى الى انهيار هذا النظام بأكملة. بغض النظر عن الوضع الاقتصادى المنتهى بمصر  فانة بسبب ما وقع يوم مذبحة الأربعاء الأسود من تزوير مفضوح لارادة الشعب و تنكيل بالمعارضة و احتكار كامل لوسائل الاعلام بواسطة النظام الحاكم أصبح العالم الخارجى الذى كان قد فقد أصلا الثقة فى نظام مبارك تماما غير راغبا فى الاستمرار فى اللعب مع مبارك المراوغ اللعوب لعبة القط و الفأر. لذلك أصبح التدخل الخارجى أمرا لا مفر منة بعدما انقلب على مبارك من كان هو يستقوى بهم على الشعب.  كانت خطة مبارك الأصلية تقوم على تعيين ولدة جمال نائبا للرئيس. و بفشل هذة الخطة نفذ مبارك الخطة البديلة و هى تعديل المادة 76 من الدستور تفصيلا على مقاس ولدة جمال حيث يقوم مجلس القوادون المسمى مجازا بمجلس الشعب بترشيح جمال لمنصب رئيس الجمهورية الذى طبعا سيكسب الانتخابات لانة سيتم تنفيذ مذبحة أكبر بكثير من مذبحة الأربعاء الأسود يوم انتخاب رئيس الجمهورية فى سبتمبر المقبل.  فمذبحة الأربعاء الأسود هى تجربة مصغرة لمذبحة انتخابات رئيس الجمهورية فى سبتمبر.  و بعد مذبحة الأربعاء الأسود تبين للعالم بجلاء أن مصر مقبلة على مذبحة رهيبة يوم انتخاب رئيس الجمهورية فى سبتمبر سيخرج منها السفاح الصغير جمال مبارك رئيسا أبديا للجمهورية.  أما الخطة البديلة الثالثة لمبارك فى حالة فشل الخطة البديلة الثانية المذكورة فهى العمل على تأجيل انتخابات الرئاسة الى أجل غير مسمى يظل هو خلالة رئيسا لمصر ليس بالحديد و النار و لكن بالمذابح.  و حجة مبارك فى ذلك أن الوقت ضيق جدا لا يسمح باعداد البلاد لاجراء انتخابات تتوافر فيها النزاهة و الشفافية و تعطى كل المتنافسين فرص متكافئة فى عرض برامجهم الى أخرة من حجج واهية.  و هكذا، فبدلا من اللعب بدون طائل مع مبارك تضغط علية أمريكا و قوى المعارضة للقبول بالأتى:



ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق