الثلاثاء، 9 أبريل، 2013


بلاغ للنائب العام

.القتل مع سبق الإسرار والترصد لشعب مصر؟؟!!

الباحث والصحفي ناجي هيكل

القتل تحت إشراف ومراقبة الحكومة ....والشعب نائم في المستشفيات للبحث عن مخرج لشفائه ,دون أن يعرف من السبب في تناول المشروبات المسممة والقاتلة التي تغتال شباب الأمة ..ونحن نطالب النائب العام بالكشف عن هذه الكوارث التي اكتشفنا انها السبب في موت الالاف بل الملايين من الشعب دون معرفة ..والبعض كان يتهم المياة الملوثة والبعض الأخر يتهم الزراعات المسرطنة ولكنن اكتشفنا أن هذه خطة لقتل الشعب دون رحمة من الأجهزة الرقابية والعلمية وعلي راسمهم وزراء الصحة المتعاقبين فقد فضلوا المكاسب علي صحة وحساب الشعب ولم يعلنوا أن هذه المشروبات كوارث قاتلة وكل بسبب الشغل من تحت الترابيزة وكله ضد المجتمع الذين اقسموا علي حمايته من أي مكروه ..,,ومن هنا حددنا الموت ومن يتناوله من خلال علماء ومتخصصون في هذا المجال وهناك بحوث حصلنا عليها من بعض الجماعات الامريكية تهدف إلي الحفاظ علي امن وسلامة البشرية من هذا التوغل والقضاء علي صحة الامم  وهناك بحوث فياضة أظهرت أن السبب هو الموت في عبوات كافة أنواع المشروبات الغازية  ومن خلال التجارب العملية والمعملية التي لاتقبل الشك ويستطيع أي إنسان عادي أن يطبقها دون أن يكون عنده فكرة عن الطب آو الكيمياء وهذا هو مكمن الخطورة في هذا؟؟ومن هنا قمنا بحملة علي من يقتلوننا تحت سمع وبصر الحكومات المتعاقبة التي اتفقت علي قتل الشعب من اجل الرشاوى والنهب وسرقة أعمارنا دون وازع من وطنية أو ضمير أو إسلام ..فهل هذه العصابة مسلمين فعلا اشك في هذا نحن نطالب بفتح تحقيقات موسعة تحت إشراف نائب عام جديد وتختار مجموعة من علماء الطب والكيمياء للوقوف علي تحليل وتحديد تجاة المشروبات الغازية التي أحرقت أكبادنا وكلانا وكافة الأعضاء دون ما تكتشف من احد فان القضاء سيكون هو الفيصل في هذه الكوارث التي اغتالت شبابنا ورجالنا وأطفالنا ..؟؟واليكم هذه المصائب؟؟بالتجارب العلمية ستكتشفوننا الموت الذي يتناوله الجميع .والأجهزة الرقابية  محللك سر؟؟!!وقد أثبت العلماء أن علاقة المشروبات الغازية بالسرطان ليست مصادفة حيث تؤكد التجارب أن بيكربونات الصوديوم تسبب إنتفاخ فى المعدة مما يؤدى إلى ارتجاع العصارة المعدية والذي يعتبر من مسببت سرطان المرىء .

خطورة المشروبات الغازية

المشروبات الغازية خطر نسقيه لأطفالنا

دراسة علمية ( أميريكية) نشرتها مجلة ( مديسكسب) الأميركية وقام بها متخصصون من جامعة هارفارد ببوسطن وهي من أعرق الجامعات في العالم واجريت الدراسة على أكثر من 6000 متطوع.

ماذا أثبتت الدراسة؟

أثبتت هذه الدراسة وجود خطر حقيقي على البشر من شرب المشروبات الغازية .. حيث يقول الباحثون في بداية الدراسة أن تناول زجاجة واحدة او أكثر من المشروبات الغازية يوميا قد يسبب خلل في التمثيل الغذائي للجسم أو مايسميه الأطباء ****BOLIC SYNDROME . وهذا الخلل في التمثيل الغذائي يتمثل في ثلاثة أو أكثر من العوارض التالية: زيادة محيط الخصر, زيادة ضغط الدم , ارتفاع نسبة الدهون الثلاثية , وانخفاض نسبة الكوليسترول المفيد وارتفاع السكر الصائم في الدم. ومن المثير في هذه الدراسة أنه وجد ان المشروبات الغازية حتى الدايت منها قد يسبب واحدة أو أكثر من هذه المشاكل الصحية. ولم يجد الباحثون تفسيرا لذلك سوى أنه ربما يكون هؤلاء الأشخاص الذين يتناولون مشروبات الدايت يكونوا أكثر استهلاكا للحلويات والمواد السكرية لإحساسهم أنهم بتناولهم الدايت لايتناولون مواد سكرية وبالتالي لا خوف عليهم من تناول الكثير من المواد السكرية... وهذا تفسير الباحثون.

تقول الدراسة أيضا ان استهلاك المشروبات الغازية قد تضاعف مرتين إلى ثلاث مرات من العام 1977 وحتى الآن. وخلال هذه المدة أيضا زاد حجم زجاجة المشروب من 250 مللي إلى 330 وربما أكثر من ذلك في بعض الأماكن.

هذا وقد أثبتت نتائج الدراسة أن الأشخاص الذين يتناولون زجاجة أو أكثر يوميا هم عرضة أكثر من غيرهم للإصابة بواحد أو أكثر من العوارض الخمسة التي ذكرناها وأهمها زيادة محيط الخصر وارتفاع نسبة السكر والدهون الثلاثية. وقد وجد أنه حتى الذين يتناولون مشروب الدايت هو أيضا معرض بنسبة 50 إلى 60 في المائة للإصابة بأحد عوارض التمثيل الغذائي.

وقد خلصت الدراسة إلى أن المشروبات الغذائية عموما تسبب السمنة ومرض السكري وخاصة بين الأطفال والمراهقين.

دراسة أخرى عن علاقة المشروبات الغازية بالهشاشة:

دراسة أخرى أجراها فريق من الباحثين الدانماركيين على مدى عشر سنوات وانتهت مؤخرا تثبت أن تناول كميات كبيرة من المياه الغازية يوميا من الممكن أن يضعف عظامك ويزيد من مخاطر إصابتها بالأمراض المختلفة مثل اللين والرخاوة والالتهاب والترقق أو الهشاشة.

وتمثل هذه النتائج أول تقرير علمي يثبت أن تناول المياه الغازية يمثل عامل أساسى فى إعاقة نمو العظام من خلال دورها فى إعاقة امتصاص العظام للكالسيوم وتبديد مخزون الجسم منه.

ومن المعروف أن المياه الغازية يتم تصنيعها بإضافة ثاني أكسيد الكربون إليها، وهو الذي يؤدى فى ذات الوقت إلى زيادة نسبة الحموضة واضطراب الهضم على عكس ما يظن البعض. فعندما يدخل هذا الحامض إلى تيار الدم يحاول الجسم معادلة تأثيره بالكالسيوم، وهو المعدن القلوى الذي يساعد على بناء العظام.

وفى هذه الدراسة التي أجراها مركز الدراسات الغذائية المتقدمة، قام الباحثون بقياس كل من مقدار الفقد فى الكتلة العظمية ومعدل تكوين العظام لدى شاربى المياه الغازية ممن تتجاوز أعمارهم عشر سنوات ويستهلكون كميات كبيرة من الكولا ومختلف أنواع المياه الغازية.

وقد أظهرت نتائج دراسات بحثية أجريت حديثا علي الأطفال بأوروبا وأمريكا أن عادة تناول الأطفال لزجاجة أو عبوة من المشروبات الغازية أو العصائر المحلاة يؤدي إلي زيادة أوزانهم بمقدار‏6.5‏ كيلوجرام سنويا‏.

‏وأوضح باحثون في جامعة ولاية أوهايو الأمريكية أن الأطفال الذين يشربون المرطبات الغازية الكافيينية ينامون أقل ويستيقظون أكثر أثناء الليل ويصابون بالخمول والنعاس خلال النهار بصورة أكثر.

ويرى الباحثون أنه للقضاء على انتشار ظاهرة هشاشة العظام بسبب تناول منتجات الكولا أنه يجب استبدال هذه المشروبات الغازية باللبن البلدى مما يمكن أن يؤثر إيجابيا على الجسم ويقلل من مخاطر الإصابة بالهشاشة وإحتمالات كسور العظام.

هذا وقد حذر مسؤول بالمركز القومي للبحوث في مصر من الإفراط في تناول المشروبات الغازية والعصائر المحفوظة لضررها على الصحة مبينا أنها تحتوى على نسبة مرتفعة من السكر والنكهات الصناعية والاحماض التي تؤدي الى السمنة وتسوس الاسنان وغيرها من الامراض. ورأى الأستاذ بقسم الصناعات الغذائية في المركز هشام عيسى أن الإفراط في تناول هذه المشروبات يؤثر على صحة الطفل ويحد من نشاطه ويسبب له الارق ناصحا باستبدال هذه المشروبات بالفاكهة والمشروبات الطبيعية المختلفة كاللبن والليمون والخروب والتمر هندى وغيره

 المشروبات الغازية من أنواع المشروبات التي يقبل الأطفال على تناولها إلى حد الإسراف. وهذه المشروبات ليس لها أي فائدة غذائية؛ فهي تحتوي على الكثير من السكر والأحماض بخلاف المواد الحافظة والملونة، بل والأخطر من ذلك أن تلك المشروبات لها أضرار عديدة لو عرفناها لما قدمناها لأطفالنا.

فما هي إذن أضرار المشروبات الغازية؟

تحتوي العبوة الواحدة من المشروبات الغازية على كمية تعادل 10 مكعبات سكر؛ وهذا يكفي لتدمير فيتامين (ب) في جسم الطفل. ويؤدي إلى نقص هذا الفيتامين في جسم الطفل إلى سوء الهضم، والصداع، وضعف البنية، والهزال، والاضطرابات العصبية، والتشنجات العضلية.

تحتوي معظم المشروبات الغازية على غاز ثاني أكسيد الكربون الذي يؤثر على معدة الطفل، ويحرمها من الخمائر اللعابية التي تساعد في عملية الهضم، ويضعف الأنزيمات الهاضمة التي تفرزها المعدة، ما يتسبب في عدم استفادة جسم الطفل من الطعام.

المشروبات الغازية غنية بمادة الكافيين التي تسرع ضربات القلب، وتساعد على ارتفاع ضغط الدم والسكر وزيادة الحموضة المعدية. أضف إلى هذا أن الكافيين يسبب زيادة الهرمونات في الدم مما يؤدي إلى التهابات وتقرحات للمعدة والأنثى عشر، ويسبب الألم والالتهابات في المريء.

تحتوي المشروبات الغازية على أحماض الفوسفوريك والماليك والكاربونيك، التي تسبب تآكل طبقة المينا التي تحمي أسنان الطفل.

مكسبات الطعم التي توجد في المشروبات الغازية تؤثر على المخ، وقد تؤدي على فقدان الذاكرة وتليف الكبد.

يعتبر معدل الحموضة في المشروبات الغازية (pH) مرتفع جدا لدرجة 3 :4، وهي درجة تكفي لإذابة الأسنان والعظام بعد سن الثلاثين.

تناول المشروبات الغازية الباردة بعد وجبة الطعام يؤثر على الأنزيمات الهاضمة الموجودة في المعدة، ويتسبب في خفض في درجة حرارة المعدة وهذه الإنزيمات فلا تهضم الطعام جيدا مما يسبب تكون بعض الغازات والسموم التي تنتقل مع الدم إلى خلايا الجسم مسببة الإصابة بالكثير من الأمراض.

تستخدم المشروبات الغازية في تنظيف الملابس من البقع وتنظيف البطاريات، كما تستعمل أيضا في تنظيف أصعب البقع من المرحاض - فما بالك بتأثيرها على جسم الإنسان؟

!!تعرف على مخاطر المشروبات الغازية
رقية دشتي ( باحثة في مجال الأغذية والتغذية )
في مراقبة التوعية الصحية

من الملاحظ أن المشروبات الغازية قد انتشرت بشكل كبير بين فئات أفراد المجتمع وذلك بسبب عدة عوامل رئيسية والتي يلعب فيها الإعلان دور كبير في ترويج هذه المشروبات ، كما أن سهولة الحصول عليه لرخص ثمنه قد أتاح الفرصة للجميع على الإقبال عليه .
في الحقيقة يجب أن تكون لنا وقفة هنا لشرح مدى تضرر الأشخاص من جراء تناول مثل هذه المشروبات ، وبالذات الفئة الأكثر أهمية وهم فئة صغار السن ، حيث نلاحظ أن جميع الوجبات التي يتناولها الأطفال لا تخلو من المشروبات الغازية ، الأمر الذي أدى إلى استبدال شرب الماء بهذه المشروبات .
يتساءل الكثير دائما لماذا ينصح بتناول العصائر الطازجة ، وتجنب المشروبات الغازية عند تناول الوجبات الغذائية ، وما هي المخاطر التي تحدث جراء تناولها .
هناك بعض المشروبات الغازية التي تحتوي ضمن مكوناتها على أملاح الفسفور والذي عادة ما يظهر على بطاقة العبوة باسم " حمض الفسفوريك " .
وفي الحقيقة فإن جسم الإنسان يحتاج إلى أملاح الفسفور بمعدل ( 800 – 1200 ) ملجم وللعلم فإن أملاح الفسفور تعتبر ثاني أهم الأملاح المعدنية التي يحتاجها الجسم بكثرة بعد الكالسيوم ، وذلك لما لها من وظائف مهمة وأساسية بالجسم مثل تمثيل الدهون ونقلها إلى الدم على هيئة فوسفولبيدات ، وتمثيل كل من الكربوهيدرات والبروتينات .
كما أن الفسفور يشترك مع الكالسيوم في وظيفة بناء العظام والأسنان .
ولكن لابد أن نشير هنا إلى أن نقطة الخلاف تتركز حول كمية أملاح الفسفور بالمقارنة مع الكالسيوم عند تناول الطعام حيث يجب أن يكون معدل الكالسيوم في الجسم متساوي مع نسبة الفسفور بنسبة واحد إلى واحد ( 1 : 1 ) ، في حين أن ارتفاع نسبة الفسفور قد يؤدي إلى امتصاص الكالسيوم المتواجد في العظام مسببا بذلك ظهور أعراض نقص الكالسيوم مثل الكساح عند الأطفال ولين العظام عند الكبار ، كذلك حدوث التشنج ، أوما يسمى بالكزاز والذي يحدث نتيجة انخفاض نسبة الكالسيوم عن المستوى الطبيعي ، الأمر الذي قد يؤدي إلى تشنجات في العضلات وهي حركات غير منتظمة لا إدارية .
ولا شك أن استهلاك كميات كبيرة من المشروبات الغازية تزيد من كمية الفسفور في الجسم ، الأمر الذي يؤدي إلى خلق عدم توازن بين الكالسيوم والفسفور ، لذلك ينصح بالتقليل من تناول المشروبات الغازية واستبدالها بالعصائر الطازجة .
وفي حال الرغبة بتناول المشروبات الغازية ينصح دائما بشرب الحليب بكمية تتراوح من كوب ونص إلى كوبين لكل علبة مشروب غازي يحتوي على الفسفور أو مشتقاتها أو تناول المكملات الغذائية التي تمدك بما يقارب من 500 ملليجرام من الكالسيوم لتحقيق التوازن المطلوب وتجنب المشاكل الصحية التي قد تنتج عنها .محاكماتهم واجبة ؟؟

إضرار المشروبات الغازية لطفلك 2013 ، مخاطر المشروبات الغازية على الطفل 2014
قسم الأمـومة والـطفل المـسـلــم
2013-03-20, 02:36 
همس الغلآ
عضو متألق
تاريخ التسجيل: 11 - 3 - 2013
اضرار المشروبات الغازية لطفلك 2013 ، مخاطر المشروبات الغازية على الطفل 2014
اضرار المشروبات الغازية لطفلك 2013 ، مخاطر المشروبات الغازية على الطفل 2014
اضرار المشروبات الغازية لطفلك 2013 ، مخاطر المشروبات الغازية على الطفل 2014
اضرار المشروبات الغازية لطفلك 2013 ، مخاطر المشروبات الغازية على الطفل 2014
منتديات شبكة نداء الاسلام تقدم لكم
اضرار المشروبات الغازية لطفلك 2013 ، مخاطر المشروبات الغازية على الطفل 2014
إن تناول الطفل لثلاث عبوات من المشروبات الغازية يوميا يكفى لإصابة أسنانه بالتسوس بنسبة 250%، كما تؤثر تأثيراً بالغاً على مينا أسنانه وبالتالي قوة وتماسك الأسنان، هذا ما توصلت إليه دراسة أجريت على تلاميذ في سن الثانية عشرة ويزداد الخطر مع بلوغهم سن الرابعة عشرة.
وتشير الدراسات إلى أن المشروبات الغازية تعتبر من أكبر العوامل التى تسبب تعرية الأسنان عند المراهقين ويقصد فى التعرية إصابة منطقة المينا المكون الخارجي للسن وأنه فى بعض الأحيان يتم تعرية السن حتى الوصول إلى منطقة المينا ومن الممكن انكشاف جذور الأسنان في الفكين.
وفي تفاصيل الدراسة التي تعدت ذكر أضرار المشروبات الغازية على الأسنان إلى أضرارها العامة بأن الأضرار المتعلقة بمينا الأسنان تسببها المشروبات الغازية لاحتوائها على أحماض الفوسفوريك والماليك والكاربونيك والتي لها تتسبب بتآكل طبقة المينا. وللمشروبات الغازية تفاعلات مع الأغذية الأخرى تتسبب بحرمان شاربها من الفائدة الغذائية.
ومن أضرارها على كيمياء الجسم أنها ترفع سكر الدم بشكل سريع. ولها تأثير كبير على امتصاص عنصر الكالسيوم من الأمعاء ما يسبب نقصاً فى كمية الكالسيوم التي تصل إلى الدم والعظام. ومن فضول القول بأن المشروبات الغازية مع الأطعمة السريعة المشبعة بالزيوت المهدرجة هي المسؤول الأول عن زيادة الوزن عند الأطفال.

خطورة المشروبات الغازية على الاطفال18 ابريل 2012

خطورة المشروبات الغازية على الأطفال

كشفت دراسة حديثة النقاب عن أن إفراط الأطفال في المشروبات الغازية يزيد من مخاطر إصابتهم بأمراض القلب والأزمات القلبية.

و أوضحت الابحاث أن الأطفال دون الثانية عشرة هم الأكثر إستهلاكا للمشروبات الغازية بصورة كبيرة للحدالذي يعرضهم لمخاطر صحية جمة.

وتشيرالبيانات إلي أن استهلاك الاطفال من المشروبات الغازية خاصة الصودا يتخطي معدل 274 جراما يوميا وهو مايشكل خطرا داهما علي صحتهم.

خطورة المياه الغازية على الطفل ، اضرار المياه الغازية على الطفل ، ضرر المياه الغازية

كثير من الأطفال يتناولون المياة الغازية بشراهة خلال يومهم ، مما يثير قلق الأمهات لإتباع أطفالهم لهذه العادات الغذائية الخاطئة .

ويؤكد الأطباء أن غالبية أولاد المدراس يعانون من اضطرابات في التغذية التي تكون عادة نتيجة المبالغة في شرب المياه الغازية ، والعصائر الصناعية.

يشير الدكتور محمد صفوان الموصلي " مدير مجمع دبي ستار الطبي "ماجستير طب الأطفال والرضع وحديثي الولادة إلى " إن المشروبات الغازية والعصائر الصناعية تحتوي على كمية عالية من السكريات تؤدي إلى تسوس الأسنان وهي مشكلة متفشية في بلدان المنطقة، ويجدر الإشارة إلى أن المياه الغازية تكون عادة غنية بمادة الكافيين إذ قد تصل كمية الكافيين في الزجاجة الصغيرة من 25 إلى 50 ملجم، والكافيين مادة منبهة لها أضرار عديدة على الجسم حيث تؤدي إلى أرق الطفل وقلة التركيز والشعور بالصداع وفقدان الشهية ".

كما إن المشروبات الغازية غنية بحامض الستريك والذي يؤدي إلى زيادة حموضة المعدة في حال شرب كميات كبيرة من المياه الغازية وتكون شكوى الأطفال عادة الآلام البطنية المتكررة وزيادة في الحموضة، وكذلك فإن المياه الغازية غنية بحمض الفوسفور الذي يساعد على زيادة الهشاشة العظمية ونقص كلسيوم الدم في وقت يكون فيه جسم الطفل بأمس الحاجة إلى كميات عالية من الكلسيوم الذي يساعد على بناء العظم،

حيث يحتاج الطفل إلى كوبين كبيرين من الحليب الطازج لسد حاجته اليومية من الكلسيوم ، ويكثر الكلام عن مخزون الجسم من الكلسيوم في فترتي الطفولة والشباب ودور ذلك في تأخير هشاشة العظام والكسور العظمية في مراحل العمر المتقدمة ، إن تخلخل العظام (هشاشة العظام) مرض عام يشمل الهيكل العظمي بأكمله حيث يسهل معه حدوث الكسور عند أي أذية بسيطة أو حتى تلقائيا ،ويتميز هذا المرض بنقص كثافة العظام نتيجة تناقص معدل الكالسيوم والبروتين المكون للنسيج العظمي.

ويضيف د . صفوان كما ذكرت جريدة البيان " أن الهيكل العظمي يتجدد بأكمله لدى الأشخاص البالغين كل 7 إلى 10 سنوات، بينما يتجدد لدى الأطفال كل سنتين، وتصل الكثافة العظمية لدى الإنسان إلى أوجهها في منتصف العشرينات ومن ثم يتم نقص في كثافة العظام بنسبة ثابتة تبلغ أقل من واحد في المئة %1 سنويا، إن اتباع نظام غني بالكالسيوم وذلك بإعطاء الطفل الأغذية الغنية بالكالسيوم كالحليب ومشتقاته له دور كبير في بناء هيكل عظمي سليم".

وشرب المياه الغازية بكثرة يؤدي إلى الإحساس بالشبع بسبب انتفاخ المعدة حيث أن هذه المشروبات يضاف إليها ثاني أكسيد الكربون، عدا عن المخاطر التي تنجم عن الملونات والمنكهات التي تضاف إلى هذه المياه الغازية.

إن حوالي % 30 في المنطقة العربية وحسب تقارير منظمة الصحة العالمية يعانون من فقر الدم بنقص الحديد، وإن شرب كوب من عصير البرتقال الطبيعي مع الطعام يساعد على زيادة امتصاص الحديد الموجود في الغذاء، وبالتالي الحد من انتشار فقر الدم بنقص الحديد عند الأطفال.

خطورة المشروبات الغازية

عتبر المشروبات الغازية من الأشياء الضرورية في حياة الشباب خاصةً المراهقين، نظراً لسهولة الحصول عليها في أي وقت لأنها متوفرة وبكثرة في الأماكن العامة، التي عادةً ما يجتمع فيها هؤلاء المراهقون.
وحول هذه المشروبات وخطورتها على الإنسان، أعلن باحثون أن النساء اللاتي يشربن عبوتين أثنتين أو أكثر من المشروبات الغازية يومياً يمكن أن تظهر عليهنّ العوارض الأولية لأمراض الكلى، مرتين أكثر من اللاتي لا يتعاطين هذه المادة.
وأشارت الدراسة إلى أن تناول الرجال لهذه المشروبات ليس مؤذياً لهم، وقد حلّل الباحثون قاعدة بيانات خاصة بحوالي 9358 بالغاً أمريكياً من الرجال والنساء تضمّنت معلومات عن نتائج عيّنات أخذت من بولهم، وطلب منهم تعبئة استمارات عن عاداتهم الغذائية.
ووجدت الدراسة أن النساء اللاتي ذكرن أنهنّ شربن علبتين أو أكثر من مشروب الصودا خلال الساعات الـ24 التي سبقت الدراسة زادت نسبة الـ"البومينيوريا" لديهنّ، وهو عبارة عن وجود كمية كبيرة من بروتين اسمه "ألبومين" في البول، ويعدّ مؤشراً على الإصابة بالعوارض الأولية لأمراض الكليتين القاتلة.
وأوضحت الدراسة التي أعدها فريق من الباحثين من جامعة "لويولا" الطبية بقيادة دافيد شومام، أنه بإمكان الكليتين السليمتين تصفية أو "فلترة" قدراً كبيراً من الجزيئات مثل إل "الألبومين"، ولكن وجود كمية مفرطة منها في الكليتين يعدّ مؤشراً على تعرّضهما للفشل الوظيفي الكامل.
وأضاف شومام أن حوالي 11 بالمائة من الأمريكيين لديهم بروتين "ألبومينيوريا" في البول ولكن هذه النسبة تزداد عند الذين يشربون أكثر من عبوة صودا في اليوم، وأن 17 بالمائة منهم لديهم المؤشرات الأولية على الإصابة بهذه الحالة.
وقد أعلنت شركة كوكا كولا كبرى شركات المشروبات الغازية في العالم، أنها قررت إزالة مادة بنزوات الصوديوم "E211" بصورة تدريجية من منتجاتها بعد الكشف عن احتمال تسببها في النشاط المفرط وإتلاف الحمض النووي "DNA" لدى متناولي المشروبات الغازية التي تنتجها هذه الشركة.
وأشارت الشركة إلى أنها ستزيل هذه المادة من كل عبوات دايت كوكاكولا بحلول أغسطس القادم، كما أشارت إلى أنها تريد إزالة بنزوات الصوديوم من منتجاتها الأخرى متى كان ذلك ممكناً، وأضافت أنها لم تعثر بعد على بدائل مقبولة لهذه المادة في مشروبات فأنتا ودكتور بيبر.
وحذر البروفيسور بيتر بايبر الخبير في الكيميائيات بجامعة شيفلد، من أن بنزوات الصوديوم تستطيع شل الطاقة الخلوية بالخميرة، وربما تحدث نفس المفعول لدى الإنسان، كما أن جامعة ساوث إنبتون اعتبرت بنزوات الصوديوم أحد سبع مواد تضاف للأغذية يرمز لها بحرف "E" يمكنها إن أضيفت إلى الفيتامين "A" أن تشكل مادة البنزول المسرطنة.
وتنتج بنزوات الصوديوم بصورة طبيعية في بعض أنواع الفواكه، لكنها تستخدم بتركيز أكبر في المشروبات الغازية لمنعها من التعفن.
يذكر أن بنزوات الصوديوم موجودة كذلك في منتجات شركة بيبسي مثل إيرن برو وبيبسي ماكس ولوكوزاد.
ولا يقتصر تأثيرها على العقل فقط، بل أكدت دراسة حديثة أن المشروبات الغازية تحتوي على ما يعادل عشر ملاعق سكر، وهي كافية لتدمير فيتامين "B" الذي يؤدي نقصه في الجسم إلى سوء الهضم وضعف البنية والاضطرابات العصبية والصداع والأرق والتشنجات العضلية.
وأشارت الدراسة إلى أن المشروبات الغازية تعمل على ضعف وهشاشة العظام، خصوصاً في سن المراهقة، حيث تؤثر على الأسنان لأنها تحتوي على أحماض الفوسفوريك والكاربونيك التي تسبب تآكل طبقة المينا الحامية للأسنان.
وأوضحت الدراسة أن المشروبات الغازية لا تحتوي على أي قيمة غذائية بالإضافة إلى احتوائها على سعرات حرارية عالية نتيجة وجود كميات كبيرة من السكر، كما أنها تسبب عسر الهضم، وذلك لاحتوائها على مادة البيكربونات وهي مادة قوية، تعمل على تقليل حمض المعدة الذي يلعب دوراً هاماً في عملية الهضم، فتفقد الكثير من الانزيمات الهاضمة قدرتها على الهضم لأنها لا تعمل إلا في وسط حمضي والمياه الغازية تغير وسط المعدة إلى قلوي.
وأضافت الدراسة أن المشروبات الغازية تصنع من مادة الكولا التي تحتوي على مادة الكافيين التي تؤدي إلى زيادة ضربات القلب وارتفاع ضغط الدم والسكر، وزيادة الحموضة، كما تسبب مادة الكولا الأرق لدى الأطفال واضطرابات في النوم.
واشارت إحدي الإحصائيات إلى زيادة نسبة تناول هذه المشروبات حيث كان المستهلك منها حوالي 10.8 جالون عام 1946 وأصبحت 49.2 عام 2000 إلى جانب أن سرطان المرىء يوثر على حوالى 14 ألف أمريكي ويتسبب فى وفاة 10 ألاف أمريكي سنوياً.
وقد أثبت العلماء أن علاقة المشروبات الغازية بالسرطان ليست مصادفة حيث تؤكد التجارب أن بيكربونات الصوديوم تسبب إنتفاخ فى المعدة مما يؤدى إلى ارتجاع العصارة المعدية والذي يعتبر من مسببت سرطان المرىء .

خطورة المشروبات الغازية علي الاطفال

الإفراط فى المشروبات الغازية يصيب الأطفال بالأزمات القلبية

كشفت دراسة حديثة النقاب عن أن إفراط الأطفال فى المشروبات الغازية يزيد من مخاطر إصابتهم بأمراض القلب والأزمات القلبية.

وأوضحت الأبحاث أن الأطفال دون الثانية عشرة هم الأكثر استهلاكا للمشروبات الغازية بصورة كبيرة للحد الذي يعرضهم لمخاطر صحية جمة.

وتشير البيانات إلى أن استهلاك الأطفال من المشروبات الغازية خاصة الصودا يتخطى معدل 274 جراما يوميا وهو ما يشكل خطرا داهما على صحتهم.

موضة و جمال أطفال و أمهات

 من الأفضل ألا تعطي طفلك مشروبات غازية إذ تحتوي المشروبات الغازية على الكثير من السكر والأسيد. يمكن لهذه المشروبات أن تشعر طفلك بالامتلاء وتؤثر سلباً على شهيته

تجاه وجباته والأطعمة المغذية التي يحتاج إليها. وقد تؤذي أسنان طفلك ويكتسب عادات غذائية سيئة

فقد ذكرت الأبحاث أن الأطفال الذين يستهلكون الكثير من المشروبات الغازية يتعرضون لعدة مخاطر تشمل البدانة وتسوّس الأسنان وإدمان الكافيين الذي يمكن أن يؤثر سلباً على نمو المخ. والمشكلة في الكافيين أن كميته لا تُذكر ضمن ملصق معلومات التغذية على علب المشروبات الغازية. وهذا فضلاً عن ضعف العظام إذ إن الفوسفور يعتبر مكوّناً عاماً في المشروبات الغازية وهو يؤدي إلى استنزاف مخزون الكالسيوم من العظام. والفوسفور الذي يوجد بشكل طبيعي في بعض الأطعمة والذي يستخدم أيضاً كمادة مضافة يؤدي إلى نقص الكالسيوم وضعف العظام. كما أكدت الدراسات أن السكر المكرر المضاف للمشروبات يشكل نسبة أكبر من السكريات المضافة للبسكويت والحلويات والمثلجات مجتمعة

فالمشكلة إذاً تكون كبيرة عندما يستهلك الأطفال المشروبات الغازية في ذروة نمو عظامهم حين يحتاجون إلى كل ما يمكن من كالسيوم. وما يزيد الأمر سوءاً أن الأطفال يستعيضون بالمشروبات الغازية عن المشروبات الأكثر فائدة لصحتهم مثل الحليب والعصائر الطبيعية والماء

والجدير بالذكر أن تنظيف الأسنان مباشرة بعد تناول المشروبات الغازية يسبب ضرراً للأسنان أكثر من الفائدة. ويفضل الانتظار ما بين 30 إلى 60 دقيقة بعد تناولها وهي أفضل الأوقات لتنظيف الأسنان بالفرشاة وذلك لحماية الأسنان من التآكل الذي تحدثه المشروبات الغازية

ما هي اضرار و مخاطر البطاطس المقلية و المشروبات الغازية و عبوة المايونيز

ما هي اضرار و مخاطر البطاطس المقلية و المشروبات الغازية و عبوة المايونيز على البنات و الطالبات و الموظفات

تناول وجبات ال «ديلوكس»، و«السوبر» يؤدي إلى الإصابة بالسمنة والكلسترول وأمراض القلب

الوجبات السريعة.. البطاطس المقلية والمشروبات الغازية وعبوة المايونيز تضيف 710 سعرات حرارية للوجبة!

 لا تغتر بحجم الوجبة

لقد اعتمد الإنسان على الوجبات السريعة منذ آلاف السنين، إلا أنها تطورت مع السنين إلى أن أصبحت جزءا من ثقافة الغذاء لدى الشعوب ، ويعود ذلك إلى أمريكا التي بدأت بابتكار مطاعم الوجبات السريعة كفكرة تجارية واقتصادية، فسلسلة مطاعم الوجبات السريعة أو مطاعم الخدمة السريعة عمرها لا يزيد على ستين عاما، حيث ظهرت بعد الحرب العالمية الثانية بعد انتشار شعار السرعة في كل شيء، وتحول معنى تناول الطعام من مجرد النزهة إلى أهمية سرعة تحضير وتناول الوجبات الغذائية للاستفادة من الوقت، فكان التحدي وقتها هو في تقديم وجبات سريعة ومقبولة لدى المستهلك، ومع تطور الزمن زادت القدرة التصنيعية على توفير خيارات غذائية تفوق القائمة التقليدية.

تعد الوجبات السريعة بصفة عامة مقبولة إذا تم اختيارها بحكمة بحيث تتناسب مع صحة متناوليها، فهي غنية بالسعرات الحرارية والدهون (الدهون المشبعة) والصوديوم وفقيرة في فيتامين أ، ج وفي معدن الكالسيوم والألياف الغذائية. ومع ذلك فقد يضطر من لا تساعدهم ظروف العمل من إعداد أو تناول الوجبات في المنزل إلى ارتياد مطاعم الوجبات السريعة، ويتبادر لأذهاننا كيف نستطيع التغلب والسيطرة على هذه الموجة والتكيف معها.

انتبه لحجم وكمية وجبتك الغذائية

انتبه لحجم الوجبة الغذائية فقد تكون كميتها أكبر من احتياجاتك الغذائية، وعندما نريد طلب وجبة سريعة نجد أن هناك أحجاما لوجبات مختلفة ولها مسميات في كل مطعم، حيث نجد مصطلحات مثل ال " ديلوكس " ، و " السوبر " ، و " ميجا " أو "اب سايز" وذلك لوصف حجم الوجبة " الكبيرة " سواء كان المقصود شطائر ، أو بطاطس محمرة ، أو مخفوق حليب ، أو المشروب الغازي أو غيرها من الخيارات ، ولنحذر من هذه المصطلحات فهي لا تعني أنها مخصصة للكبار أو أن تناولها يعطي مزيدا من الوجاهة، بل ذلك يعني أنها كميات أكبر حجماً وبمعنى أدق فهي تعني مزيداً من السعرات وربما أيضا مزيدا من الدهون ، والكوليسترول والصوديوم، وفي واقع الأمر ان من الأفضل تناول الحجم الصغير أو المعتاد، ولا تكترث كثيرا لمسمى الوجبة بأنها وجبة طفل، واحرص على إضافة الخضراوات لها.

فكر قبل اختيار وجبتك، ولا تنخدع بأسلوب ولطافة البائع، فالبائع غالباً ما يروج لبيع الوجبات بطرح أسئلة خادعة تسويقية ؛ على سبيل المثال ، " هل تحب أن تتناول البطاطس المحمرة مع هذا الصنف ؟ " أو " هل ترغب في حجم التوفير؟ " فكن شجاعا أمام الجوع و لطافة البائع وحجم التوفير، واستجمع قوتك أمام هذه التحديات وقل بأسلوب لطيف، لا .. وشكرا.

قد لا نولي اهتماما للوجبات الخفيفة التي ترافق الوجبة الرئيسية، حيث من المهم الاهتمام بالتقليل من تناولها، فعندما نطلب الحجم الكبير من البطاطس المقلية والحجم الكبير من المشروبات الغازية فإن ذلك يعني إضافة مقدار كبير يصل إلى 650 سعرًا حراريًا أو أكثر يضاف إلى حجم وجبتك الاعتيادية.

أذا أردت أن تخفف وزنك، فاقسم وجبتك إلى نصفين، فهو أسلوب سهل وبسيط للحصول على نصف عدد السعرات التي قد تتناولها، وتضيف البهجة والمرح مع صديقك أو أحد أفراد عائلتك باقتسامك على سبيل المثال وجبة البرجر والبطاطس، وقللت وزنك ووفرت نقودك أيضا!

يجب التفكير جديا قبل طلب " وجبة التوفير " فهل هي حقا صفقة جيدة أم لا. فإذا لم تكن بحاجة إلى مزيد من الطعام ( وهو الوضع الصحيح) فهي في واقع الأمر لا تحقق لك أي توفير، بل ستزيدك سمنة ومشاكل صحية وتكلفة علاجية؛ لذا فإن فالوجبة الأصغر حجمًا تكلفك نقودًا أقل في الغذاء وتكلفة أقل لمعالجة وضعك الصحي . وقد يكون اقتسامها مع شخص آخر هو الذي يحقق لك التوفير.

المايونيز

نوع وجباتك

للحصول على النكهة والقيمة الغذائية، عالج نقص الوجبات بالتعويض عن نقص محتواها عن طريق تناول أغذية أخرى خلال اليوم، مثل الفاكهة ، والخضراوات والحبوب الكاملة والأغذية الغنية بالكالسيوم.

حاول أن تختار طلبًا جانبيًا من السلطة أو الخضراوات بدلا من الحصول على حجم التوفير، وذلك للحصول على المزيد من الفيتامينات مثل فيتامين " أ ، ج " والألياف الغذائية. وحاول أن تزيد من مقدار ما تتناوله من الكالسيوم بتناول عبوة من الحليب قليل أو منخفض أو خالي الدسم.

حاول تجربة أنواع مختلفة من الوجبات السريعة، ولا تكرر نفس الأصناف، فبذلك تزداد المتعة والتذوق الحسي لديك، ويمكنك التعرف على مختلف أنواع الأصناف والوجبات التي يوفرها المطعم.

حاول أن تغير اختياراتك، بأن تستمتع بتناول الوجبات السريعة من مختلف التقاليد القومية والشعبية إذا ضمنت سلامتها الغذائية: مثل الوجبات الصينية والهندية واليابانية والمكسيكية والايطالية والعربية وغيرها.. ، فهذه فرصة للتعرف على عادات وتقاليد الشعوب من خلال تناول وجباتهم الشعبية، وبذلك يمكن لك أن تسافر إلى عالم مختلف من النكهات دون أن تغادر موطنك.

انتبه لكمية الدهون والسعرات الحرارية

اكتشف الأغذية الغنية بالدهون، فهناك أغذية لا يمكن عن طريق تذوق الطعام فقط معرفة محتوياتها أو نسبة الدهون بها؛ لذلك حاول أن تزيد معرفتك الغذائية بالأغذية المرتفعة الدهون وحاول تجنبها.

انتبه مما يوضع داخل الشطائر وأطباق السلطة ، وحاول أن تقلل من الإضافات وأنواع ألصوص والتتبيلات، فعبوة واحدة فقط من المايونيز ( حوالي ملعقة واحدة كبيرة ) تضيف حوالي 60 سعرًا حراريًا و5 جرامات من الدهون ونفس الحجم من العبوة من صوص التارتار بها حوالي 70 سعرًا حراريًا و 8 جرامات من الدهون والعبوة الصغيرة من مرق التتبيل الفرنسي تحتوي على حوالي 185 سعرًا حراريًا و 17 جرامًا من الدهون. لذلك من الأفضل طلب المسطردة، وقليلا من الكاتشب ، والمقبلات قليلة أو خالية الدسم.

تأكد عند تناول الأطعمة المقلية إلى الزيت المستخدم المقلي، فمعظم سلاسل المطاعم التي تقدم وجبات سريعة تستعمل زيوتًا نباتية بنسبة 100% ، ويتم تعريفها في قائمة الطعام بأنه زيت نباتي خالٍ من الكوليسترول وغني بالأحماض الدهنية العديدة غير المشبعة ؛ بينما زيت القلي المستخدم في بعض مطاعم الوجبات السريعة قد يكون غنيًا بالأحماض الدهنية المتحولة وعندما تقلي البطاطس وغيرها من الأطعمة في الدهون التي صنع جزء منها من شحوم البقر، فإن هذه الأطعمة تحتوي على قدر أكبر من الكوليسترول والدهون المشبعة.

إن من الأفضل عدم اختيار الأصناف الغذائية المقلية، والاكتفاء بتناولها أحياناً فقط، ويفضل تناول الأطعمة السريعة المشوية سواء على الشواية أو في الفرن أو المعدة بطريقة الضغط أو البخار أو الميكروويف. 

قلل من مقدار                                  ما تتناوله من ملح

تتميز الوجبات السريعة بارتفاع محتواها من الملح (كلوريد الصوديوم) ؛ وهو أمر يمثل تحديًا للبعض خاصة لمن يعاني من حساسية تجاه الصوديوم أو من الذين يعانون من مشاكل في الضغط أو أمراض القلب، لذلك احرص على تناول الأصناف الغذائية القليلة الملح والصوديوم، وتجنب بعض أنواع المرق والصوص المخصص الذي يحتوي على نسبة عالية من الصوديوم، وكذلك المخللات والزيتون ، والنقانق ، والهامبرجر ومعظم أنواع اللحوم المصنعة.                       

الصفحة الرئيسية » صحتكِ وجمالكِ » تقارير صحية » 5 أسباب صحية للتوقف عن تناول المشروبات الغازية

هل أنت مدمن على شرب القهوة؟أكياس السلطة الجاهزة قنابل موقوتةدراسة: الأطفال الرضع يميزون الأصدقاء من الأعداء أطباق صحية: ساندويشة اللحم المشوي مجموعة ماكياج نارس الجديدة بلمسة من السبعينات عدم انتظام مهام الموظف العملية يؤدي لإرهاقه 3 وصفات تساعدك للتخلص من رائحة العرق بطرق طبيعية وآمنة صحح معلوماتك... الملح أشد خطورة على الصحة من السكر السمك أفضل وجبة للأطفال قريبا جدا كبسولات لعلاج السمنة مجموعة ماكياج آرتيدكو ترايبل سنسيتمنظمة الصحة العالمية تحذر من ارتفاع ضغط الدم في احتفالها السنويأطباق صحية: بسكويت النوتيلا للأطفال النساء الأكبر سنًا... أكثر جاذبية للبعض لعمر طويل... تناول الأسماك الغنية بالأوميغا

5 أسباب صحية للتوقف عن تناول المشروبات الغازية

على الأرجح بأنك من محبي المشروبات الغازية، خصوصا تلك المنخفضة بالسعرات الحرارية أو الدايت. فهي حلوة ومشبعة وخفيفة ولا تسبب زيادة الوزن مثل الأنواع الأخرى المشبعة بالسكريات. خطأ، وفقا لدراسة نشرت مؤخرا، المشروبات الغازية الدايت لا تفي بوعودها فهي لا تساعدك على خسارة الوزن بل تعرض حياتك للخطر.

هذا وربط الباحثون بين شرب الصودا الدايت والمشاكل الصحية التالي:

زيادة الوزن.

يرتبط تناول مشروبات الدايت بزيادة محيط الخصر ومؤشر كتلة الجسم العامة. فقد وجد العلماء بأن تناول مشروبات تحتوي على محليات صناعية قبل وجبة الطعام يؤدي الى تناول كمية أكبر من الطعام. بشكل عام، المحليات والحلويات تسبب الافراط في تناول الطعام.

 استهلاك أعلى للسكر.

تسبب المشروبات المحلاة بالسكر الصناعي إدمان الدماغ عليها، فكلما شربت أكثر كلما شعرت برغبة في المزيد. فالمشروبات المحلاة بالسكر الصناعي تزيد من شهيتنا للسكريات، مما يعني بأنك لن تكتفي بعبوة واحدة بل ستشرب أكثر حتى تشعر بالرضا والاكتفاء. وكما نعلم فأن ذروة السكر سريعة الهبوط وهذا يعني سلسلة لا تنتهي من الرغبة والشبع.

 مشاكل في الكلى.

وفقا لدراسة اجريت على 3000 أمرأة في مستشفى بوسطن للنساء على مدى 11 عاما. تبين أن تناول 2 أو أكثر من المشروبات الغازية في اليوم يؤدي الى هبوط سريع في كفاءة وعمل الكلية، في الحقيقة كلى الأشخاص الذين يتناولون المشروبات الغازية بانتظام أكبر عمرا من غيرهم ممن لا يشربونها.

 زيادة خطر الإصابة بالسكر.

إذا كنت مدمنا على شرب المشروبات الغازية الدايت فأنت في خطر أكبر للإصابة بالمتلازمة الأيضية. أما الخبر السيء فهو أن المتلازمة الأيضية تتضمن مجموعة مميتة من الامراض منها السمنة البطنية، ارتفاع ضغط الدم، انخفاض الكولوستيرول الجيد، ارتفاع الدهون الثلاثية (المرتبطة بمرض القلب والجلطة) ارتفاع الجلوكوز (سكر الدم) وجميعها تزيد من خطر الاصابة بمرض السكر المزمن، ومرض القلب والجلطة التاجية.  السكتة.وفقا لدراسة  أجريت عام 2012 ونشرت في مجلة ا General Internal Medicine تبين أن الاشخاص الذين يشربون الصودا قليلة السكر أو الخالية من السكر يوميا في خطر الاصابة بالنوبة القلبية والسكتة بنسبة 43 بالمائة أكثر من الاشخاص الذين لا يشربونها. على أي حال، شرب الصودا الدايت مرة كل شهر أو كل 6 شهور لا يسبب المشاكل المتعلقة بالقلب.

صورة تعبيرية

المشروبات الغازية خطر على أسنانك

تفيد الدراسات الحديثة أن المشروبات الغازية تؤثر تأثيرا كبيرا على مينا السن وتسبب له تآكلا ويزداد هذا الخطر لدى الأطفال بنسبة 70% من عمر 12 سنة وذلك عند تناول المشروبات الغازية وتزيد النسبة الى 240% لدى الأطفال الذين يبلغون من العمر 12 سنة فما فوق.

وتفيد الدراسات أن تناول 3 عبوات من المشروبات الغازية يوميا أو أكثر يكفى لإصابة الأسنان بنسبة 250% لدى التلاميذ فى سن الثانية عشرة ويزداد الخطر مع بلوغهم سن الرابعة عشرة. وتدل الدراسات على أن المشروبات الغازية تعتبر من أكبر العوامل التى تسبب تعرية الأسنان عند المراهقين ويقصد فى التعرية إصابة منطقة المينا المكون الخارجي للسن وأنه فى بعض الأحيان يتم تعرية السن حتى الوصول إلى منطقة المينا ومن الممكن انكشاف جذور الأسنان في الفكين.

ويقول متحدث بريطاني باسم صناعة المشروبات الغازية “إن صناعة المشروبات الغازية تدرك الخطورة التى تمثلها المشروبات الغازية وغيرها من الأطعمة على الأسنان وأوصي المستهلكين بتفريش أسنانهم مرتين في اليوم بمعجون أسنان يحتوي على الفورايد وعدم تناول المشروبات الغازية بعد تفريش الأسنان ليلا”.

الاضرار التى تسببها المشروبات الغازية

تآكل طبقة المينا للأسنان لاحتوائها على أحماض الفوسفوريك والماليك والكاربونيك.

خالية من القيمة الغذائية.

تترك أثارا وتفاعلات سيئة مع الأغذية الأخرى.

عند تناول الأطعمة المفيدة تحرم شاربها من الفائدة الغذائية.

رفع سكر الدم بشكل سريع.

أثار سلبية على مريض السكرى.

تسبب زيادة فى الوزن.

لها تأثير كبير على امتصاص عنصر الكالسيوم من الأمعاء ما يسبب نقصاً فى كمية الكالسيوم التى تصل إلى الدم والعظام.

من الأسباب الرئيسية في حدوث هشاشة العظام

تتوفر مادة الكافيين في المشروبات الغازية ما يسبب مشكلة في امتصاص الحديد المسبب لمرض فقر الدم.

تسبب المشروبات الغازية ضعف عام.

تسبب قلة في النشاط.

تسبب نقص فى الشهية عند الأكل وخاصة لدى المراهقين والأطفال.

لا تساعد على الهضم مطلقا كما يعتقد البعض.

لاحتوائها على غاز ثاني أكسيد الكربون الذي يسبب حرمان المعدة من الخمائر اللعابية المهمة فى العملية الهضمية.

تسبب اضطرابا فى دور الانزيمات الهضمية التي تفرزها المعدة.

تعرقل عملية الهضم وبالتالي التقليل من الاستفادة من الطعام وخاصة عند الأطفال في طور النمو الطبيعي.

تعتبر المشروبات الغازية وخاصة البيبسي كولا والكوكاكولا ذات معدل حمضي قوي ويقدر بـ3,4  أي إن هذا يعني أنه حمضي جدا ما يعرض الأسنان والعظام للتآكل.

تسبب أحيانا ذوبان في العظام وخروج بقاياها عن طريق البول دون تعويض ما ذاب منها.

تسبب تراكم مركبات الكالسيوم المذابة على تراكمها فة الشرايين والأوردة والبشرة والخلايا في باقي أعضاء الجسم.

تؤثر في وظائف الكلى ما يسبب في تكوين الحصىسبة هذه الأحماض لا تعتمد على مذاق طعامنا ولكنها تعتمد على نسبة كل من العناصر التالية إلى الأملاح الفسفورية ومنها: البوتاسيوم، الكلور، المنغنيز وغيرهم .

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق